• ×
السبت 31 يوليو 2021 | 07-30-2021
سيف الدين خواجة

هلاريخ ......في الميزان ...فنيا !!!!

سيف الدين خواجة

 8  0  1779
سيف الدين خواجة

بعيدا عن الانحياز لعمي الالوان قريبا من الحياد مما شاهدنا حتي الان من استعدادات هلاريخ نقول الاتي :ـ
بصمات مدرب المريخ هاي في تطبيق طريقة اللعب 3/5/2 واضحة جدا ومميزه مع صعود ظهيري الجنب محمد عبد الرحمن والصاوي مما يزيد من لاعبي الوسط والهجوم !!!
ايضا المريخ يلعب الكرة من لمسة واحده ومما سهل هذه المسه حركة اللاعبين في طلب الكرة مما جعل ايقاع اللعب وشكله يمتاز بالسرعه والجماليات في النقل من لمسه واحدة مما يجعل الخصم تحت الضغط باستمرار مع وفرة في فرص التهديف .
ملاحظه اخري ان المريخ اصبح يلعب الكرة الممرحله حيث تبدا الهجمه من الحارس الذي يمرر دائما الكرة بيده وهذا فيه تركيز لللعب وفتح الملعب وقراءته لنقل الكرة بسهولة ويسر مما يجعل اللاعبين ترتفع لياقتهم باستمرار المباراة وانهم لا يهدرون لياقتهم في لعب غير مجدي !!!
وفي تقديري قدم الاتحاد السكندري اكبر فائدة للمريخ بطريقة لعبه بافراغ الوسط والتكتل الدفاعي وهو ما سيواجه فرقنا في البطولات الخارجية خاصة علي ارضنا وفي نفس الوقت ادخل المريخ في تجارب قاسية ليس بسبب من ضعف الدفاع ولكن لان اندفاع لاعبي الارتكاز للهجوم وعدم عودتهم سريعا لتغطية وجه الدفاع وتلافي اخطائه وهي اخطاء عادية في الهجمات المرتدة حيث توجد الفراغات الكافية لتسرب الخصوم خاصة اذا كانوا في سرعة حازم امام وخالد قمر وهذا خلل ستتم تغطيته مع الايام !!!
من اهم الملاحظات هو لعب المريخ الكرة ارضا ولا ترفع الامن الاجناب وهذا في حد انجاز للمدرب هاي مع ملاحظة عدم الاستعجال في احراز الاهداف (لان الشجاعة صبر ساعة ) كما يقال واكثر ما اعجبني في تجربتي الاتحاد هو ادراك التعدل وعدم الاحباط وعدم الاستسلام والهزيمه في المباريتين وهذا ايضا انجاز اخر سيتطور مع الصبر والتجارب !!!
اخيرا نساطيع ضربة لازب ان نقول صار للمريخ شكل وطعم ولون ومع الصبر وعدم الاستعجال سيكون الامر لافتا للنظر !!!
اما الهلال الذي نراه اول مرة فقد لعب بطريقة 4/4/2في محاولة للمدرب من جعل الفريق ان يتحرك ككتلة واحده وهوشئ غير معتاد لدينا ويحتاج لوقت طويل قد يضر به في المنافسات القارية !!!
شكل الهلال يوحي بانه يلعب بدون خطه وذلك بسبب لعب الكرة من حارس المرمي هوائية متخطيا خط الوسط الذي من واجبه نقل الكرة ارضا للهجوم مما جعل الوسط تائها ولم تظهر لابو عاقل وسلمون جايسون اي خطورة ولا تعرف من هو صانع اللعب لانه لا يوجد نقل للكرة !!!
ما زال عيب الهلال في فقدان الكرة بسرعه قائما كما ان عدم ظهور اللاعبين لطلب الكرة جعل اللاعب المستحوذ علي الكرة يتعب في البحث عن لاعب لتباعد الخطوط واختفاء اللاعبين كانهم يتهربون من مسئولية الكرة !!!
بسبب من عدم نقل الكرة الممرحلة وهو اسلوب مدرسة الهلال المعهود اختفت الخطورة المنظمه وبدا الهجوم عشوائيا !!!
لم يلعب لاعبوا الهلال الكرة علي الارض وممرحلة الابعد ضمان النتيجه التي اقتلعها تتيه عنوة واقتدارا بجهد فردي في مشاكسته الدفاع وهو لاعب يحتاج لصانع العاب يفهمه لنستفيد من خطورته في قادم الايام وفي المعارك الكبيرة !!!
دفاع الهلال لا يخرج الكرة نقلا للزملاء وانما هوائيا للتخلص منها وذلك لسببين اولها غياب لاعبي الارتكاز من ناحية ومن ناحية اخري هروب اللاعبين من طلب الكرة !!!
كذلك حارس المرمي مكسيم ظل يلعب الكرة هوائيا وهذه مشكلة تحتاج لحل لتكون الكرة ارضية وممرحله لفتح مساحات في دفاعات الخصوم والا سيكون الصيام حليف الهجوم !!!
عدم نقل الكرة ممرحلة ادي لغياب الفرص المصنوعة للتهديف مما ااظهر اللعب كانه عشوائي !!!
شخصيا كنت اتمني لو علاقات هلاريخ علي مايرام للعب السكندري مع الهلال كما كان كان معتادا لكن الدهر ذو غير ، لكانت تجربة حقيقية وذات مغزي ولربما وضعتنا في صورة الفريق الحقيقية وابانت بشكل جذري شكل ولون الفريق ونامل من تجربة قورمايا الكيني ان توضح شكل الفريق اكثر وحبذا لو لعب الهلال اكثر من مباراة مع قورمايا او علي الاقل مبارتين من العيار الثقيل علي ان تكون واحده مع فريق مصري لاختبار اعصابنا ومرونة عقلنا في احتمال مماطلة المنافسين التي لا نجيدها وهي واحدة من اسباب خروجنا من بطولات في متناول اليد !!!
تتيه يحتاج لزمن ولتفاهم اللاعبين معه لخللق فرص التهديف في الموقع الصحيح ما فعله في المباراة جهد فردي قد يعرضه للاصابات مستقبلا او كروت ملونه تعطله من مواصلة التهديف فهو هداف من طراز رفيع فقط الا نستعجل عليه !!!
اخيرا ظهور الموهوب محمد عبد الرحمن يستاهل اي لقب عدا جكسا لاختلاف المواهب والاستايل مبني ومعني ظهوره بهذا الشكل اللافت تؤكد علي صحته من ناحية ومن ناحية اخري تؤكد علي ان المدرب هاي عرف امكانيات اللاعب في هذه المدة القصيرة وهذا يحسب له وان شطبه من الهلال كان اداريا وليس فنيا باي حال من الاحوال وان ما وراء الاكمه ما وراءها !!!
كذلك جيسون الهلال ليس هو جايسون المريخ ولا اكرا الهلال هو اكرا المريخ وفي قادم الايام ستضح الفروقات سلبا وايجابا اكثر !!!
من الواضح جدا في حساب الربح والخسارة بين الهلال والمريخ في تنقلات اللاعبين بينهما ان المريخ هو الرابح الاكبر وان صفقاته كانت في الصميم في حين صفقات الهلال كانت( كسكته شو) اكثر منها فنيا للفرقه نامل ان يكون المستقبل مغايرتماما للراهن الان والا يكون كواي القلوب حريق القلوب والجيوب !!!

