• ×
الأربعاء 29 سبتمبر 2021 | 09-28-2021
ياسر بشير ابو ورقة

ملامح التأهل تظهر اليوم

ياسر بشير ابو ورقة

 2  0  1257
ياسر بشير ابو ورقة

* اليوم يستهل مريخ السودان مشواره القاري بمواجهة نارية أمام فريق سوني أيلانغيما من غينيا الاستوائية لحساب ذهاب الدور التهميدي في بطولة أبطال أفريقيا.
* خاض المريخ قبل مباراة اليوم ثلاث جولات قوية في بطولة الدوري الممتاز وهي الاعداد الحقيقي له وبالتالي لا مجال للاعذار لقبول هزيمة اليوم.
* العذر مقبول فقط- إذا اجتهد اللاعبون وأدّوا بقوة طالما ان لكرة القدم ثلاثة احتمالات.
* المريخ يملك مقومات الفوز أو الخروج بنتيجة إيجابية على الأقل لما يتوافر عليه من امكانيات مادية وبشرية مقارنة بالخصم ضعف الخبرة قليل التجربة.
* تعرض المريخ للخسارة لا قدر الله- في مباراة اليوم دون أن يتمكن من تسجيل هدف خارج أرضه سيجعل مهمته في الاياب شبه مستحيلة.
* كما قلنا من قبل أن المريخ سيدخل مباراة اليوم وفقاً لدوافع غارزيتو الذي يبحث عن تأمين مستقبله بضمان وظيفته كمدير فني للمريخ مستغلاً فرصته الأخيرة في عالم التدريب.
* ولنجوم المريخ أيضاً- دوافعهم لكتابة مجدهم الخاص وامجاد فريقهم في سفر البطولة الاكبر في افريقيا على مستوى الأندية.
* ما يسر القلب ويفرح النفوس أن انطباعات المدرب غارزيتو- حول ملعب المباراة أنه جيد جداً، بجانب الاقامة في فندق فخيم هو الاول في الدولة وهما عاملان مهمان من عوامل التفوق.
* أتمنى أن يهتم المدرب بالجانب الدفاعي وحماية المرمى اكثر من التفكير في احراز هدف.
* أتخوف جداً من حكاية السعي لتعويض خسارة جولة الذهاب في مباريات الأياب!.
* ملمح التأهل للدور التالي في البطولة الافريقية تتوقف بشكل كبير على نتيجة مباراة اليوم.
* الخسارة بهدف وحيد تعتبر مشكلة وأفضل منها الخسارة بهدفين مقابل هدف.
* أرجو أن يتجنّب المريخ سيناريو التجربة التي عرفها في الموسم قبل الماضي أمام عزّام التنزاني عندما خسر بدار السلام بهدفين قبل أن يعوّض بشق الانفس بثلاثية نظيفة.
* ليس في كل مرة تسلم الجرّة!.
* تطور كبير شهدته دولة غينيا الاستوائية في السنوات الاخيرة على مستوى بنياتها التحتية الخاصة برياضة كرة القدم وبفضلها تمكنت من استضافة فعاليات كبيرة في مقدمتها بطولة الامم الافريقية للكبار وبطولة الأمم للسيدات في كرة القدم وهو ما يعني أن لا مشكلة على مستوى الملعب كما قال غارزيتو.
* غياب المهاجم بكري المدينة احد أفضل هدافي دوري ابطال افريقيا في المواسم الأخيرة عن مواجهة اليوم يعتبر غياباً مؤثراً نتمنى أن ينجح المدرب في تداركه وإن كان الاهتمام بالجانب الدفاعي سيخفف من حدة تخلف بكري.
* مع أمنياتنا بالنصر المؤزر لمريخ السودان الفريق الوحيد الذي يعرف الطريق لمنصّات التتويج في البطولات الخارجية.

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ياسر بشير ابو ورقة
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #2
    تاج السرعبداللطيف عثمان 02-12-2017 08:0
    غارزيتو ( فارزيتو ) عديييييل لو بقى تدريب الوصيف آخر محطاته
    يعنى ماش عالإحالة للصالح العام ؟؟؟ أم للمعاش المبكر ؟؟ وربما
    الخرف المبكر
    يجووووا راجعيييين بدرى والمحلى داخل العرضة جنووووب
    يامعتصم وين سمير ولجنته لماذا لا تساعد الوصييييف
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019