• ×
الخميس 4 مارس 2021 | 03-04-2021
رامي عثمان

لا للإستعجال يا شعب الهلال..!!!

رامي عثمان

 0  0  1207
رامي عثمان

* حقيقة لم يظهر الأزرق بالمستوى المعروف الذي يسعد أنصاره في المباراة الأخيرة لأسباب كثيرة أهمها الغيابات المؤثرة في وسط الملعب بعامل الإصابة وعدم إكتمال جاهزية معظم اللاعبين بالصورة المثلى وهو ما أدى لتذبذب المستوى في بعض المباريات لإعتماد المدرب التونسي على التوليف في بعض المراكز حتى يخرج بالنتيجة المرضية دون حدوث أي مفاجأة تعيق تقدم الفريق وهو ما نجح فيه أمس الأول بعد أن خرج فائزا ومتصدرا لروليت المنافسة المحلية ..

* الفريق في مرحلة بناء والمدرب إستلم زمام الأمور منذ فترة قليلة ولديه مجموعه محددة من اللاعبين كما يفتقد للعناصر الجيدة التي تسد الثغرات في بعض الخطوط لذلك يحتاج لبعض الوقت حتى يتمكن من وضع بصمته مع الأزرق ولابد أن تتحلى الجماهير الهلالية بالصبر وتقوم ببث الحماس في نفوس اللاعبين لتمنحهم الثقة والدافع لبذل الجهد وسكب العرق داخل المستطيل الأخضر ..

* المشوار الإفريقي والمحلي يحتاج لوقفة صلبة من جماهير النادي مع لاعبيها حتى يمضي الفريق للأفضل لأن ذلك هو واجبهم وألا تستعجل في الحكم على مستواهم الفني من مباراة واحدة وكل ما نطالبهم به هو التريث قليلا وعدم الضغط على المجموعة الحالية حتى لا يتأزم الوضع أكثر ولابد من إعطاء المدرب الفرصة الكافية والمناخ الملائم لمعالجة السلبيات ..

* المدرب التونسي أقر بتراجع مستوى الأزرق نسبة لإفتقاده معظم المجموعه الأساسية لأسباب متفاوته وقد صبر على مردود لاعبيه في تلك المباراة بالرغم من ظهورهم الباهت إلا أنه أراد أن يعطي التوليفة الجديدة المزيد من الدقائق لإكتساب اللياقة وهو الشيء الذي جعله لا يلجأ للتبديل في الحصة الثانية سوى القيام بإدخال اللاعب يوسف أبو سته إضطراريا بديلا للمدافع عماد الصيني الذي خرج مصابا ..

* من خلال ما تابعناه ورصدناه من حديث المدرب التونسي في المؤتمر الصحفي بعد المباراة مباشرة يعطي مؤشر جيد بأنه يعلم ما يقوم به وأن لديه رؤيته الخاصة يريد تنفيذها على أرضية الملعب وعلينا أن نحترم وجهة نظره وفلسفته حتى يصل للجاهزية المطلوبة والتي تحقق النتائج المأمولة ..

* مع مرور الوقت سيستعيد الأزرق عافيته وسيكون في قمة مستواه بعد عودة اللاعبين المصابين وإكتمال اللياقة البدنية لبقية اللاعبين وتلافي الهنات الموجودة إضافة لضم بعض العناصر التي تعطي الإضافة الحقيقية وتزيد من قوة الأزرق بعد تسجيلهم في الأنتدابات القادمة وذلك بعد أن تم رصدهم من قبل الجهاز الفني ومجلس النادي مما تعود فائدته لفريق الكرة وجماهيره الغفيرة ..

* إستقرار الفريق وتطور أداء اللاعبين يرجع لإستقرار الأجهزة الفنية في المقام الأول وقد عانينا كثيرا بتغيير المدربين الأجانب وهو السبب الرئيسي الذي أدى للربكة الكبيرة التي أثرت على شكل الفريق بصورة واضحة وبما أن أنصار الفريق لا يرغبون في العودة مجددا لمربع الأزمات لذا عليهم أن يدعوا المدرب يواصل عمله بهدوء دون تحميله المزيد من الضغوط وحاسبوه عند نهاية الموسم إن أخطأ ليكون الحكم منصفا في حقه ..

