• ×
الثلاثاء 27 يوليو 2021 | 07-27-2021
خلف الله ابومنذر

قنبلة موقوتة

خلف الله ابومنذر

 4  0  1300
خلف الله ابومنذر

# ما تناولته عبر هذه الزاوية قبل أيام مضت عن أزمة الكرة السودانية وتخلفها عن بقية دول القارة رغم قصب سبقها ،حقيقة وجد اهتماما كبيرا ان لم يكن منقطع النظير من القراء عبر المواقع الالكترونية الاخبارية ومواقع التواصل الاجتماعى الذين تناولوا الأمر وأدلوا بدولهم وطالبوا بالمزيد.
# حقيقة أزمة أو أمراض الكرة السودانية التى أقعدتها لا تحصى ولا تعد وقد تمددت وتجددت وتشعبت وطالت واستطالت ما بين الفساد المالى والادارى والجهل والمكايدات والمجاملات على جثامين القوانين واللوائح وللأسف لم نتوقف لنصحح أخطاء أو هفوات ولم نحاسب متجاوز حتى الآن رغم ان بعض الأخطاء والتجاوزت فى العديد من المرات ارتقت لمستوى الجريمة وانما ظللنا، لم نتوقف ولم ننقاش ولم نحاسب ونعاقب كما يحدث فى العديد من الدول وانما ظللنا نتجاوز الأخطاء بشعار عفا الله عما سلف حتى ان كان هذا السلف ينذر بشر مستطير وقد عفونا عن الكثير المثير الخطر ومد برأسه مرة أخرى كما حدث من الأخ اسامة عطا المنان .
# الأخ اسامة أمين مال الاتحاد العام حادى وشادى أزمة الموسم قبل الماضى التى هددت مسيرة ومسار الكرة السودانية ومجتمعها وتسببت فى نسف الموسم ذاته بعد ان تجولت ما بين قبة البرلمان والمكاتب الحكومية والشخصيات الاعتبارية والرياضية وخلافها بحثا عن ماء الأجاويد والوساطات البارد لاطفاء نار الأزمة أو الخروج بالموسم لبر الأمان.
# الأخ اسامة عطا المنان ولأنه لم يجد من يعاقبه أو يوبخه على كسر عنق اللوائح والقوانين وتسببه فى الأزمة عندما قام برفع الايقاف عن اللاعب بكرى المدينة من منزله اكراما لوفد من النادى قام بزيارته لذات الغرض.
# لأن الأخ اسامة لم تسأله جهة عن هذا التصرف الأحمق العشوائى الذى تسبب فى أزمة الموسم الماضى قام مع مطلع هذا الموسم ومع سبق الاصرار والترصد وغياب حمرة الخجل وغياب روح المسؤولية برفع الايقاف ايضا عن حارس مرمى هلال كادوقلى وأيضا لصالح النادى الأحمر الذى انتقل اليه الحارس فى فترة انتدابات اللاعبين الشتوية الماضية
# بالطبع وبنص المادة لا يحق للاعب المشاركة مع أى ناد ما لم يمثل أمام لجنة الانضباط لمعاقبته على ما بدر منه وزملاؤه من سوء سلوك فى مباراة ناديه التنافسية الموسم الماضى عندما اعتدوا على مرأى ومسمع من الجميع داخل الملعب وخارجه عبر التلفاز على حكم المباراة الذى أشار للاعتداء فى تقريره ما يعد قنبلة موقوتة تهدد الموسم التافسى القادم لأن كل الأندية خاصة المتحرج موقفها فى ترتيب المنافسة ستشكوى وتطالب بنقاط المباراة فى حالة خسارتها اذا شارك اللاعبون وفى مقدمتهم الحارس أمجد النيل.
# حقيقة ازمة الكرة السودانية أصبحت متجزرة وراسخة ومتعمقة بالفساد والجهل الادارى ولن ينصلح الحال الا بابعاد الذين لا علاقة لهم بالمنشط ولا ادارته ، بابعادهم عن الاتحاد العام والاتحادات المحلية ثم الوزارة وبدون هذه الخطوة لن تخطو الكرة السودانية خطوة للأمام وستظل ترزح تحت وطاة التخلف والفساد بينما تتوسع وتكبر المؤسسات التجارية والعلاقات الخاصة لقادة الكرة لأنهم جاءوا أصلا وهمهم ومبلغ همومهم توسيع نشاطهم التجارى الخاص ولا علاقة لهم بتطور الكرة أو نهضتها.
غيض
# لا زلت أراهن على نجم التسجيلات أبوستة للثبات كعنصر لسد النقص فى عمق الدفاع لما يتمتع به من قدرات وهدوء وتركيز وقراءة سليمة للملعب وبنية جسمانية مرنة صلبة لهذا أتمنى ان يمنح الفرصة فى مباراة
# مجلس اداة نادى هلال السودان أصبح بين خيارين أحلاهما مر، أما اداء مباريات الممتاز بملعبه وتعطيل الملعب بالاستاد أو اللعب باستاد الخرطوم على النجيل الاصطناعى السئ الذى يعرض اللاعبين لاصابات الملاعب
# شئ طبيعى ان نكون الطيش فى أى شئ اذا كان من لا علاقة لهم بالشئ يديرون أمره كوجود صيدلى على رأس الاتحاد بينما يظل الدكاترة كمال شداد وعلى قاقرين وعمر أبوحراز وغيرهم من أصحاب الشأن يتفرجون
# الدول الأفريقية التى لم تكن شيئا مذكورا عندما كنا فى القمة وسبقتنا ونشاهدها الآن