• ×
الجمعة 25 يونيو 2021 | 06-25-2021
رامي عثمان

هلال الشعوب والرئيس المحبوب..!!!

رامي عثمان

 1  0  1146
رامي عثمان




* منذ زمن بعيد لم يكن فريق الهلال بهذا الاستقرار الذي ينعم به جميع من ينتمي لهذا الصرح الكبير الا القليل من الذين لا يريدون ان يصل الازرق لأي بطولة خارجية في عهد القائد المحبوب لنادي الهلال الدكتور أشرف الكاردينال والجميع يعلم المغزي من ذلك ..

* الهجمة الشرسة والمنظمة التي يديرها بعض المغرضين نحو المجلس المنتخب تدرك خطورة الرجل جيدا اذا تركوه يواصل في مشاريعه الضخمة والتي حببت فيه شعب الهلال بأكمله وخاصة لأنه بذلك ينسف كل المخططات التي عملوا لإجلها وهذا ما لا يرغبون به ..

* لذلك نجد ان البعض كلما واصل الكاردينال في خدمة الهلال ذادت سهامهم المسمومة عليه ورغما عن ذلك لا يشغل باله بهم لأن ما يقوم به من عمل يجعله يتحمل الصعاب على من يضع العراقيل في طريقه من أجل لا يستطيع ان يسعد الملايين من عشاق النادي ..

* اندثرت المشاكل المالية مع اللاعبين في عهده واتجه الجميع نحو الإستعداد الجيد للبطولات المختلفة لهذا العام والتي أصبحت الشغل الشاغل لكل الاهلة اذن ما الداعي لهذا الهجوم على الرجل طالما أنه يقوم بكل واجباته ..

* لم نقل ان الرجل كامل الصفات وخالي من العيوب لان جميع المجالس التي تعاقبت على نادي الهلال لها سلبياتها وايجابياتها فمن حقه علينا ان ندعم ايجابياته ونبصره على عيبوبه من أجل تلافيها ولكن من العيب ان نهضم انجازاته المعلومة للقاصي والداني ونبالغ في سلبياته حتى ييأس ويتنحى عن رئاسة اكبر نادي في السودان ..

* نتمنى ان يعقل البعض عن ما يقومون به وان يضعوا الهلال في حدقات العيون ويقفوا مع شعب الهلال في صف واحد من اجل رفعة الكيان بدلا من الإساءة للرئيس والتصرفات الصبيانية التي جعلت أغلبية الجماهير الزرقاء تساند رئيسها لأنها علمت ما يؤول إليه اصحاب الأجندة الخفية ..

* الفريق مقبل على مباريات من العيار الثقيل في الأسابيع القادمة امام هلال التبلدي وهلال كادوقلي خارج معقله وتريعة البجا واهلي شندي بالجوهرة الزرقاء على التوالي وبعدها يدخل لاعبيه في معترك غمار البطولة الأفريقية الكبرى وهو الهدف الذي جاء من اجله مجلس الهلال فعلينا ان نقوم بدعمه ومساندته حتى يصل إليه لأن المستفيد الأول اذا نال الفريق التاج الأفريقي هو الجمهور العاشق للكيان ..

* تناسوا الرئيس يا هؤلاء وانظروا إلى فريق الكرة فقط فهذا ما يهمنا فالنيل من الرجل يحقق رغباتكم ومصالحكم الشخصية فقط ولكنه يدمر إستقرار كيان بحاله فهل يعجبكم اذا وصل النادي لهذا المنعطف الخطير ، الا يستحق الهلال ان تعملوا لأجله بدلا ان تنهشوا في جسده الذي تعافى مؤخرا ..

* رئيس الهلال طال الزمن او قصر سوف يذهب كما ذهب سلفه ويجب علينا كأهلة ان نمهد له الطريق الذي يسلكه حتى يصل لما عجز عنه غيره لأنه يعمل بكل جهد لإهداء الجماهير العريضة كأس أفريقي تروي به عطشها فهل هذا ليس كافيا ان نمنحه الفرصة الكاملة ..

* في أكثر من مرة طالب قائد الهلال من الجميع الالتفاف حول الفريق فهو لا يحتاج لأي دعم مالي من أحد فما يحتاجه فقط هو وقفة الاهلة معه ونصحه بما فيه فائدة لمصلحة الكيان حتى تعبر القافلة الهلالية لمنصات التتويج الافريقية ..

* في الفترة الماضية هدأت الأوضاع قليلا داخل البيت الازرق ووقف الهجوم بعض الشئ على الرجل وذلك يرجع بسبب الأداء الجيد للاعبين والانتصارات الساحقة التي بدأ بها الهلال مشواره التنافسي لهذا العام وخاصة تألق الوافدون الجدد الذين كانوا بالموعد في جميع المواجهات ..

