• ×
السبت 19 يونيو 2021 | 06-19-2021
ياسر بشير ابو ورقة

القمة.. "ألحقوا دورة النفير"!

ياسر بشير ابو ورقة

 2  0  971
ياسر بشير ابو ورقة

* لو كنت صاحب القرار في المريخ أو الهلال لقمت بمخاطبة اللجنة المنظمة لبطولة النفير الودية المزمع اقامتها بمدينة الأبيض بتنظيم من هلال التبلدي وبرعاية حكومة ولاية شمال كردفان وطلبت فوراً الانضمام إليها.
* مثل هذه الدورات التي تأتي في مستهل الموسم الكروي تعتبر هي الاعداد الحقيقي للأندية.
* كثير من النوادي الأوربية الكبيرة تحرص على المشاركة في مثل هذه الدورات مطلع كل موسم كروي وفي مقدمة هذه الأندية مانشستر يونايتد الانجليزي، وبرشلونة وريال مدريد الاسبانيين، وباريس سان جيرمان الفرنسي وغيرها.
* شخصياً أعتبر أن المعسكرات الخارجية التي يحرص ناديا القمة المريخ والهلال- على إقامتها في كل عام تعتبر خير مثال (للفشخرة) والنفخة (الكضابة).
* عليك أن تعيد البصر كرة ثم إثنتين في معسكر الهلال الحالي بالقاهرة والذي أختتم بالأمس.
* هل يستطيع أحدكم أن يُعدد بصدق مع النفس- المكاسب الفنية التي حظي بها الهلال من خلال هذا المعسكر؟.
* وأعتقد أنه لا يوجد خلاف على أن المريخاب مازالوا غير مطمئنين لنتائج وجدوى معسكري تركيا وقطر.
* بسبب موالاة البعض لجمال الوالي سيتحدثون عن الفوائد العظيمة للمعسكرين.
* وبدواعي الحب والوله في شخص الكاردينال سيطنب كثيرون حول معسكر القاهرة.
* ولكن لا يتجرأ إلا الأقلية على الإشارة إلى أن التجارب السابقة دائماً ما تؤكد أن الأندية التي تعد نفسها بالداخل تنجح في إحراج القمة بل وأحياناً إذلالها بالرباعيات وبالخماسيات ولكننا أمة تعشق التكرار وإعادة إنتاج الفشل.
* وبالتالي أستطيع أن أراهن على ان دورة النفير التي ستقام بالابيض بداية من الخامس من يناير الجاري تعادل فوائدها الفنية بل تفوق معسكرات المريخ والهلال في تركيا وقطر والقاهرة.
* لذلك إن كنت صاحب القرار في أحد طرفي القمة لخاطبت لجنتها المنظمة لتضع إسم فريقي بين الفرق المشاركة.
* طبعاً لا أستبعد أن يتبجح أحد منسوبي القمة أو كليهما بالقول: نحن نقود ولا ننقاد!، أو نحن الكبار لا نستجدي الصغار، أو أي أقوال من هذا القبيل تحكي عن نرجسية بغيضة تضر ولا تفيد أبداً.
* تشارك في هذه الدورة أندية هلال التبلدي النادي المنظم، الخرطوم الوطني، الاهلي الخرطوم، الرابطة كوستي، مريخ الفاشر، حي الوادي نيالا، والشرطة القضارف.
* يتوقع أن تقسم الفرق إلى مجموعتين وبالتالي ستضمن كل الفرق أداء ثلاث مباريات قوية في الدور الأول وهي بلا شك أقوى بكثير من مباريات المريخ ضد الفرق التركية ومن مباريات الهلال ضد الفرق المصرية.
* ستكون هناك مرحلة نصف النهائي بمعنى إمكانية زيادة عدد المباريات التنافسية لأربعة فرق ومن ثم زيادتها لفريقين آخرين سيتقابلان في نهائي الدورة.
* الفوائد الفنية من هذه الدورة لا تحتاج لإعلام موالٍ هذا خلاف الفوائد الأخرى المتمثلة في دعم ولاية شمال كردفان بالاضافة للاهتمام الجماهيري الكبير الذي سيتضاعف بمشاركة أحد فريقي القمة.
* إذا إنضم أحد فريقي القمة وهو أمر أستبعده- فهناك إمكانية تسويق هذه الدورة تلفزيونياً وبالتالي توقع زيادة حصادها المالي سواء للنفير أو الاندية المشاركة.
* القمة.. "ألحقوا دورة النفير"؛ لتمسحوا خيبة معسكرات (الفشخرة) الخارجية.


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ياسر بشير ابو ورقة
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #2
    بكرى 01-04-2017 11:0
    والله كلام عين العقل ولاكن مين يسمع هكذا يجب ان تكون الصحافة تنور للمفيد دون تعصب او غرور شكرا لك اخى ياسر
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019