• ×
الثلاثاء 20 أبريل 2021 | 04-19-2021
رامي عثمان

طريق الكاردينال مفروش بحب الجماهير..!!!

رامي عثمان

 4  0  941
رامي عثمان

* الصدمة الكبيرة التي هذت أركان المعارضة الهدامة بعد مشاهدة التدافع الهائل من قبل الجماهير الزرقاء في اول تدريبات الازرق بعد العودة من قرية الدفاع الجوي كانت كالعلقم في الحلق ..

* لم يكن أحد من أعداء الهلال يتوقع هذا الكم من العاشقين خاصة بعد الهجمات البائسة التي أراد بها بعض المنتسبين للازرق بتفرقة الجماهير بنشر أخبار كاذبه عن الأجواء الهلالية ابان معسكر الفريق بالقاهرة التي وصفها بعضهم بأنها كانت مشحونه بالخلافات والمشاكل ..

* وما ان وصلت بعثة الفريق للبلاد وأداء اول تدريب على ملعبه فرأينا التجمع الغفير من شعب الهلال في إستقبال الاقمار لتشجيعهم فما كان ذلك الا ابلغ رد لكل من عمل على زعزعة الاجواء المثالية التي ينعم بها الفريق في الوقت الحالي ..

* حضر إعداد الازرق مجلس الهلال بقيادة الرئيس أشرف الكاردينال الذي لم يستطع الخروج من الملعب بعد تدافع عشاق الهلال حوله للإشادة به ولتجديد الولاء لخدمته والوقوف معه في احلك الظروف ..

* الجماهير الهلالية الواعية لم تنتظر بدء المباريات لتقول كلمتها في حق قائدها ولكنها قد اظهرت عشقها وثقتها اللا محدود في رئيسها عبر اول ظهور للفريق ..

* الثقه المفرطة التي حظي بها الكاردينال ستعطيه الدافع لمواصلة مسيرته وتكملة الإنجازات والمشاريع التي وعد بها كافة الاهلة في الفترة الماضية ..

* أعتقد ان كل من شاهد تدافع الاهلة مساء امس الاول حتى ضاقت بهم جنبات الإستاد ايقن بأن الأزرق يمضي في الطريق الصحيح مهما أراد الأقلية غير ذلك ..

* يجب على رئيس الهلال رد الدين لهذه الجماهير الوفيه التي دخلت قلوبها من اوسع الأبواب بعد ان اثبتت مدى احترامها لك ولعشقها السرمدي هلال السودان ..

* فأنت الان لا تحتاج لأن تعرف ما يخفيه الجمهور الأزرق بدواخله تجاهك بعد ان شاهدت بأم عينيك وقفتها القوية فما عليك الا ان تزيل كافة العقبات التي تقف امام الفريق للوصول للأميرة السمراء لتكون أعظم هدية يقدمها رئيس هلالي لعشاقه منذ نشأت النادي ..

* الرسالة التي نريد إيصالها لجميع الرؤساء القدامى الذين مرو على تاريخ الهلال رغم احترامنا لهم أن يتركو أشرف الكاردينال بأن يصل لما عجزوا عنه بإنفسهم ..

* لقد نال معظمهم الفرصة الكاملة لقيادة الفريق ولم يتحصلوا على شئ ومنهم من ذهب عن النادي الذي كان في أشد الحوجة له و و و ، إذا لماذا يتم محاربة من دق صدره وإلتزم بكافة المنصرفات الضخمة لوحده ولم يطلب المساعدة من احد سوى مطالبته بدعمه معنويا فقط كي يستطيع اكمال المسيرة بنجاح ..

* إن لم يجد الرجل من يقف معه من قدامى الرؤساء يكفيه وقفة الجماهير المليونية التي تسانده بقوة وتشد من ازره حتى نهاية عهده ..

* لقد قالها بنفسه للصحف الرياضية بأن الكاردينال سيذهب في يوم من الايام ولكن سيبقى الأزرق شامخا ، ونقول له سيزكرك تاريخ الهلال بأنك قد واجهت المعارك لوحدك وانتصرت ونلت حب الجماهير العظيمة وهي قلادة شرف تكفيك ان تعيش طول حياتك مرفوع الرأس ..

.... إحتراسات متفرقة ....

* دورة النفير الودية التي تقام حاليا بمدينة الأبيض برعاية مولانا أحمد هارون والي الولاية وتضم ثمانية اندية من مصاف الدرجة الممتازة ستكون إعداد حقيقي لهذه الفرق مما ينتظرها من مشوار رياضي طويل ..

* التحية موصولة لكل قيادات وأهالي مدينة الابيض فردا فردا على هذا العمل الكبير والذي يبرهن مع كل يوم أنهم يسيرون في الطريق الصحيح نحو الأفضل ، مع تمنياتنا القلبية لهلال التبلدي بالتقدم في البطولة الكونفدرالية ، فما يفعله راعي النادي مولانا أحمد هارون مع الفريق يستحق ان يتوج بلقب البطولة ..

* كنت اتمنى مشاركة الهلال في هذه الدورة من واقع قوة الفرق المنافسه بها فيمكن ان تفيد الازرق كثيرا خاصة ان الفريق يحتاج للكثير من المباريات الاعدادية ليصل لقمة الجاهزية البدنية والزهنية..

* عموما نتعشم خيرا بأن الأندية الافريقية التي ستواجه الأزرق في الايام القليلة القادمة على ملعبه تستطيع ان تقدم الفائدة الفنية المطلوبة للفريق حتى يكون جاهزا لخوض المعمعه الأفريقية والله الموفق ..

.. إحتراس أخير ..

إذا كانوا لا يتأثرون بطيبتك
فلا تتأثر بشرّهم

لا تدع أحداً يُغيّرك للأسوأ
ثق أن الذين لا تعجبهم تصرفاتك النبيلة

يحترمونك رغما عنهم ولو أبدوا لك عكس ذلك
إنما هذه الحدة منهم ذلك لأنك بطيبتك تذكرهم دوما بمدى سوئهم

والذين تفعل الشر معهم ولأجلهم قد يرافقونك في دروب الحياة ولكن ثق أنهم لا يحترمونك .

********************

اللهم أرحم جميع موتى المسلمين ..

فتكم بعافية وكان حيين بنتلاقى ..

إلى اللقاء ..
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رامي عثمان
 4  0
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #3
    عزالدين تنزانى 01-08-2017 07:0
    الاخ/رامى ماشاءالله عليك كل بتكبر فى نظرنا وتؤكد انك كبير وكبير اوى
    والحمدلله الذى وهب هلالنا قلم صادق ومحب للكيان ومخلص له .
    ليت كل اعلامنا يسير على نهجك وتتحد اقلامه ونبذ الخلافات والصراعات
    ففى اتحاده قوى لكياننا وحماية له من شرور الاعداء والحاقدين الذين
    يحاولون عرقلة المسيرة وزرع الاشواك والمطبات فى طريق الهلال حقداً
    وحسداً للطفرة التى الجمت افواههم واقلقت مناهم .
    وفقك الله اخى رامى ووفق كل قلم صادق يعمل لمصلحة محبوب الملايين0000
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019