• ×
الخميس 22 أبريل 2021 | 04-21-2021
رامي عثمان

فائدة التجارب الإعدادية للأزرق..!!

رامي عثمان

 0  0  922
رامي عثمان




* خاض الازرق خلال معسكره الإعدادي الذي يقيمه هذه الأيام بالدفاع الجوي مبارتين امام بعض الفرق الصغيرة التي تقبع في أندية الدرجة الثانية والثالثه بجمهورية مصر العربية وانتهت نتيجتيهما بالتعادل الإيجابي ..

* تخوف بعض الجماهير من هذه النتيجة كان نتاج طبيعي من واقع عشقها للأزرق الذي يعتبر مصدر سعادتها لذا كانت تمني نفسها بإنتصارات زرقاء ساحقة ..

* انتصارات الفريق في التجارب الإعدادية سترفع معنويات اللاعبين والجماهير معا ولكنها يمكن ان تأتي العواقب وخيمة في المنافسات الرسمية بعد ذلك لأن الجميع سيتناسون الأخطاء الفردية التي حدثت ويعيشون على وهم الانتصارات الكبيرة ..

* في كل عام يقيم الازرق معسكراته الاعدادية في بعض الدول المختلفة إستعدادا للموسم التنافسي الجديد وكان يفوز في معظم مبارياته التجريبية بغلة كبيرة من الأهداف ولكن هل كانت كافية من إحراز البطولة الافريقية وما كان محصلتها ..

* اذا رجعنا للوراء ونظرنا لجميع البطولات الافريقية التي خرج منها الازرق من الباب الضيق نجد ان الأخطاء الفردية وسوء التغطية كانت من أهم أسباب الوداع الأفريقي وهذا يرجع لعدم تلافي الأخطاء في المباريات التجريبية التي خاضها ..

* هذا العام كانت النتائج مختلفة عن سابقتها من واقع هذه التعادلات والثغرات الواضحة في الفريق وهو ما يبشر بأن يكون العمل متواصلا في تلافي هذه الثغرات حتى تتم معالجتها قبل الدخول في المعمعه الافريقية القادمة ..

* الخوف من هذه الأخطاء المتكررة هو الدافع الرئيسي للجميع للحد من مشاكلها لأن اللاعبين والجهاز الفني احسو بالخطر والمؤكد ان الشغل الشاغل سيكون في كيفية تجنبها في المباريات التنافسية ..

* الأزرق سيواجه يوم غدا فريق السويس أحد أندية الدرجة الثانية في ثالث تجاربه الاعدادية ليختتم بعد ذلك تجاربه بملاقاة مصر المقاصة في مطلع يناير وهذا خلاف المباريات التي تم التأمين عليها بعد وصوله البلاد ليواجه الاشانتي الغاني وأهلي طرابلس الليبي بمعنى ان الوقت كافي جدا لبناء الفريق من اجل الوصول على التشكيلة المثالية التي سوف تؤدي الموسم القادم ..

* على شعب الهلال عدم القلق لأن الفريق مازال في طور الإعداد وطالما توجد أخطاء يمكن معالجتها في هذه الفترة فلا داعي إذن للخوف من بعض الجماهير ..

* من واجبنا عدم الضغط على اللاعبين والجهاز الفني حتى لا ينشغلو عن معالجة الأخطاء ليكون همهم فقط إحراز غلة من الأهداف لإرضاء الجماهير وتخديرها بإنتصارات مزيفة لن تحقق الهدف المطلوب ..

* علينا ان ندعهم يواصلون في عملهم من أجل الاستعداد جيدا في هدوء حتى يصل الاعداد بالصورة التي رسمها جميع المحبين لهذا النادي وكما نؤازرهم بشدة ونقف خلفهم من أجل رفع معنوياتهم تجاه التدريبات فهذا هو دور الجميع في هذه المرحلة ..

* عدم الانشغال ببعض الفئات التي تريد إحباط الجماهير بأن الفريق ضعيف ولن يستطيع تقديم اي شئ في الموسم القادم ولتكن وقفتكم خلف الفريق أبلغ رد لإعداء النجاح الذين لا يريدون ان يصل الهلال لمبتغاه ويعملون بشتى الطرق حتى يصلون لأهدافهم المكشوفة ..

