• ×
الخميس 6 مايو 2021 | 05-05-2021
محمد احمد سوقي

بإختياره للديبة..مجلس الهلال وضع الرجل المناسب في المكان المناسب

محمد احمد سوقي

 4  0  2100
محمد احمد سوقي

الديبة الشاطر سيعيد للفريق روحه ومستواه وثقته بنفسه
*القرار الذي أصدره مجلس الهلال باعفاء المدرب الفاشل لافاني وتعيين محي الدين الديبة مدرباً يجد منا كل تأييد ومساندة بإعتباره خطوة على طريق استعادة الفريق لروحه ومستواه وثقته في نفسه التي إهتزت كثيراً بالأخطاء الفنية الفادحة التي ارتبكها لافاني بحق الفريق واللاعبين الذين فشل في توظيف قدراتهم وأضعف إمكانياتهم بإشراكهم في خانات لاتتناسب معهم ولايجيدون اللعب فيها بجانب اختياره لطريقة لعب غريبة يعتمد فيها على مهاجم واحد وخلفه ثلاثة لاعبين ليس من بينهم صانع ألعاب ولايملكون القدرة لزيادة عدد المهاجمين داخل الصندوق لتفعيل الهجوم وتشكيل خطورة حقيقية على مرمى المنافس بدليل أن الفريق قد فشل في تسديد كرة واحدة على مرمى أهلي شندي.
* لقد وجد تعيين الديبة صدى واسعاً في أوساط الجماهير الهلالية التي استقبلته بحرارة شديدة لأنه أحد أبناء الهلال الذين سطروا اسماءهم بأحرف من نور في تاريخ النادي كلاعب موهوب قاد الهلال للإنتصارات والإنجازات في ثمانينات القرن الماضي مع رفيق دربه حمد دفع الله والذي شكل معه ثنائية رائعة جعلت الجماهير لاتتوقف عن ترديد هتافها المحبب (حمد والديبة حاجة عجيبة) بكل المباريات في ذلك الزمن الجميل المطرز بإبداعات وروائع النجوم.
* وعندما أعتزل الديبة اللعب وانخرط في مجال التدريب كان عين الهلال في رصد اللاعبين واقناعهم باللعب للهلال الذي لم يتردد يوماً في تلبية نداءه للعمل في جهازه الفني مهما كانت صعوبة الظروف التي يمر بها الفريق , وفي احدى مباريات هلال مريخ والتي أخرج فيها الحكم فوزي المرضي بالكرت الأحمر تولى مساعده الديبة المسئولية وغير أسلوب لعب الهلال من الدفاع للهجوم المكثف والضغط المتواصل ليحسم المباراة لصالح الأزرق بإستغلاله للثغرات الواضحة في دفاع المريخ.
* لاشك في أن اختيار مجلس الهلال للديبة قرار صادف أهله بوضع الرجل المناسب في المكان المناسب ولذلك فأن ثقتنا كبيرة في أحداثه لتغيير كبير في أداء الفريق وطريقة لعبه وروحه ليعود للانتصارات والعروض الرائعة على يد هذا المدرب الشاطر الواثق من قدراته والذي لن تهزه حملات الهجوم التي ستدفعه لتحقيق كل مافشل فيه المدربون الأجانب لتأكيد انه قدر المسئولية التي وضعها فيه مجلس الهلال والثقة التي طوقتها به الجماهير الهلالية في أول تمرين يشرف عليه.