فى النهائيات الأفريقية بالجابون ونشاهد لاعبيها بالدوريات الأوربية، هذه الدول لم تتطور بالعشوائية والمجاملات والفساد والجهل وخرق القوانين وخلافها من سوء يمارسه قادة الاتحاد العام بلا حمرة خجل
# للأسف الأخ اسامة الحاكم بأمره مع سوء فهمه وسوء ادارته للكرة منفردا فى غياب بقية الضباط خارج البلاد طوال العام يشجع اللاعبين على سوء السلوك بمجاملاته وتجاوزاته لينطبق علينا القول( لا كورة لا أخلاق)
# لاعب نجمة المسالمة بكرى المدينة اعتدى على حكم مباراة ناديه أمام الأمل بعطبرة الموسم قبل الماضى ومفروض يقيف تلقائيا بنص القانون الى ان يمثل أمام لجنة الانضباط ولكن عشان علاقة أخونا جمال الوالى بمعتصم جعفر رئيس الاتحاد العام قوية قام أخونا اسامة برفع الايقاف عن اللاعب
# بكل بساطة مشوا ناس نجمة المسالمة لأخونا اسامة فى منزله وقام جاب ليهم البيبسى وشاى اللبن باللقيمات وضيفهم ورفع ليهم الايقاف عن اللاعب
# يا أسامة أخوى ما معقول لاعب كرة يضرب حكم المباراة بالبونية والشلوت ويطارد الحكم أمام الجميع ويجى يلعب تانى زى الما حصل حاجة
# هسع اسامة قام برفع عقوبة الايقاف عن الحارس منجد النيل عشان وقع فى كشوفات نجمة المسالمة وبتحصل أزمة وأسامة مافى زول بسألو .
# والموسم الجايى صلاح نمر يطرش معلق المباراة بلنجة وينط للحكم فى رقبتو واسامة يرفع العقوبة عن نمر ويعينو مدير لمنظمة حسن الخاتمة .
# بالله يا اسامة اذا جوك فى بيتك فى موضوع بخص باسكال مع الايقاف أحكم عليهو وعلى صلاح نمر بالجلد والسجن والغرامة لمصلحة النادى
# طبعا باسكال أكبر منك سنا يا أسامة لكن المصلحة العامة تتطلب ذلك
# غايتو الشئ المتأكد منو غارزيتو بشيل حالكم وبفضحكم مع الخرد الجبتوهم ديل خاصة وعندو رأى واضح فى اللاعبين الطاعنين فى السن # وعندو رأى فى بكرى المدينة وعلاءالدين يوسف ولسع ما شاف على جعفر وصلاح نمر والنعسان وبقية الدراويش.. الله يكون فى عون غارزيتو
# غارزيتو لو شاف الجماعة ديل جوه الملعب ما كان بقتنع ليكم الا تخدروه
# ألذ حاجة المدرب الألمانى هاى قال مفروض ما يلعبوا فى التمهيدى.
# غايتو مدرب خيالى ما عارف فهم ناس صلاح نمر وضفر وباسكال.
# يا هاى خليك عاقل اذا كان مع شفع جيبوتى أقالوك من مطار الخرطوم
# اذا لعبتوا فى مراحل متقدمة من البطولة وقابلتو الأهلى المصرى أو الترجى التونسى كان انتظروك فى مطار الخرطوم شايلين كلاشنكوف وضربوك وفتحوا فيك بلاغ اشانة سمعة وتشرد واستلام مال مسروق
# للأسف عاد اللاجئون السوريون للاساءات والبذاءات للنيل من السودان وشعبه وحقيقة نحن لا نلوم السوريين الذين رفضت العديد من الدول العربية استقبالهم بما فيها جارتهم الأردن بينما وضعتهم الدول الأوربية فى مخيمات لجوء فى البرد القارص، لا نلومهم وانما نلوم الذى لا يعرف قيمة السودان والسودانيين وفتح أبواب السودان دون ضابط أو رابط وكأن السودان ضيعته أو ورثة من أهله يتصرف فيه كما يشاء ، فتحه لكل من هب ودب مقابل حفنة دولارات ليسئ للسودان وأهله.. لك الله يا سودان.
# بهذه المناسبة نسأل الذين ضجوا عبر الفضائيات والصحف والاذاعات من خلال حوارات ليبرزوا خبراتهم وعلاقاتهم ورحلاتهم الماكوكية وقدراتهم الاقناعية التى قادت لرفع العقوبات الأمريكية عن السودان.
# نسألهم لماذا كان الحصار والعقوبات من أول ومن سببه؟ ولماذا أصبحت أمريكا الصديق الصادق الصدوق بعد ان دنا عذابها وعليكم ضرابها لأنها عدو للاسلام الذين ترفعون شعاره ولن ترضى عنكم لأنكم حداته وحماته؟
# هل تابت أمريكا واغتسلت وصلت وحجت البيت وانضمت لمنظمة المؤتمر الاسلامى ومنظمة بر الوالدين واصبحت من أولياء الصالحين ؟
# ما اعلمه ان أمريكا كما هى لم تتغير وواشنطن ياها ذاتها لم تتغير لعاصمة اسلامية بل قدمت الدعوة لبنيامين نتنياهو اليهودى لزيارتها كأول مسؤول يزورها فى عهد رئيسها الجديد لتعلن وقوفها مبكرا مع اليهود
# المعروف للعالم كلو اتغيرتو انتو ورضختم لاملاءات أمريكا بصورة انبطاحية مخزية.. طيب من أول كان فى داعى للدجل والنفاق حتى مع أمريكا ليدفع الشعب السوداني المقهور ثمن خطلكم ومغامراتكم الصبيانية؟



