• ×
السبت 31 يوليو 2021 | 07-30-2021
محمد عثمان الجعلي

من المفكرة ... الجلابية في التلاجة

محمد عثمان الجعلي

 8  0  3369
محمد عثمان الجعلي

نعود اليوم للمفكرة ونبحر بعيداً عن شواطئ الرياضة بناء على رغبة الكثير من القراء الكرام ، العنوان أعلاه كان لمفكرة سابقة تم نشرها في صحيفة الخرطوم الغراء قبل سنوات خلت ونعيد اليوم صياغتها بأسلوب مختلف يتناول مواضيع إجتماعية وإقتصادية وسياسية متجددة ، وإن كان الإطار العام للمفكرة هو الهموم المعيشية لهذا الشعب الطيب المضياف ، وسوف نظل نطرق على باب ( قفة الملاح ) حتى يفتح لنا هذا الباب أو نهلك دونه ، وكنت أسأل نفسي على الدوام ما الذي يمنع الحكومة من أن تعقد مؤتمر ( قفة الملاح الجامع ) وهذا المؤتمر سوف يجذب المؤيد والمعارض للحكومة ، فياترى ماهو برنامج المعارضة لتخفيف أعباء معيشة المواطن ( والحكومة الفيها إنعرفت ) من زمان رفعت شعار ( أن نأكل مما نزرع وأن نلبس مما نصنع ) وهذا الشعار الجميل أصبح الآن مكانه الطبيعي هو ( مقابر أحمد شرفي ) الله يرحمه كان ( شعار طيب !! ) ، وأخبرني من لا أشك في صدقه أن الجنيه تنازل عن عرش كبريائه المزعوم وأصبح ( يجيب رغيفتبن بس !! ) أما الصناعة فنحن دولة تنتج أجود أنواع القطن ورغم ذلك نستورد ثياب نسائنا من سويسرا وكذا الحال بالنسبة للعمة التوتل والجلابية ( السكروتة ) ونعجز أن نقيم مصانع للثياب السودانية مع العلم أنه لدينا علاقة جيدة مع تركيا وباكستان والمغرب وهي دول تفوقت في صناعة الأقمشة والملبوسات الجاهزة ، ياترى إلى متى نظل نستورد مانلبسه ونحن في الأساس دولة زراعية ، تمنيت أن يتم تقليص أحزابنا السياسية ( الكتيرة ومسيخة بلا فائدة دي ) إلى 8 أحزاب فقط هي حزب المؤتمر الوطني وحزب الأمة والإتحادي الديمقراطي وحزب للعلمانية واليسار بإسم الإشتراكي السوداني وحزب للوسط ( للناس الذين يرفضون هذه الأحزاب ) و3 أحزاب هي حزب الصحة وحزب التعليم وحزب ( قفة الملاح ) وينضوي تحت راية الحزب الأول الأطباء بمختلف تخصصاتهم والصيادلة والتاني حزب المدرسين ومن شايعهم والأخير حزب أهل الإقتصاد والصناعة وكل من يهمه أمر هذا الشعب الصابر المصابر ، أكيد أستاذنا سيف الدين خواجة وشيخنا أحمد الفكي والعبد لله وفيصل الأقرع والأمين جيفارا ومنعم أبوناصر وأبوحسن وغيرهم كثير سوف يكونوا من أنصار حزب القفة ( أقصد قفة الملاح التي أعيت من يداويها ) ، يلا ياشباب كل زول يشوف حزبه ويكون الهم الأول رفعة شأن السودان .
*** حوار خوجلي والبشير كشف الكثير
الحوار الهادئ الذي أجراه الأستاذ حسين خوجلي على فضائية أم درمان مع الرئيس عمر البشير كشف الكثير رغم اللغة التصالحية والنبرة الأبوية التي تحدث بها البشير بإعتباره إبن البلد وكبيرها ، وتناول أهل المعارضة ( الحوار الونسة ) بالحديث عن الطاغية والطاغوت بينما رأى فيه أنصار الحكومة خطاب مكتمل الجوانب وحسين خوجلي ( برضو ماقصر في كسير التلج ) وإن كان المقام لايستدعي ذلك ، ومما لاشك فيه أن الحوار به الكثير من الإيجابيات وإن لم يخلو من السلبيات ومن ضمن الإيجابيات حديث الرئيس البشير بإحترام وتقدير عن خصومه السياسيين مثل الإمام الصادق والسيد الميرغني والشيخ حسن الترابي والأستاذ محمد إبراهيم نقد وغيرهم ، ومن سنة الحياة الإختلاف لأن الناس لم تجمع حتى حول الأنبياء وكان لهم الخصوم فلذا من الطبيعي أن يكون هناك عرمان ومناوى ولو ( سكتنا عرمان بوزارة ) سوف ينهض عرمان آخر والوزارات محدودة والعرامين كثر !! وأعتقد من إيجابيات لقاء البشير مع فضائية أم درمان إلزام البنوك بتخصيص نسبة 12% من أموالها للتمويل الأصغر ، أما من فاولات الحوار الذي أسماه حسين خوجلي بشريات المستقبل أن الرئيس محتاج لدخل إضافي لأن مرتب الحكومة لا يكفي !! ( والله زي ما أقول لكم !! ) بالمناسبة نحن المغتربين ديل برضو الراتب مامكفينا ومحتاجين لدخل إضافي !! لذا لزم التنويه .