*** حاشية *** رحم الله الاستاذ عثمان ابو قناية الهلالي الكبير الذي اخانا في الاسرة رغم الاختلاف السياسي الا انه جعل من هذا الاختلاف واحه ظليلة للعلاقات الانسانية وكان كثيرا ما يسري عن نفسه بين اهلنا (بالله دي اسرة شنو دي الواحد ما يلقي فيها واحد يقيف معاهو ولو مجامله بس مافيكم شيوعي ولكن فيكم مريخاب مجانين !!!) كانت هذه لازمته حين يشتد النقاش وظل وفيا لمشروعه الحضاري وعمل له بكل اخلاص وتفان ورحل عن الدنيا حزينا علي الفشل لم يخلف غير اسرته الصغيرة لا مال ولا عقار لا خصومه ولا شحناء كان سمحا مبتسما رحمه الله رحمة واسعه وجعل مثواه الفردوس الاعلي .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : سيف الدين خواجة
 8  0
التعليقات ( 8 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    سيف الدين خواجه 01-17-2017 08:0
    الاخ ميدو شكرا والحمد لله لست ضد الكاردينال ولا مع الارباب انتقدت حتي البابا وطع الحكيم ولو كنت اعبد الافراد لكنت وزيرا الان ومنذ الديمقراطية لكن ما كرهت الاحزاب كلها السودانية الا بسبب الافراد القابضين عليها ورفضهم لاراء الاخرين واحتقارها وترفعهم وقلت عن الارباب ما لم يقله احد فقط المشكلة اني انتقد بادب واخلاق لعدم الحاجه اليهم والحمد لله ولو يسمع الكبار كلامي من اوائل السبعينات لكان الهلال في مصاف الاهلي القاهري لكنها محنة النخب ما اعرفه عن الفساد والافساد في القمه لو قلته لتركتها الجماهيروراجع ما كتبته عن الكاردينال لم اقل فيه كلمه في غير محلها نريد هلالا ولا نريد رجالا نسبح بحمدهم كل الذين شاهدوا المباراة لم يكن الهلال يعجبهم اما المريخ وهاي في الباي هذا جزء من فساد عظيم راجع كتاب المريخ محمد كامل سعيد وموسي مصطفي وكفي واختلاف الراي لا يفسد للود قضية اقول مجرد راي ولكم الحق في الرد بغير اساءة حتي نبقي علي بصيرة
  • #2
    د حسين عز ال\ين 01-16-2017 04:0
    مقال رائع وما اشرت عليه جانبه الصواب اؤمن علي ان الفائدة اكبر لو تباري الهلال مع الاتحاد وكذلك المريخ مع اول سنارز وهي تجربتين كفيلتين بتحديد شكل الفريقين من حيث التنظيم في مقابلة مدرسة عربية وافريقية ، اتمني ان نري مستقبلا تنسيق مسبق بين فريقي القمة او فرق الممتاز الاخري في مثل هذه التجارب
  • #3
    الموج الازرق 01-16-2017 03:0
    برضو نلم فيكم بنملى ليكم خشمكم من الواطه
    قال بعيد من الانحياز للالوان ... قم لف بالله
  • #4
    عزالدين وديدي 01-16-2017 02:0
    مقال جميل ومهني وبعيد الانجحياز فلك الشكر وارجو من كل الكتاب البعد عن العصبية واللونية.
  • #5
    أبو ناهد 01-16-2017 01:0
    يا استاذ/ خواجة، ماذا دهاك هل ركبت موجة المعارضة الهوجاء؟

