• ×
السبت 25 سبتمبر 2021 | 09-24-2021
بلل

الهلال في السليم

بلل

 0  0  557
بلل

الفرنسي لافاني ذكر ان التجارب الافريقية بالخرطوم ستقدم له الكثير.
الازرق سيخرج منها بالعديد من المكاسب الفنية.
وستعود عليه بالايجابيات طيلة مباريات الموسم.
للجهاز الفني نظرة خاصة حول هذه التجارب.
الاحتكاك مع الأندية الافريقية قبل بداية الموسم له ما بعده.
الفائدة الفنية الأهم هي الجانب البدني الذي يعتبر الوقود بالنسبة للاعبين.
كنت أفضل اللعب مع احد الاندية الاثيوبية.
تملك مخزون بدني عالي بعد ان استفادت من ارتفاع المناطق في اثيوبيا التي تقل فيها نسبة الاوكسجين.
كما ان الاندية الغانية تمتاز باللعب السريع والمهاري.
وتجربة قورماهيا الكيني تأتي قبل مواجهة مواطنه توسكر المتوقعة في دور الـ32 من دوري ابطال افريقيا.
إذا كل المعطيات تشير الي ان الهلال ينتهج الاعداد العلمي قبل انطلاق الموسم.
والتجارب الودية في الدفاع الجوي حتي وإن كانت دون مستوي الطموح.
ساهمت في ادخال اللاعبين في اجواء المباريات بعد فترة التوقف الطويلة.
لكن تجارب الخرطوم مع الاندية الافريقية القوية ستختلف عن مباريات مصر.
سيتعرض اللاعبين لامتحان حقيقي من اللاعب الافريقي الذي يتميز بالقوة واللعب الضاغط.
الي جانب مباريات الدوري الممتاز التي ستساهم في الوصول للجاهزية المطلوبة.
الازرق سيؤدي عدد من المباريات في المنافسة قبل اللعب الافريقي.
الفريق في ذلك الوقت سيكون الي قمة مستواه.
يجب ان نترك الجهاز الفني يعد اللاعبين جيدا.
ما ذكرناه يؤكد ان الجهاز الفني خطط جيدا للإعداد.
والأهم من ذلك يجب عدم التدخل في شئون الجهاز الفني.
وترك الفرنسي لافاني يعمل بهدوء لتنفيذ افكاره تجاه الفريق.
الاعداد الحالي لم يتوفر للفريق في المواسم الماضية.
من ناحية التخطيط والاندية والتجارب الودية.
خاصة في عملية التدرج في المباريات.
يجب ان نساعد الجهاز الفني في مهمته.
نعلم ان المرحلة القادمة صعبة وتحتاج لوقفة الجميع خلف الفريق.
البطولة الافريقي هي الهدف الرئيسي للهلال.
ويجب التعامل مع مرحلة حسب ما يتطلب ذلك.
اذا نجح المدرب في تطوير مستوي الهجوم والاهتمام اكثر بالدفاع.
سيكون الازرق وصل الي قمة الجاهزية.
وتجهيز جميع اللاعبين الي جانب عودة المصابين.
والاهم من ذلك عدم استعجال عودتهم .. وتمارين التاهيل تحتاج لوقت طويل حتي يصبح اللاعب في قمة الجاهزية.
عدم الاستعجال في العودة للملاعب يؤدي الي التعرض للاصابة من جديد.
كما ان مجلس الادارة جاهز لدعم الفريق في اي وقت.
وبكل تأكيد الدور الاكبر يقع علي الجماهير لمساندة اللاعبين.
***
سفر اللاعبين خلال فترة الاعداد فكرة غير موفقة.
الفريق يواصل اعداده المكثف واقترب من الوصول للجاهزية.
الثنائي الغاني تيتيه والكاميروني ماكسيم غادرا الي بلادهما في اجازة قصيرة.
الكاميروني عاد قبل موعده بينما لم يصل الغاني حتي اللحظة.
خلال فترة الاعداد يحتاج اللاعبين للانسجام المطلوب.
خلال فترة توقف الدوري سيجد اللاعب فترة كافية للسفر الي بلاده والبقاء مع ذويه.
طالبنا بالانضباط حتي نحقق النجاحات. الأزرق قادم بقوة في 2017.
نحن الهلال بنريدو جد.
(صمت اخير) ..
الهلال في السليم.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : بلل
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019