• ×
السبت 31 يوليو 2021 | 07-30-2021
رأي حر

زحف اندية الولايات للممتاز

رأي حر

 0  0  755
رأي حر

تربع هلال كادقلى على عرش الممتاز الان ولاسباب كثيرة يجب ان نجملها فى مقالنا
*الهجرة العكسية للمدربين اصحاب الخبرات الكبيرة
*هجرة اللاعب السابق للاندية الكبيرة
وهم عاملان يجب ان نتوقف فيهم كثيرا .
اصبحت اندية الخرطوم متمثلة فى الهلال والمريخ والاهلى والخرطوم الوطنى عبارة عن تجارب للاعبين المبرزين من خلال التسجيلات او نقل محطة ثم الهجرة الى الاقاليم حيث يكون همهم الاول والاخير هزيمة الفرق الاربعة كقاعدة تمثل الكرة فى الخرطوم .
بالتالى نجحت بعض الاجهزة الفنية المتمرسة فى تدريب اندية الخرطوم من تحقيق نجاح منقطع النظير ولاسف باللاعبين المشطوبين من تلك الاندية .
لذلك ان الصحوة الكبيرة التى قادتها اندية الاقاليم تتمثل فى صعف الفكر الادارى لبعض الاندية فى تسجيلات اللاعبين مثلا نجد لاعب مبارز فى اندية الخرطوم فى الدرجات الاخرى
ولكن تتخطاه عيون الادارين او المدربين او السماسرة الذين لا يملكون قراءة المستقبل بالتالى يذهب اللاعب الى اندية الاقليم باجر بسيط ثم يتم اكتشافه مرة اخرى ليعود الى اندية القمة بسعر باهظ ,
ولنا امثلة كثيرة من اللاعبين الذين هاجروا الىفرق الولايات وتمت عودتهم الى اندية القمة او الاندية الاخرى .
نافذة
يتحدث البعض عن عقدة اندية الولايات بالنسبة لفريقى انها ليس عقدة كما يقال بل تطور نسبى بهجرت اللاعبين باندية هلال مريخ ولنا اندية كثيرة تمت تسجيلاتها بمشطوبين القمة والفرق الاخرى .
ولكن السؤال الذي يفرض نفسه هل يحلم القائمون على امر الدورى الممتاز الفاشل بمعنى ما تحمله الكلمة بان يحوز على نسخته احد اندية الولايات فى المستقبل وخصوصا توسيع الرقعة لولوج اندية الولايات الى الدورى الممتاز من خلال التاهيلى الذى ظلت تفرض فيه اندية الولايات نفسها بصورة واضحة كل موسم .
فى غياب تام لاتحاد الخرطوم المحلى المعنى بتطوير كرة القدم فى ولاية الخرطوم والمسئوال الاول عن هبوط انديته من الممتاز كل موسم وايضا الاهمال الذى يجده الفريق الممثل لاكبر ولاية فى السودان من كل الجهات المسئولة
ياسادة اندية الخرطوم تنهار طالما ليس هناك تخطيط سليم من مجالس ادارات واعية وتتساقط تباعل حتى تصبح اندية الخرطوم بعدد بسيط .
نافذة اخيرة
الموسم القادم يمثل نادى كوبر ولاية الخرطوم فى الدور التاهيلى فى وجود فرق كبيرة متمرسة ولكن الكل يعلم ان عودة نادى الامير من خلال فرصته القادمة يجب ان تجد اهتمام كبير من قادة العمل الكروى فى الولاية ما يعنى ان هبوط فريق من اندية الممتاز هذا الموسم يعى تمثيل ولاية الخرطوم بثلاثة فرق اذا تم مساندة الاندية التى تمثل الولاية قد يصل عدد فرق الخرطوم الى خمسة وهوامر مقبول بلا شك .
التمثيل الخارجى لاندية الولايات يصب فى نفس الموضوع وهو المقعد الوحيد الذى سوف تمتع به اندية الولايات فى المواسم السابقة لان ضعف اندية الخرطوم فى مسيرة الدورى الممتاز يجعل اندية الولايات دوما تزحف الى منصات التتويج الافريقيى عبر المركز الثالث والرابع او كل ما يمكن تمثيل السودان بعدد كبير من الاندية وكله طبعا بفضل تقدم فريقى القمة .
خاتمة
اندية الخرطوم تعانى الكثير ويعمل بالبعض منها على تامين وجودها فى منظومة الدورى الممتاز فقط
نادى الخرطوم الوطنى مثلا يملك ادارة مستقرة ومدرب مستقر وامكانيات مهولة ولكن بالرغم من ذلك يتنازل عن دوره فى قيادة الولاية فى المحافل الافريقية بل نذهب بعيدا يفشل بالرغم من الامكانيات المهولة كما عودنا دائما من خلال تمثيله للسودان مرات كثيرة بالرغم انه الفريق لم يبارح الممتاز منذ صعوده .
الاهلى الخرطومى الذى مثل الولاية مرة واحدة فى تاريخه فى عهد رئيس روساء الاهلى شيخ ادريس ظل يكافح فى كل موسم من اجل الصمود فى الممتاز بعد ان ذهب منه لاعبين الى اندية الولايات .
عموما لم تشكل اندية الولايات يوما عقدة لفريقى القمة ولم تبلغ اندية الولايات طوال عمر الدورى الممتاز الى منصات التتويج والفوز به نسبة لان الثقافة العامة اصبحت الفوز على الهلال خاصة عند كثير من اللاعبين وهى تنهزم من مثيلاتها بصورة حدها الادنى المركز الثالث او الرابع ام التمثيل بعد فريقى القمة

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019