    المريخاب انفسهم ان طلب منهم ان يمدحوا المريخ لن يمدحوه بما وصفت وان طلب منهم ان يشتموا الهلال لن يشتموه بما وصفت!!!!
  • #6
    القدال 01-16-2017 12:0
    الأستاذ سيف خواجة قلمك دائماً قمة في الاتزان. مالي أراك اليوم متحاملاً على الهلال أكثر من اللازم؟
  • #7
    mido 01-16-2017 11:0
    أستغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم
    ياراجل خاف الله سيدك، عشان إختلافك في الرأي مع الكاردينال وتبعيتك للأرباب طلعت الهلال كلو مافيهو حاجة سمحة، وكلامك ده بيسألك منه ربنا سبحانه وتعالي وهو العالم بالنوايا
    يعني كل ناس المريخ قالوا المريخ كعب وعاوزين يشيلوا المدرب بره، وحتي أهدافهم بتاعة التعادل البتمدح فيها دي معروفة دخلت كيف، فياخي سيب حركات الحقد دي وكونه الكاردينال همشك فماتعمل لينا صداع بكلام ما ليهو أساس من الصحة
    هلالنا عاجبنا والبيعبد الأشخاص فالأشخاص زائلون ويبقي الهلال، الهلال أموره ماشه تمام بس نقطونا بي سكاتكم، وحرام عليكم ياخي عاوزين تاكلوا زمنكم وزمن غيركم ليه
    الكاردينال رئيس حتي يتنازل طواعية ومن أراد التطبيل لصلاح إدريس فسوف يطول ليله ومايطول في النهاية إلا الخرف ووجع القلب هههههههههههه
  • #8
    عثمان جميل - قطر الدوحه 01-16-2017 10:0
    الأخ الحبيب سيف الدين خواجه (أبو مختار) الهلالي والصديق الرائع أنا وأنت كثيرا مانجتر الذكريات ودائما مانبكي على زمن الرياضه الجميل في ذاك الزمان الذي ولى ولن يعود وأنت أحد الرياضيين المعتقين الذي كحلت عيناك مثلي بأفذاذ وأساطين وأساطير الكرة السودانية والتي ولدتهم حواء الكرة السودانية ولا أدري أخي خواجه سبب عقمها الآن أخر العناقيد بعد كمال عبد الوهاب وكسلا وقاقا وجكسا وبشاره وبشرى .. كانوا الرشيد المهديه وجمال أبو عنجه وسامي عزالدين وطارق أحمد أدم ووالي الدين .
    صرفنا مليارات الدولارات في لاعبين أفارقهم يقولون عنهم محترفين وفي ذلك الزمان الجميل إحترف العزال الأسمر عمر النور بالزمالك فأجاد وأطرب وأمتع الجماهير المصريه ثم أسامه يوسف أغا بالأهلي وكانت جماهير الأهلي تغني وتشدو وتقول (أسامه ياأسمر ياسوداني على الشط النيل إستناني) ونجم النجوم أمين زكي بالأهلي ونوح ادم بالزمالك وكذلك الرشيد المهديه بالزمالك وغيرهم ومن قبلهم سبقوهم في اواخر الأربعينيات وأوائل الخمسينيات من القرن الماضي ممن لعبوا بالترسانه عبدالخير وحمدتو والجراح والكلام يطول ممن إحترفوا كهواه في الأربعينيات والخمسينيات بالسعودية من لاعبين ومدربين وتدين السعودية بالفضل في تطوير الكره للمدرب ترنه الذي علمهم كيف يلعبوا الكرة أرضا وكذلك ممن ساهموا في نهضة الكرة بالخليج واليوم اخي وصديقي خواجه تلعب منافسات بطولة كأس الأمم الأفريقية ونحن من أسسنا الإتحاد الأفريقي مع مصر وأثيوبيا وجنوب أفريقيا وحاليا نحن خارج منظومة البطولة ... وماذا سيفيدنا المدرب هاي ولا اعظم مدرب في العالم ونحن لا نملك مدارس سنية للبراعم والناشئين .
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019