* ولكن عادت الهجمات الشرسة مجددا لتصوب نحو رئيس الهلال فهل ذلك بسبب ترقبهم لأي إخفاق يحدث للفريق في إحدى المواجهات الصعبة القادمة ليمهدوا الطريق على ان تكون بداية التدمير للإستقرار الهلالي ام هناك أشياء أخرى لا نعلمها ..

* لا يهمنا من يتولى رئاسة النادي الأزرق بقدر تهمنا مصلحة الكيان في المقام الاول ومن يعمل على رفعته لذلك نقف خلف المجلس المنتخب لأنه يريد ان يحقق رغبات الاهلة وهذا يعد سببا كافيا للوقوف بجانبه حتى نهاية عهده ونتمنى من الجميع ان يضعوا هذا الأمر موضع الاعتبار كي لا نعود لمربع الأزمات والصراعات التي لا تخدم مصالح النادي في شئ ..

* توحد أبناء الهلال مع فريق الكرة سيعود بالكثير من الفوائد التي سوف تجعل من الازرق قوة ضاربة في جميع المحافل ، فبدلا ان يحارب الاهلة بعضهم البعض عليهم ان يوجهوا تفكيرهم وقواهم من أجل الهلال وليس لشئ سواه فهل من مجيب ؟؟ ..

.... إحتراسات متفرقة ....

* سيخوض هلال الملايين عصر الغد واحدة من أصعب وأقوى مواجهات الدوري الممتاز على الإطلاق عندما ينازل هلال التبلدي في الجولة الثالثة بمعقله في قلعة شيكان التي تكتسي حلة زاهية هذه الايام لإستقبال هذا الحدث الكبير ..

* من المؤكد ان الخبير لافاني قد قام بإعداد أبناءه اللاعبين بدنيا وذهنيا في التدريبات اليومية وكما نتمنى ان يكون قد وجد حلا ناجعا للهفوات الدفاعية التي تسبب القلق للجماهير الزرقاء لأن الخطأ مرفوض في مثل هذه المباريات الكبيرة والتي يمكن ان تهدم كل ما تم بناءه ..

* الحارس الكاميروني لويك ماكسيم ظل يقف في مرماه كالأسد يحمي عرينه من كل الهجمات الخطرة ويعطي الثقة لزملاءه اللاعبين ليثبت لنا بأن مقولة (حارس المرمى يمثل نصف قوة الفريق) تنطبق عليه تماما ونتمنى ان يواصل على ذات المستوى ..

* التقرير الطبي الذي ظهر عن صحة مدافع المريخ النيجيري اونلامي وإصابته بمرض خطير حمانا الله واياكم اذا تأكدت صحته يعتبر امرا خطيرا جدا خصوصا ان المرض معد وتاريخ التقرير الذي تم نشره في إحدى الصحف صباح الامس يرجع لأكثر من ثلاث اشهر ، وهو ما يجعلنا نتسائل ، لماذا لم يتم الكشف عنه في وقته ؟؟ ولماذا تم نشره مؤخرا بعد إشادة مدرب الفريق غارزيتو بإمكانياته ؟؟!! ، هنالك خفايا كثيرة حول هذا الموضوع وسوف ننتظر مع الآخرين لمعرفة الحقيقة ..

* قناة الملاعب التي استبشرنا بها خيرا عندما أعلنت بإنها قد فازت بحقوق بث مواجهات الدوري الممتاز ها هي تعلن مجددا وتستعد لإطلاق قناتها الرياضية الثانية في حين ان القناة الأولى ليس فيها سوى المباريات القديمة والمملة التي عفى عليها الدهر ، كنا نتمنى ان تقوم القناة بنقل الدوري منذ بداياته بدلا من نفخ البالونات الفارغة ..

* القناة كانت تبذل مجهودات مقدرة لنقل مباريات اندية القمة مع الفرق الأفريقية جعلتها تنال ثقة الجميع وكما وجدت دعم منقطع النظير من عشاق الرياضة عندما كانت ترغب في نقل الدوري الممتاز وما ان تم منحها الموافقة المبدئية هبط مردودها وقل نشاطها لدرجة اننا في الاسبوع الثالث ولا زلنا مكانك سر ..

* ختاما .. ما لي أسمع جعجعة ولا ارى طحينا ..

.. إحتراس أخير ..

دائماً تذكر في تعاملك مع مَن حولك
أن الذكاء ليس محصوراً عليك وحدك
و أن الغباء ليس محصوراً على غيرك !

جمعه مباركة

****************
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رامي عثمان
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    العمرابي 02-03-2017 09:0
    مقال ممتاز و منطقي أستاذ رامي ' أسأل الله أن يشفي أصحاب الأجندة الخاصة الذين كل سعيهم لتعطيل المسيرة الناجحة للدكتور الكاردينال
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019