*** صلاة الفجر تعالج أمراض العصر
أكتشف بعض أطباء القلب الألمان أن الإصابة بالجلطة وإنسداد الشرايين وأمراض القلب الأخرى تكون دائماً في الفترة الصباحية خاصة في الفترة من السابعة صباحاً حتى التاسعة صباحاً لذا ينصحون بالقيام بالتمارين الرياضية الصباحية وقت الفجر ولو لمدة نصف ساعة ، لأن النوم الكثير يجعل الدم يسير ببطء وتترسب نتيجة لذلك الأملاح والدهون على جدران الشرايين وتؤدي لإنسدادها ويصاب الإنسان بأمراض القلب المختلفة ، ونجد ديننا الحنيف قد سبق العلم الحديث عندما أمر المسلم أن يؤدي صلاة الفجر في جماعة وحركة الوضوء والذهاب للمسجد من أفضل أنواع الرياضة وحتى المؤذن في الفجر يخبرنا بحقيقة هامة وهي ( الصلاة خير من النوم ) ونقول له صدقت وبررت ... نعم خير من النوم الذي يسبب الذبحة الصدرية وضعف عضلات القلب وغيرها من الأمراض ، ولقد حبب الإسلام في صلاة الفجر وحذر من التهاون بل حتى سنة الفجر أو الرغيبة جاء فضلها ( ركعتا الفجر خير من الدنيا ومافيها ) ... أما من يتخلفون عن صلاة العشاء والفجر فقد هدد الحبيب المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه بحرق منازلهم ... كما بشر الصادق الأمين ... المشائين في الظلم إلى المساجد بالنور التام يوم القيامة ، ورب العزة جلّ في علاه أقسم بالفجر وربنا لا يقسم إلا بعظيم وذكر القرآن الكريم فضل صلاة الفجر في الآية 78 من سورة الإسراء في قوله تعالى ( وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا) وذكر إبن عباس ومجاهد وقتادة أن المقصود بقرآن الفجر هو صلاة الفجر حيث تشهدها ملائكة الليل والنهار ، ويرى بعض العلماء أن كل حديث صحيح تقابله آية قرآنية ، والحديث الصحيح الذي تقابله هذه الآية هو الحديث الذي أخرجه البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال .... يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل وملائكة بالنهار ويجتمعون في صلاة الفجر وصلاة العصر ثم يعرج الذين باتوا فيكم فيسألهم ربهم وهو أعلم بهم ... كيف تركتم عبادي ؟ فيقولون تركناهم وهم يصلون وأتيناهم وهم يصلون !! يعني الملائكة شغالة دوامين من صلاة الفجر حتى صلاة العصر و من العصر إلى فجر اليوم التالى ولديها قائمة بأسماء المصلين في كل مسجد فأحذر أخي الحبيب من أن تكون من الغياب وكل يوم تطلع شمسه ينقص من عمرك بمقداره هكذا شاهدنا في الواقع المعاش وعلمتنا الأيام ...ولله در القائل
*** لكل شئ إذا ماتم نقصان ... فلا يغر بطيب العيش إنسان
*** هي الأيام كما شاهدتها دول ... من سره زمن ساءته أزمان
*** وهذه الدار لا تبقي على أحد ... ولا يدوم على حال لها شأن
*** لمثل هذا يذوب القلب من كمد ... إن كان في القلب إسلام وإيمان
فهل ياترى بعد هذه الأيات والأحاديث نحن في حوجة ليذكرنا بأهمية صلاة الفجر بعض أطباء القلب الألمان ؟ مجرد سؤال .
