• ×
الأربعاء 3 مارس 2021 | 03-02-2021
النعمان حسن

هل هناك اصدق من تميز (سوكر) للحكم على فشل الهلال والمريخ

النعمان حسن

 1  0  1355
النعمان حسن

التحية والتهنئة لصحيفة الصدى على تصدرها الصحف الرياضية المهمومة
بالرياضة المحلية وبالهلال والمريخ تحديدا

ولكن للمرة الخامسة على التوالى تتفوق صحيفة سوكر الرياضية وتحتكر
المركز الاول فى االصحافة السودانية المتخصصة فى الرياضة فماذا يعنى
احتكار صحيفة لهذا المركزلا تجد فيها الا بعض اسطر (لا تذكر) عن الكرة
السودانية من حين لاخر وفى فترات متباعدة بصفحتها الاخيرة وفى اكثر
الاحيان لا تكون هذه الاسطر رغم قلتها خاصة بالهلال والمريخ

صحيفة رياضية متخصصة تحتكر هذا المركز المتميز على الصحافة الرياضية
لايشهد فيها المتلقى فى اى يوم من ايامها صورة للكاردنال اوجمال الوالى
ولا تشهد فيها يوما صورة من نجوم وهم تنصبهم الصحافة الزرقاء والحمراء
عمالقة فى كرة القدم رغم صفرها الكبير على الشمال والذى لم يشذوا يوما
عنه بلاعبين فشنك محليين واجانب والافشل فى البطولات الافريقية

صحيفة لا تشهد فيها اى عمود خاص بالهلال والمريخ والتى يفيض بها الكم
الهائل من صحافتنا الرياضية حتى ان اميز صحيفتين من بينها (الصدى
وقوون) فلقد ظلا يتنافسان على المركزين الثانى والثالث ولا ينافسان بل
ولا يطمعان فى تحقيق المركز الاول الذى ظلت صجيفة سوكر تحتكره للخمسة
سنوات الماضية وستبقى محتكرة له رغم خلو الصحيفة من اى حرف او صورة
لادارى او نجم سودانى ناهيك ان يكون احمر او ازرق اللون مما يطرح
السؤال

كيف للقارئ السودانى الذى يمثل مركز الوعى الرياضى بعيدا عن الهرج
الوهمى فى الملاعب كيف مكن سوكر من ان تحتكر هذا المركز مع انه لم
يشهد فيها يوما صورة او تصريحا او تمجيدا لادارى او لاعب فى فرقنا
السودانية وتحديدا فى الهلال والمريخ سواء كان فى تحقيق صحفى تفرد له
صفحات كاملة او اعمدة تفاخربهم بل او بضعة اسطر تمجد بانجازت وهمية
لاداريين ولاعبين (وهم) لا حقيقة لهم الا فى الاعمدة و الصحف التى
تتعدى ال14 صحيفة معنية بالرياضة ومحتكرة لافشل فريقين

صحيفة يتوجها القارئ السودانى بانها الاعلى توزيعا وقبولا على كل الصحف
الرياضية رغم انها تنشريوميا عشرات الصور للاعبين نجوم من كل انحاء
العالم لما يقدموه من تميز فى الملعب (ماعدا السودان لخلوه من اى لاعب
يستحق) رغم ان لاعبى القمة السودانية والافشل فى مسيرة الفريقين تتداول
الصحف الرياضية صورهم وتصريحاتهم عشرات المرات يوميا بل وربما فى نفس
الصحيفة دون ان يكون لهم اى مردود فى الملعب بعد ان اصبحت الحاكمية فيه
للفهلوة الادارية والاعلامية

ترى ما هو مستقبل السودان كرويا تحت ظل هذا الواقع المؤسف وصحيفة سودانية
لا تعنى بالكرة السودانية تتوج بل وتحتكر القمة الاعلى توزيعا بين
الصحف السودان وكلا من الهلال والمريخ للذان يقتسمان ويحتكران الصحافة
السودانيةلا وجود لهما فى سوكر المتوجة والمحتكرة لافضل مراكز الصحافة
الرياضية

فمتى ينصلح حال قمة الكرة السودانية حتى تكون جديرة باحتكار الساحة
الاعلامية والتهنئة والتحية لاسرة تحرير صحيفة سوكر(والحسرة على الكرة
السودانية رغم ما تتمتع به من هرج وحتى ذلك اليوم ستبقى سوكر ملكة
الصحافة الرياضية السودانية لما يمثله نجاحها من نعى للكرة السودانية)



خارج النص

-شكرا الاخ الجحيم الازرق اوافقك ولكنا لا نملك الصمت وتجاهل هذا الواقع المؤسف

-شكرا الاخ باكمبا انا اولا اعقب على حديث ادلى به الدكتور نجم الدين فى
قناة فضائية وثانيا ساظل اطرق هذا الموضوع فهذا واجب لمن هو جاد فى
اصلاح الحال وثالثا واخيرا ادعوك لتتطلع على الدستور حتى لاتبنى
حديثك دون الالمام بما ينص عليه الدستور الذى حدد صلاحيات الحكومة
المركزية فى الجدول ا- ولم يضمنها الرياضة وحدد اختصاصات الولايات فى
الجدول-ج- وضمنها الرياضة بالولاية واخيراوهذا هو المهم حدد فى
الجدول-د- الاختصاصات الشراكة بين الحكومة المركزية والولايات والتى
ضمنها الرياضة القومية والعلاقات الخارجية فقط

-شكراالاخ شوقى لو صح كلامك يكون النظام الاساسى انهى الرياضة لو اوكل
مجلس الادارة سلطة اعلى من الجمعية وحتى الان لم ينشر علينا النظام
الاساسى حتى الذى فرضته اللجنة الوزارية على الجمعية العمومية حتى ندلى
براى حول الامر

-شكرا الابن الصادق مصطفى احمد الشيخ ماذا نفعل وهو وكيل الوزارة التى
نصبت على الرياضة وهى لا وجود لها فى الدستور
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    شوقي 04-09-2017 08:0
    الاستاذ النعمان
    معلومه المادة التى تعطي ادارة الاتحاد حق اضافة اي عدد للمجلس معلومه مؤكده
    قالها الاستاذ محمد سيداحمد
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019