* أمنحوا الجهاز الفني واللاعبين الثقة الكاملة وإلتفوا حولهم لأنهم في أشد الحوجة لكم في هذا الوقت وأجزم بأنهم لن يخذلوكم في المنافسات القادمة وسيبذلون الغالي والنفيس من أجل إرضائكم فكونوا في الموعد يا جماهير الهلال ولا تنصتوا للأصوات الهدامة التي تريد وضع الفريق في محور صراعات وخلافات دائمة لا تنتهي أبدا حتى لا يصل الأزرق لمبتغاه ونتمنى أن يكون شعب الهلال لهم بالمرصاد بالوقفة القوية خلف لاعبي الفريق في المرحلة المقبلة ..

* من يريد هلالا قويا يقف بجانبه ويشد من أزره حتى يقوى عوده وليس أن يستغل أزماته وتعثراته من اجل تحقيق أهداف خبيثة ومغرضة لا تخدم مصلحة الكيان الأزرق بل تدمر كل جميل تم إنجازه في الفترة الماضية ونتمنى أن تعود الروح المعنوية سريعا لفريق الهلال لكي تختفي تلك الأصوات المتربصة بمجلس الهلال والتي تتصيد أخطائه بدقة متناهية لتقول بأنه لا يستطيع قيادة الفريق للبطولات الإفريقية ..

* مجلس الهلال مطالب بتفويت الفرصة لأعداء النجاح وذلك بتدعيم صفوف الفريق في التسجيلات المقبلة بلاعبين يملكون إمكانيات كبيرة تساعدهم على صنع الفارق خصوصا في المنطقة الخلفية وصناعة اللعب وفي إعتقادي بأن رئيس نادي الهلال الدكتور أشرف الكاردينال قادر على تلبية مطالب أنصار الفريق بعد أن ظل يعمل بإستمرار على خدمتهم وهي المهمة التي جاء من أجلها ونتمنى أن يحالفه التوفيق بإهداء شعب الهلال تاج البطولة الإفريقية في هذا العام بمشيئة الله ..

.... إحتراسات متفرقة ....

* تعتبر مباراة الأمل عطبرة في الجولة العاشرة والتي ستقام الثلاثاء المقبل بالجوهرة الزرقاء فرصة جيدة للجهاز الفني لتصحيح الأوضاع ومصالحة الجماهير للمحافظة على الصدارة ولابد من لاعبي الفريق أن يعاهدوا أنفسهم على الظهور بمظهر يليق بهيبة وعظمة نادي الهلال وليس هناك صعوبة إذا أدى جميع اللاعبين واجباتهم المفروضة عليهم داخل الملعب بروح وعزيمة بعيدا عن الاستهتار والتراخي ..

* المعد البدني التونسي أشدنا به كثيرا بعد أن شاهدنا تطورا ملموسا على مستوى اللياقة البدنية التي ساعدت اللاعبين على التألق في المباريات الأخيرة وكانت العلامة البارزة في جميع الإنتصارات التي تحققت ولا ندري ما السبب الذي أدى لهذا التراجع المخيف في المخزون اللياقي وكل مانتمناه هو أن يقوم بمعالجة هذا الأمر في التدريبات اليومية حتى لا تشكل هاجسا وتتسبب في الإخفاقات بعد ذلك ..

* واصل شباب الهلال تربعهم على عرش الصدارة في منافسة دوري الشباب بعد أن أودع رماته خماسية نظيفة في شباك النيل عصر الأمس وهو ما يفرض علينا الإشادة بالكابتن خالد جوليت الذي صنع فريقا قويا يضم لاعبين صغار في السن كبار في الموهبة والطموح وهو ما يعطي الأمل الكبير لمستقبل هلالي مشرف بوجود هذه النوعية من اللاعبين ، ونطالبهم فقط بمواصلة الجهد حتى يحافظوا على هذا المستوى المميز ..

* ختاما.. عظمة يا هلال صدارة كبار وصغار ..

.. إحتراس أخير ..

ابتعد عن أولئك الذين يجعلون حياتك أكثر مللاً وفشلاً ، الذين يحبطونك ويصعبون أحلامك ويخيلون لك أن الحياة باردة ومكررة ..

- فتكم بعافية وكان حيين بنتلاقى ..

- إلى اللقاء ..
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رامي عثمان
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019