امسح للحصول على الرابط
بواسطة : خلف الله ابومنذر
 4  0
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    كاكا الأصلي 01-25-2017 08:0
    المعلق الاسمك [احمد] ياخ تعليقك بكل أسف يدل على جهل مطبق، حالة متأخرة، وبالله جاوب على سؤال الكاتب: من السبب في العقوبات أليس هم يحتفلون ويخلقون بطولات بها الآن؟؟؟ واضح انو السؤال حرقك يا وطني يا واااااطي ني
  • #2
    احمد بشير محمد 01-24-2017 08:0
    انت صحفي .معقول ياخي ؟؟؟اختشي علي الهضربة دي وارحمنا من درابك
  • #3
    احمد 01-24-2017 12:0
    يا اخي انت جاهل امريكا لم ولن تتغيرززواسرائيل طفلها المدلل..ان عجبك .. لعبه المصالح ومصلحتنا معها ولم نصل الدرجه التي نطلب منها ان تترك اسرائيلززخليك في هلالك المهلهل وكتباتك المتعصبه الغبيه
  • #4
    عزالدين ابراهيم عبدالرحمن حاج موسي 01-24-2017 11:0
    حبيبي الكرة السودانيه مصيبتها الكبرى أي شخص يتكلم في الرياضه والله عندو شويه خلفيه عن الكوره بكره يجيبوه في التلفزيون والخبير قال والخبير طار انا ما حصل شفتو واحد جابوه في التلفزيون وما قدموه بالخبير الفلاني طيب ما دام نحن عندنا مليون خبير رياضي ومليون خبير سياسي ومليون خبير اقتصادي السؤال البطرح نفسو ليه نحن اخر القارة رياضيا وسياسيا واقتصاديا في ظل وجود هذا الكم الهائل من الخبراء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    حا نفضل اخر القاره واخر العالم في ظل هذا الوضع والله يضر من كان السبب ؟؟
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019