• ×
الثلاثاء 22 يونيو 2021 | 06-21-2021
صحيفة كفر و وتر

الأنا الكاردينالية

صحيفة كفر و وتر

 1  0  1156
صحيفة كفر و وتر
(أتري حين افقأ عينيك، ثم اثبت جوهرتين مكانهما، هل ترى ? هي اشياء لا تشترى).... لا احسب بأن اشرف سيد احمد كاردينال، رئيس غفلتنا الهلالية المبكية، قد سمع بهذه الابيات، ولا يعرف ما اذا كان شاعرها هو أمل دنقل، ام سراج النعيم، ولكن بطبيعة الحال ان طه علي البشير وصلاح احمد ادريس، يعرفان من هو شاعرها... وماهي مناسبتها، هذا، ان لم يكونا يحفظان ابياتها عن ظهر قلب ونبض.. ولذلك لا احسب بأن الرجلين بتلك السذاجة التي تجعلهما يقبلان بصفعة اتهامهما بالتآمر على الهلال، ثم ادارة كفهما الثاني لاستقبال صفعة جديدة.
كان اشرف سيد احمد كاردينال في كامل قوته العقلية معتمراً (كسكتته) الذكية، عندما قال ان طه علي البشير وصلاح ادريس يتآمران على الهلال وهما، معا، لا يستطيعان تحريك (الكسكتة) من رأسه.
ليس هناك أمرّ من ان يُتهم رئيسين في قامة الحكيم والارباب، بالتآمر، رئيسان بذلا جهدهما ومالهما من اجل معشوقهما ولم يبخلا عليه طوال سنوات ماضية، ليأت رجل مثل الكاردينال ليتفوه بما يستوجب ان ينزع عنهما هلاليتهما، عطفاً على اشانة السمعة.
لذلك اذا اراد الكاردينال ان يراهن على حُلم الرجلين وسماحتهما واخلاقهما، فعليه ان يسارع بإعتذار علني، يوازي الجرم المشهود، ان لم يفوقه في مساحته وعدد كلماته، لانه باختصار شديد تجاوز الخط الاحمر وافتئ بما لا يعلم، وهو الغريب، لساناً ويداً وسلوكاً، عن المجتمع الهلالي المتسامح.
يرتدي الكاردينال عباءة اكبر منه، ويجلس على كرسي ليس كرسيه، وما حواره مع عامل بسيط في ليلة تدشين قناة الهلال، الا دليل ساطع على ان الرجل يرتدي حلة طاؤوسية لا تشبه انسان الهلال المجبول على التواضع وبسط اجنحة الرحمة....
(ياخينا كيف تفتح البوفيه وتخلي اللاعبين يقعدوا قبلي) ?!
(كيف اللعيبة يتعشوا ولسه انا رئيس الهلال ده ما قعدتا) ?!
من حق العامل البسيط ان يندهش، وان يفغر فاهه، قبلي وبحري، او لعله قد سمع بان البابا الطيب عبد الله، رحمة الله عليه، كان يشرف على طعام اللاعبين بنفسه ويكأد يطعمهم من يديه الطاهرتين، ولم يكن ذاك الا تواضعاً منه لا ينقص شيئا من هيبة رئيس نادي الهلال، وكذلك كان يفعل الاخ الصديق صلاح احمد ادريس، اذ كان يقف على كل صغيرة او كبيرة تخص اللاعبين، يقدمهم على نفسه رغم فوارق السن وهيبة المنصب الذي يتشرف به.
العامل البسيط لم يصمت، بل قدم درساً لرئيس نادي الهلال وقال له بأن سلوك اللاعبين او طريقة تعاملهم مع مثل هذه الامور، مسئولية نادي الهلال دوناً سواه، ولا ذنب له هو في ذلك.
(يا ريس مافي مشكلة نجيب ليك العشا لحدي عندك)... (يا زول امشي من قدامي)... !!!!
و(حرد) صاحبنا العشاء في ليلة فرحه، لانه يحتاج لمليون سنة او اكثر ليتعلم ادبيات وسلوكيات رؤساء نادي الهلال.
امسح للحصول على الرابط
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    محمد السيد 01-16-2017 05:0
    لا حول ولا قوة الا بالله. الم يكن ممكنا تقديم نصح بطريقة تعمل على التوفيق بدلا من اذكاء نيران الفتن
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019