• ×
الأربعاء 21 أبريل 2021 | 04-20-2021
غبوش

بالقدم والرأس .. يا تيتيه أرعبت الناس ..!!

غبوش

 0  0  6348
غبوش

* نجح الهلال في الإبتعاد بصدارة الممتاز بعد أن رسم أقماره البواسل ثلاثية مستحقة في شباك ضيفهم الأمل العطبراوي في المواجهة التي جرت مساء الأمس تحت الأضواء الكاشفة لملعب الجوهرة الزرقاء في الإسبوع العاشر لمسابقة دورينا الممتاز .
* المواجهة في وجهة نظري المتواضعة أوفت بجميع وعودها .. حيث نجح الأقمار في العودة كثيراً للعب الجميل والمقنع بعد غياب ليس بالقصير .. ونجحوا في إرسال تطمينات معتبره لجماهيرهم وأنصارهم الذين كانوا قلقين علي شكل الأزرق المقبل علي دوري مجموعات رابطة الأبطال الإفريقية .
* الهلال فرض سيطرته علي كامل ملعب المواجهة .. ونجح في أن تكون كلمته هي العليا منذ البداية بعد أن واصل السفاح الأزرق المرعب الغاني تيتيه مسلسل إهدار دم جميع حراس المرمي الذين يقفون أمامه مؤخراً ونجح في وضع فريقه في المقدمة مبكراً بهدف صعب لا يحرزه إلا مهاجم من عينة هذا الغاني الذي لا يترك خطأ امامه يمر مرور الكرام إلا وعاقب عليه المخطئ بأبشع عنوان العقاب .
* وكعادة مباريات الأزرق الآخيرة ما أن أحرز الفريق التقدم المبكر إلا وتدني الأداء بصورة ملاحظة وهو أمر محير بعد أن تكرر في عدد كبير من المباريات الآخيرة .
* فرقة الأمل العطبراوي نجحت عموماً في تقديم مباراة جيدة خاصة في شوطها الثاني بعد أن تحررت من الأسلوب الدفاعي المحكم الذي دخلت به المواجهة .. حيث هدد الفهود مرمي الكاميروني مكسيم فودجو كثيراً بكرات لم تخلو من خطورة .
* الهدف الثاني الذي أحرزه الغاني أيضاً تيتيه جعلنا نتوقع مهرجاناً هلالياً من الأهداف بعده .. وأداء أكثر متعة من الذي سبقة لكن للأسف لم يحدث شئ من هذا أو ذاك .
* في الهلال شئ غريب للغاية .. يتمثل في أن اللاعبين عندما يشعرون بالإطمئنان لنتيجة أي مباراة يكثر من جانبهم اللعب الإستعراضي والإستهتار وهو ما حدث في مواجهة الأمس وكاد الأزرق أن يدفع ثمنه غالياً .
* التونسي نبيل الكوكي إرتكب خطأ كبيراً بدوره كاد أن يكلف الأزرق كثيراً وهو يقوم بسحب الغاني تيتيه من المباراة وهو صاحب الحركة الإيجابية والنشاط الكبير جداً الذي شكل صداعاً متواصلاً في رأس دفاع الأمل العطبراوي من أجل إشرؤاك مواطنه أوكرا .
* خروج تيتيه أثر كثيراً علي المقدمة الزرقاء والنشاط الذي كانت تتميز به خاصة في ظل الصحوة الكبيرة للفريق الضيف الذي حاول جاهداً تقليص الفارق خاصة بعد أن قام الحكم بطرد المدير الفني للأزرق نبيل الكوكي .
* مساعي الفهود في تقليص الفارق نجحت والحكم يهديهم ركلة جزاء في حالة لا تستحق وفي تدخل عادي لعبد اللطيف بوي مع لاعب الأمل ليحولها الفهود عن طريق لاعبهم ياسر لهدف أول حمل أكثر من علامة إنذار للفرقة الهلالية في ذلك التوقيت الصعب من عمر المباراة والأزرق يعاني من طرد مدرب الفريق نبيل الكوكي.
* التألق اللافت للمهاجم الوطني الشاب ولاء الدين في مواجهة الأمس كان لابد وأن يكافأ عليه اللاعب بالتسجيل والتدوين بلغة الأهداف في شباك الخصم وقد كان واللاعب ينجح في إحراز هدف الأمان للفريق بشبال أكد علي المهارات العالية لهذا المهاجم خاصة عندما يعود ليلعب في موقع الصحيح كرأس حربة صريح وليس علي الأطراف رغم أنه أجاد أيضاً في هذه الوظيفة بداية .
* مباراة الأمس كما قلنا شهدت عودة كبيرة للتطريب في الاداء .. وللعب الذي يمكن أن يقنع الجماهير .. وإن لم يكن الإقناع كاملاً لكنه كان ضرورياً ليؤكد للجميع أن التونسي الكوكي في الطريق السليم لتصحيح كافة السلبيات تمهيداً للعودة للأداء المطلوب .

* كونوا معى فللمداد بقايا..
بقايا مداد..!!
* قدمت إدارة المدفور دليل إدانة كاملة لناديها وهي تقوم بسحب المحترف الإيفواري باسكال واوا من مباراة فريقها التي خاضها أمام الرابطة كوستي .. بعد ان حاولت أن تتلاعب علي الجماهير وهي تدفع به في مباراة مريخ كوستي التي سبقتها بعد أن تلقت قبلها تأكيدات كاملة من مجلس ابو حميد بعدم الشكوي في اللاعب .
* سحب باسكال واوا من تلك المواجهة رغم أنه مشاركاً في التدريب الختامي لها بصورة عادية يؤكد تماماً صحة شكوي هلال كادوقلي وأحقيتهم بنقاطها .. ويؤكد أن المدفور في موقف صعب .
* إدارة الرابطة المفتحة لم تهتم كثيراً لعدم مشاركة الواوا حيث كانت قد جهزت ضربة قاضية للوصيف وهي تشتكي في المحترف كونلي بوصفه آخر محترف سجله الأحمر في كشوفاته ومن واقع أن المدفور خالف لوائح البطولة وهو يضم في كشوفاته أربعة محترفين بدلاً من ثلاثة فقط .
* يعني باسكال واوا الذي تم إبعادة أيضاً سيقود المدفور لفقدان النقاط .. ويعني أن الواوا شوكة حوت لا بتتبلع ولا بتفوت .
* مشاركة الواوا في أي مباراة مشكلة وعدم مشاركته ومشاركة أي محترف آخر أيضاً مشكلة .
* حقيقة موقف صعب للغاية للمدفور يؤكد أن لجنة التسيير الحمراء قاعدة ساي .
* الوصيف الذي كانت كل مستنداته تقوم علي مجرد طلب تقدم به لإصدار جنسية للاعب عليه أن يتأهب لفقدان ستة نقاط حتي الآن .. وفي باقي المباريات سيتواصل الفقدان في حالة إشراك إي محترف آخر .
* تيتيه واصل في مباراة الأمس قيادته للأزرق للمباراة الرابعة علي التوالي للفوز وتسجيل كامل الأهداف .. رغم أن والي الدين دخل معه السباق في مباراة الامس بالهدف الثالث .
* ثنائيات تيتيه هذه رسالة قوية جداً للوصيف ولجمال سالم تحديداً قبل مباراة القمة المقبلة علي كأس دعم الطلاب .
آخر مداد!!
غضبك جميل ذي بسمتك
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : غبوش
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019