• ×
الخميس 22 أبريل 2021 | 04-21-2021
زاكي الدين

هل يفعلها المريخ..

زاكي الدين

 2  0  1136
زاكي الدين

*كرة القدم علمتنا ان لا مستحيل معها وخسارة المريخ امام ريفرز رغم أنها صعبت من مأموريته للترقي لدور المجموعات، لكن بمقياس اللا مستحيل وجنون كورة القدم يستطيع الأحمر تعويض خساراته والصعود على حساب الفرقة النيجيرية التي فجرت الخسارة منها طاقات عشاق الأحمر، وأعتقد ان النتيجة التي أنتهت عليها مباراة الذهاب لا تعكس ولا تعبر عن حقيقة مستوى المريخ الذي كان بمقدوره الخروج بنتيجة أقل فداحة من تلك، لكن للأسف لاعبوا المريخ فضلوا العبور من السكة الصعبة سكة مليئة بالضغوطات سكة لا تعرف إلا معطيات البذل والعطاء سكة يجب ان تخلوا من ساذج الأخطاء سكة لا تعرف السقوط، فهذا هو الطريق امام لاعبي المريخ للعودة من بعيد وتأكيد ان الكبار يمكن ان يسقطو حين غرة، لكن يكون بمقدورهم الإنتفاض والعودة التي ينتظرها الملاين من جمهور المريخ المتأهب لتقديم "كل الممكن وبعض المستحيل" حتى يتمكن فريقه من الأنفجار في وجه فرقة ستانلي .
*المباراة المقبلة ذات إتجاه واحد لهذا على لاعبي المريخ ان يجهزوا أنفسهم لمعركة حامية الوطيس لا مجال فيها للأعذار فبمثلما جرع لاعبوا ريفرز الخسارة للفرقة الحمراء لا يوجد ما يمنعكم من تجريعهم من ذات الكأس.
*الأعتذرات التي يوزعها لاعبوا المريخ للجمهور هذا ليس وقتها لانه برأي الإعتذار الحقيقي والمرضي يتمثل في إنتزاع بطاقة العبور ولن يكون هنالك اي فائدة من الحديث والوعود ان لم تحقق على أرضية الملعب.
*التحديات التي يوزعها منسوبي ريفرز تؤكد مدى رعبهم من مباراة السبت وهذا الأمر يجب ان يستغل جيداً من قبل الجمهور ومن اللاعبين في مواجهة السبت.
*المريخ ظهوره الباهت امام النيجيري كان من الطبيعي ان يجعل الألسن تطاول عليه من قبل أعضاء الفرقة النيجيرية، فهاهو رئيس ريفرز يعلنها بقوة ان الفرقة الحمراء لن تقوى على الصمود في وجه فريقه في المواجهة المصيرية وبالطبع هذا الحديث يؤكد ان الفرقة النيجيرية ظنت أنها حسمت المواجهة لكن نقول لها هيهات والمريخ سيلقم كل متطاول أحجاراً من سجيل في ليلة العبور الأحمر.
وهج اخير
*تخلف كلتشي عن مرافقة البعثة وبقائه بنيجيريا يؤكد ان المريخ يعيش في محنة كبيرة.
*سماح الجهاز الإداري للنيجيري بالبقاء في بلده يؤكد ان التهاون منبعه إداري قبل ان يمارسه اللاعبين على المستطيل الأخضر.
*سقوط المريخ الإداري يصعب علاجه لانه بات من المسلمات فهل يعقل ان يكون الفريق خاسراً بنتيجة جعلته أقرب للخروج من البقاء ويتم السماح لمهاجم الفريق الأول بالتخلف في بلاده انها حقاً فوضى.
*اي كانت المبررات إلا انها عكست لا مبالاة وتراخي في التعامل مع إفرازات النتيجة القاسية التي أنتهت عليها مباراة ريفرز.
*النصر على النيجيري يتطلب عمل كبير ويتطلب انسلاخ كامل من التهاون والتراخي والإستهتار وارتكاب الأخطاء فهل يفعلها الأحمر ويتخلى عناصره عن كل المنغصات المذكورة أعلاه اذا فعلها نجوم المريخ سيكون بمقدور الأحمر فعلها عشية السبت.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    مجدي 03-16-2017 09:0
    كلام النيجيري صاح لأنه عارف ماعندنا شي فاشلين ومتخلفين جدا كل أفريقيا تقدمت في كرة القدم والعرب بعكس نحن لازلنا في أحلام اليقظة قالوا نمشي كأس العالم للشباب قالو الهلال بطل أفريقيا 2017والله والله اسمعوها مني يا فاشلين لن ولا تنالو كاسا
  • #2
    سيد البلد 03-16-2017 01:0
    الكورة النيجيرية على الدوام تعتمد على الجرأة واللعب الى الامام في اتجاه مرمي الخصوم .. لعب مباشر ومغامر يبحث عن الاهداف يساعدهم في ذلك البنية والياقة البدنية العالية والقوة العقلية للاعبيه التي لا تخشى اي فريق مهما كان قوته حتى الفرق العالمية الكبيرة.

    * اللاعب النيجيري على المستوى الشخصي يبحث عن الافضل ماديا والقتال من اجل تحقيقه واللعب في اوروبا والخليج وشمال افريقيا.الحياة بصفة عامة عندهم do or die trying مافي حاجة وسط.

    ** مهما صرح مدربي الفريقين فان الكلمة الاخيرة يقولها اللاعبين .. والفارق هنا كبير بين لاعبي المريخ والفريق النيجيري ونتيجة مباراة الذهاب وضعف المريخ الواضح الذي ظهر في مباراة الفريق الموريتاني عقدت الامور اكتر.

    *** خالد النعسان افضل في الهجوم مع بكري على ان يلعب كليشي في الوسط كصانع لعب ومهاجم تالت خلف بكري والنعسان.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019