ليس هناك من يفكر في إسقاط الكاردينال
* الكاردينال ليس في حاجة لمن يدافع عنه بالهجوم على الآخرين وإتهامهم بالتآمر لأنه رجل تدافع عنه أعماله وأمواله التي صرفها على الجوهرة وأعادة بناء الفريق , والكاردينال ليس هناك من يسعى لمنافسته وإزاحته من رئاسة النادي في الإنتخابات القادمة لأن كل متابع لما يدور في النادي يدرك هذه الحقيقة التي يسعى البعض لأطفاء نورها من أجل مصالح خاصة.
* أن الحقيقة الكبرى في الهلال أنه ليس هناك معارض للكاردينال الذي قد يكون هناك مختلفين معه في طريقة إدارة النادي وتسجيلات اللاعبين والتعاقدات مع المدربين ولكنهم لايفكرون في إسقاطه لأنه ليس هناك بديل يستطيع تحمل هذه النفقات الباهظة وهي حقيقة لايمكن إنكارها أو القفز فوقها والذي يعتبر نوعاً من المكابرة والمغالطة في مسألة أوضح من الشمس في رائعة النهار كما أن المختلفين مع الكاردينال يأخذون عليه العمل في مجموعة صغيرة وتجاهل القوى الحية التي تمثل الأغلبية الغالبة من الأهلة بكل قدراتهم وأفكارهم وتوجهاتهم وطاقاتهم التي يريدون تفجيرها بالمشاركة في أي عمل يفيد الهلال ويحقق أهدافه ومقاصده الكبرى.
* أن الأهلة الذين أحبطهم مستوى الفريق في المباريات الأخيرة ينتظرون من الكاردينال المزيد من الخطوات الإصلاحية التي بدأت باعفاء لافاني وتعيين أبن الهلال الديبة ويأملون منه كسر الطوق والخروج من الزاوية الضيقة التي حصرته داخلها مراكز القوى لينفتح على ملايين الأهلة الذين سيقفون معه بكل قوة ويكونون له سنداً وملاذاً من أجل هلال موحد ومستقر ومنتصر ابداً بأذن الله.
* فلا لإحتكار السلطة في الهلال في يد مجموعة صغيرة, ونعم للإنفتاح نحو الجماهير التي اذا تحرك الكاردينال خطوة نحوها ستأتيه مهرولة للعمل معه بكل كوادرها وإمكانياتها ليكون الهلال دائماً ساطعاً ومتألقا ومتفوقاً في كل المجالات الرياضية والثقافية والإجتماعية.
* تاريخ ومواقف زعيم أمة الهلال ملك لجماهير النادي
* عندما أُذكر الأهلة بيوم السابع والعشرين من فبراير كيوم الوفاء لزعيم أمة الهلال صانع التاريخ ورمز العطاء للأجيال لا احتاج لاستشارة أي شخص أو مجموعة.
* وعندما أكتب عن عظمة الطيب عبدالله وأدواره وإنجازاته لا أحتاج لاذن من أي جهة لأن تاريخ زعيم أمة الهلال المشرق والمضئ هو ملك مشاع لكل الجماهير الزرقاء , كما أن مواجهاته ومصادماته ومواقفه المبدئية والأخلاقية التي جعلت منه القدوة والمثل هي أرث للنادي تسير على هديه الأجيال وتستلهم منه العظات والعبر.
* فالزعيم الذي هو جزء من تاريخ أمة الهلال سيبقى يوم رحيله نبراساً يضئ طريق الأهلة على مدى الأيام والسنين . وسيبقى في كل انتصار وأنجاز يحققه الفريق. وفي كل عطاء متجرد وبذل متفاني من أجل الهلال الكيان وفي كل دفاع مستميت عن حقوق الهلال ومكتسباته , وفي كل مواجهة مع السلطة دفاعاً عن أهلية وديمقراطية الهلال نادي الحرية والحركة الوطنية , ولذلك سيبقي زعيم الأمة في قلوب وعقول ووجدان كل الأهلة مادام الليل والنهار في فلك واحد يسبحان.
الوخز بالكلمات
* تجديد الثقة في عمر النقي يعتبر رفضاً لسيطرة مراكز القوى وتأكيد على انه الاحق والاجدر بالجمع بين برئاسة القطاع الرياضي وادارة الكرة.
* اذا تحرك الكاردينال خطوة واحدة خارج الدائرة الضيقة سيجد حوله ملايين الأهلة والاف الكوادر وعشرات الأقلام الهلالية التي ستقف معه وتدعمه لتحقيق الأهداف الكبرى.
* ياعماد واصل الضغط على الزناد لتعيد الاستقرار للفريق والاستاد!
* اسوأ مافي الصحافة الرياضية شخصنتها للقضايا بالطعن في شرف الناس واخلاقهم وهي التي يفترض أن تقول رأيها في الشأن العام ولا علاقة لها بالسلوكيات الخاصة.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد احمد سوقي
 4  0
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ابو قصى الدمام 02-22-2017 11:0
    لا شك ان الكل يشاطرك الراى ان الكردينال محاط بقلة غير مؤهلة بالقدر الكافى و يستغللون عدم حكمة الكبار و الحكماء الذين كان عليهم قطع الطريق امام هؤلاء الذين يريدون ان يستاثروا به بالتقرب الى الكردينال و هو اعلن مرات و مرات على الملا بحاجته الماسة الى افكار و تجارب الكبار الذين سبقوه فى ادارة الهلال هل هنالك من تقدم الصفوف و بدون ان يبللى الى ما يكتبه المغرضون و هم فرحون باستسلام الكبار تاركين لهم ساحة ليرتعوا كما يشاؤون و نحن نلقى اللوم على كبار الهلال لان موقفهم هذا ما هو الا دعم لهؤلاء ليحققوا ماربهم فلا بد من دور ايجابى و شجاع لكبار الهلال والكبير كبير بسلوكه و عليهم الترفع عن الضغايءر ارضاءا للهلال السيد
  • #2
    تاج السرعبداللطيف عثمان 02-22-2017 11:0
    دسوقى الهلالالابى
    العود أحمد والهلالالالال العظييييم أحق بقلمك
    الكاردينال مع الجماهير ولكنه بعيدٌ عن الحاقدين
    بإذن الله وبدعمكم المعنوى تسير إدارة الهلالالالال العظيييم على الطريق الذى
    نتمناه لهلالالالالنا العظييييم
  • #3
    محمد حسن 02-22-2017 09:0
    والله إنت أكتر واحد بتعمل على شخصنة القضايا .. كرهتنا الصحافة وكرهتنا الرياضة زاتها ..
  • #4
    جلابي الدوحه قطر 02-22-2017 09:0
    مباراة واحده وتتبدل المقالات كما تبدلت المواقف
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019