• ×
الجمعة 6 أغسطس 2021 | 08-06-2021
ادريس

الكوكي والتحدي

ادريس

 0  0  933
ادريس
تتنظر التونسي نبيل الكوكي مهمة صعبة وتحد كبير يوم الاحد المقبل عندما يواجه الازرق بطل موريشص بورت لويس في بداية المشوار الافريقي ولن يجد ابن الخضراء الطريق مفروش بالورود في مهمتة الجديدة التي تصد لها وفضل ان تكون بدايتة في ولايتة الثانية افريقيا في مهمة لن تكون سهلة باي حال من الاحوال
*اختيار التونسي طريق المغامرة واعلن من خلال الموتمر الصحفي جاهزيتة للمواجهة معولا في ذلك علي اللاعبين وثقتة الكبيرة في نجوم الازرق لحسم الموقعة الافريقية بام درمان وثقة الكوكي نابعة من معرفة جيدة بنجوم الهلال علي خلفية تجربتة الناجحة عام 2015
*لكن هذه المرة تختلف الاحوال تماما فالفريق الذي حقق معه انجازات يغيب عنه 5 عناصر موثرة كانت تمثل القوة الضاربة بقيادة مساوي صاحب هدفي عبور سانغا لدوري المجموعات بجانب اتير ومالك الذي صمد امام مازمبي وحد من خطورة ساماتا والشغيل الذي اوقف خطورة كاسولا وسالي والثعلب المعار وفي المقابل لم يكن البديل افضل من المغادرين لذلك يجد التونسي في موقف صعبة وتحد اكبر
*تفاءل الكوكي وثقتة في نفسه قد تصنع له بدايتة موقفة ولمسنا ذلك من خلال التدربيات الحماسية القوية التي شهدت تفاعل قوي وانجسام وروح حماسية وسط اللاعبين والمدرب لم يخف في حديثه ان المجموعة الحالية يمكن لها صنع الفارق حتي لو غابت النجوم التي صنعت معه التاريخ وهذا يعني تخوفه من مستقبله مع الازرق ولا خوف من المغامرة
*التونسي مدرب واقعي من الدرجة الاولي لن يكفل نفسه كثيرا في التعامل مع المباراة والاعتماد علي اللاعب الجهاز مهما كلفه ذلك ولن يجازف وهذا يعني احداث ثورة تغير في التشكلية
* الترحيب الكبير والاستقبال الحافل من الجمهور واللاعبين والمساندة الاعلامية وثقة المجلس وضعت المدرب امام تحد كبير وامتحان صعب والفريق في اسوا حالاتة ينقصه الكثير وربما الاول مرة يجد جمهوره الازرق فريقه غير جاهز ومتخوف من النزال الافريقية
*بث الروح الحماسية وسط اللاعبين جسدت واقع جديد للمدرب جعله يتفاءل اكثر ويقني التام في ذلك ان المدرب الكوكي يحقق نتيجة ايجابية رغم الظروف المحيطة بالفريق
*في الجانب الدفاعي نجد العناصر المكلفة بالمهمة تنقصها الخبرة خاصة الصيني وسموال ومتوسط الدفاع بوي اصلا لاعب ظهير ايسير سيعاني كثيرا والتوليف في الدفاع اضطر بالفريق وقد يصدم الكوكي بالمشكلة الحقيقة في عدم مقدرة المجموعة في بناء الهجمة
*وفي الوسط يواجه عدم تنظيم وهذا امر سهل فهناك خيارات يمكن توظفيها وبعودة بشه وشيبوب ووجود اوكرا وشيبولا ونزار وابو عاقلة والطاهر سادومبا يمكن توظيفه بصورة مثالية والاستفادة من امكانيات اللاعب في الدعم الدفاعي والهجومي معا
*والهجوم الحلقة الثانية من حيث الضعف اذ نجد الفريق يعتمد علي تيتيه وكاريكا والاخير عائد للتو يحاول العودة مجددا وكانت مباراة نيالا الاولي له اما الريدة وشلش بيعدان من اجواء المباريات والشعلة عاد الرديف
*والورقة الرابحة التي تساعد الكوكي الجمهور اسم الهلال وتاريخه وخبرة لاعبيه والجمهور تسهم بشكل مباشر في تحقيق انتصار العبور من الجوهرة
*واذا توفرت تلك المعطيات يستطيع الهلال تحقيق نتيجة ايجابية تسهل من مهمتة في جولة الاياب فالدور علي الجمهور وعلي اللاعبين في الاداء البطولة وعودة الروح في المباريات الكبيرة
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ادريس
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019