* الأزرق قادم بقوة في جميع المنافسات بإذن الله رغما عن أنوف كل الايادي الخفية التي تريد تلويث البيت الازرق بالمشاكل وافتعال الأزمات القزرة ..

* المجتمع الأزرق سيتعافى قريبا بعد ان يعود الفريق لأرض الوطن لانه الهلال وكفى ..

* وعلى جميع الروابط الهلالية ورواد المواقع الاسفيرية بمختلف مسمياتها ان تعد نفسها بالصورة اللازمة لأستقبال الفريق والوقوف خلفه في جميع المباريات التنافسية ..

.... إحتراسات متفرقة ....

* في حديثه لبعض الصحف الرياضية أوضح رئيس القطاع الرياضي للهلال الدكتور عمر النقي بأن الفرنسي يوجه كل تركيزه على سد الثغرات الموجودة في خط الدفاع بعد ان استقبلت شباك الازرق ثلاث أهداف في مبارتين وهذا مؤشر إيجابي بأن الجميع أدرك خطورة موقف الفريق ويعملون على وضع الحلول الناجعه لهذه الثغرات ونتمنى ذلك ..

* تترقب جميع الاندية المشاركة في النسخة الجديدة في جميع بطولات الكاف نهار اليوم سحب القرعة للبطولات الأفريقية للعام الجديد بمقرها الدائم بقاهرة المعز ، غالبا سوف يتم إعفاء الهلال من الأدوار التمهيدية مع الفرق الكبيرة ليبدأ من الدور الأول ..

* ننتظر لنرى ما تحمله لنا القرعة وبعد ذلك سوف نتحدث عنها بإستفاضة بعد معرفة الفرق التي يمكن ان تواجه الازرق في المشوار الأفريقي ..

* ختاما نتمنى من الجميع الوقوف خلف الأزرق لأن المنافسات باتت على الأبواب ولا نريد موسما آخر يمضي دون ان يتحقق الحلم الكبير ..

.. إحتراس أخير ..

سأل رجل حاتم الطائي، فقال :
يا حاتم هل غلبك أحد في الكرم ؟
قال : نعم ، غلام يتيم من طي نزلت بفنائه وكان له عشرة رؤوس من الغنم ، فعمد إلى رأس منها فذبحه ، وأصلح من لحمه ، وقدم إلي وكان فيما قدم إلي الدماغ فتناولت منه فاستطبته فقلت :
طيب والله ، فخرج من بين يدي وجعل يذبح رأساً رأساً ويقدم لي الدماغ وأنا لا أعلم .....
فلما خرجت لأرحل نظرت حول بيته دماً عظيماً وإذا هو قد ذبح الغنم بأسره
فقلت له : لم فعلت ذلك ؟؟؟
فقال : يا سبحان الله تستطيب شيئاً أملكه فأبخل عليك به ، إن ذلك لسُبة على العرب قبيحة !!!!
قيل يا حاتم : فما الذي عوضته ؟؟؟
قال : ثلاثمائة ناقة حمراء وخمسمائة رأس من الغنم ...
فقيل : إذاً أنت أكرم منه ...
فقال : بل هو أكرم ، لأنه جاد بكل ما يملك وإنما جدت بقليل من كثير .

ﻗﻮﻡٌ ﻣَﻀﻮﺍ ﻛﺎﻧﺖِ ﺍﻻﻳﺎﻡُ ﺑﻬﻢ ﻧُﺰﻫﺎً
ﻭﺍﻟﻌﻴﺪُ ﻛﺎﻟﻌﻴﺪِ ﻭﺍﻷﻭﻗﺎﺕُ ﺃﻭﻗﺎﺕُ
ﻣﺎﺗﻮﺍ ﻭﻋﺸﻨﺎ ﻓﻬﻢُ ﻋﺎﺷُﻮﺍ ﺑﻤﻮﺗِﻬﻢُ
ﻭﻧﺤﻦُ ﻓﻲ ﺻُﻮﺭِ ﺍﻷﺣﻴﺎﺀِ ﺃﻣﻮات

**********

اللهم أرحم عبدك الضعيف أحمد النقيب حريقة ..

فتكم بعافية وكان حيين بنتلاقى ..

إلى اللقاء ..
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رامي عثمان
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019