• ×
الأحد 28 فبراير 2021 | 02-27-2021
حسين جلال

الخيوط الزرقاء مازالت غامقة

حسين جلال

 1  0  1249
حسين جلال
حقق الهلال فوزا صغيرا علي قورماهيا الكيني بهدف المهاجم المتالق كوفي تيتية في نصف ساعة من الشوط الاول رغم التوهان وعدم الاتقان في رفع رتم المباراة بعد ان وضحت علة الفرقة الهلالية في التلت الاخير لخط المقدمة والمتمثل في ضعف بناء الهجمات حيث عاب علي الفرقة سرعة الايقاع بسبب البط الذي لازم كاريكا بنقصان الياقة البدنية في الجانب الايمن لخط المقدمة ولو وجد الغاني تيتية المساندة وصناعة اللعب لنالت شباك قورماهيا اكثر من هدف ويبدو بان نتيجة مباراة اوول استارز الغاني بثلاثة اهداف لصالح الفرقة الزرقاء غيرت كثيرا من مفاهيم الضيف الكيني الذي لعب بجدية وصرامة فائقة اغلقت كل المنافذ امام رماة الهلال حيث لم تظهر امكانيات الغاني اوكرا في الجانب الايسر لهجوم الهلال كثيرا بسبب انخفاض مجهوده البدني وحتي اطهر الطاهر لم يغير من سلبية مردوده الفني وكانت خطورة الفريق الضيف تتسلل من جانبه لم يقم اطهر في الزيادة العددية لخط المقدمة من طلعات هجومية ولاحتي في اتقان التغطية والسيطرة علي الهجمات في جانبه الايمن رغم قلة الهجمات لفرقة قورماهيا كشفت الكثير والمثير في العمق الدفاعي الذي تواجد به الصيني وبخاري والاثنان تم توليفهم في خانة قلبي الدفاع
لافاني كثف مجهوداته في امتلاك الفرقة الزرقاء والسيطرة علي منطقة المناورة التي لعب فيها دور المحاور حظا اكبر والمتمثل في سالمون جابسون وابوعاقلة واضافة الي نذار حامد الذ كان يقوم بدور صانع الالعاب ومجهوده الكبيير في صناعة الهدف الاول للمهاجم تيتيه ولوارتفع كاريكا الي مستواه المعهود لكانت هناك اهداف اكثر
شوط المباراة الثاني كان مملا من جانب الفرقة الزرقاء بعد انخفاض المجهود البدني للاعبي الهلال ومن خلاله احكم الضيوف علي منطقة الوسط وكثف الفريق طلعاته من الجانب الايمن بسبب كثرة الاخطاء الكبيرة لاطهر الطاهر لم تجد النجاعة الهجومية المطلوبة بسبب قلة الخبرة التهديفية لقورماهيا الكيني
رغم التعديلات الزرقاء بخروج الصيني مصابا ودخول حسين الجريف وخروج جابسون ودخول الطاهر سادومبا واخير دخوال الثعلب وخروج كاريكا لم يتغير الهلال كثيرا عدا ابداعات صهيب الفنية في المهارة والسيطرة لتنهي الحبية الثانية بهدف المهاجم الخطير والمرعب تيتيه وتضع تلك المقابله الجهاز الفني في محك لكشف السلبيات العديدة التي افرزتها المباراة خاصة في الشق الدفاعي واطراف الملعب .
وفي تقديري الشخصي مباراة قورماهيا لم تقصح بالكثير عن خباية الفرقة الهلالية بسبب ضعف الشق الهجومي للفريق الضيف الذي لم يقدم المطلوب من ناحية سرعة المرتدات والتصويب من خارج وداخل منطقة الجزاء حيث اجاد الفريق في التحكم والسيطرة علي الكرة وقفل المنافذ وغاب تماما من تهديد مرمي مكسيم
نتعشم ان يواصل الهلال التجارب القوية حتي يقف علي نقاط الضعف الموحودة قبل انطلاقة المنافسة الافريقية وبطولة الدوري الممتاز
اخر الاسوار
انخفاض الياقة البدنية اضر كثيرا بميزان الرتم الفني للمباراة في الشوط الثاني لفرقة الهلال
كاريكا اطهر واوكرا لم يقدما المنتظر وكانت خاناتهم شاغرة طوال المباراة
كيف يفكر لافاني لسد النقص في العمق الدفاعي بسبب ضعف مجهود بخاري والصيني في الفك والالتحام في التنافس الافريقي
جابسون قدم نصف المجهود بجانب نذار في الشوط الاول
ابوعاقلة ينتظر منه الكثير في المباريات المقبلة بويا التزم دفاعيا امام قورماهيا

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    القدال 01-19-2017 08:0
    علة الهلال في لعيبته الكبار عمراً وليس تأثيرا كاريكا ، نزار، بوي بجانب أطهر. هؤلاء لايجيدون تسليم الكرة للزميل ولا الباص من رجل لرجل. بالاضافة الى الضعف البدني للجدد الصيني وبحاري. يا أخي ما معقول أقل احتكاك الناس تتساقط، دي كورة قدم مش كرة طائرة.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019