*** خاتمة قبل الوداع
بمناسبة الجلابية وصناعة الأقمشة الوطنية كان الخال عثمان علي حوبة ورفيق دربه عبدالله المليح يعملان في مزرعة بمنطقة نساح ( تبعد من الرياض 200 كيلو ) وكانت لديهم تلاجة أعلنت الإضراب الشامل عن العمل ولم يكن بجوارهم فني لإصلاح التلاجات وبما أن الحاجة أم الإختراع فقد حاول الخال ورفيق دربه الإستفادة من هذه التلاجة وتوظيفها في وظيفة أخرى !! فكان الخال عثمان ينادي رفيق دربه إنت ياعبدالله وين جلابية الجمعة حقتي فكان عبدالله المليح يجيبه وبراءة الأطفال في عينيه ( الجلابية في التلاجة !! ) وإلى اللقاء في مفكرة أخرى نترككم في حفظ الله ورعايته وكما يقول الحبيب محمد الفاتح ( كتاحة ) أقعدوا بالعافية .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد عثمان الجعلي
 8  0
التعليقات ( 8 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    منعم ابوناصر 11-02-2016 05:0
    والله حلوه شديد يافيصل الاقرع فعلا ورونا بلفوها كيف دحين انت والاخ جيفارا والاخ خواجه ورونا كيف تكوين الحزب وماهى مخرجات الحوار بعدين فى واحد من بنى الاحمر مقدم طلب عضويه ومؤيد الفكره اقترح فى اول اجتماع للحزب يدرس هذا الضلب وبحول الى ابوعثمان حبيب الحمر
  • #2
    فيصل الاقرع 11-02-2016 12:0
    سلام جعلينا وسلمت وسلم قلمك الذي لو لم يكتب الا ما كتبه اليوم عن صلاة الفجر لكفاه وربنا اجعل ذلك في ميزان حسناتك
    تاما قفة الملاح التي هدت كاهل اهلنا هي فعلا تحتاج الي حزب والله فكره ياالجعلي ليه ما نسوي الحزب دا ولو ولو ولو جات انتخابات حررررررررره حاكتسخها و أستاذنا سيف الدين خواجة وشيخنا أحمد الفكي وابوعثمان وفيصل الأقرع والأمين جيفارا ومنعم أبوناصر وأبوحسن اكيد ماعندهم مانع لكن يا ابوعثمان حزب القفه لازم قيادته من الناس الشايلين قفة الملاح فوق رؤوسهم ومخرخره فوق كتوفهم وبعدين ذكرتني نكته للمرحوم خوجلي عثمان في الفقره القلت فيها حزب القفه وبعدين استدركت ب(بقفة الملاح)في حوار تلفزيوني كا بديره خوجلي عثمان وفيه القلع وترباس فسال خوجلي عثمان قال ليهم بالله انتو قاعدجين زي سماعات الاستريو ورونا بتلفوها كيف وسكت شويه وقال العمه
  • #3
    ابوحسن 11-02-2016 10:0
    لك التحية استاذنا محمد عثمان والله يا الجعلي انته خطيط يدك علي الجرح عديل من معانه المواطن البسيط من اهلنا دون ان يكون هناك اي حلول تزكر من قبل الحكومة وبعدين هي القصة ما قفه ملاح بس الحكاية بقت جاره تعليم وصحة وغيرها دفع قروش
    والماعندو ياكل الزلط ودا غير الفشل في الزراعة عندنا نحن عندنا الارض والماء والوجه الحسن ههههه يعني الناس الحلوين بس
    الحكومة تكون جادة وتغير موضوع الشعارات البراقة والوعودالواهما والزراعة طبعا يشتق منها اشياء كثيرة اكبر ثروة حيوانية في
    العالم العربي والارض فيها خيرات تاني والبحروالنيل جميع انواع الاسماك عندنا والكلام كتير وكبير بس نقول الله يجيب الخيرالي
    اهل السودان الطيبين
  • #4
    نادوس 11-02-2016 12:0
    إنت تبع ياتو حزب ؟


    أوعة تقول لي حزب قفة الملاح


    لأنك ما بتعرف تكذب
  • #5
    ودعقيده خلف 11-01-2016 11:0
    استاذي الفاضل لك التحيه دوما وكثر الله من امثالك وجزيت خيرا واستفدنا من مفكرتك لكن انا اتفق معاك مع حزب قفه الملاح لكن بشرط يكون رئيس الحزب فيصل الاقرع والسكرتيل الامين جفارا والمنسق الاعلامي كتاحه
  • #6
    بكري عبده 11-01-2016 10:0
    والله يا الجعلى نحن موضوع ما يجر فيهو القلم اسم الهلال اخير حبرو يكون فى طنو ومواضيع زي دي اخير تشوف ليها جريدة الاوائل وله ولها.. لذا لزم التنويه .
  • #7
    الامين عبد القادر السمانى 11-01-2016 08:0
    التحية والسلام اخوى الجعلى وخيرت فعلا بهذا البحار الجميل بعيدا عن مرض القلب كرة القدم ولكن هى شر لابد منه !!! وتناولت قفة الملاح ونحن فعلا من حزبها لانها تمثل المواطن البسيط الذى يبحث عن قوت يومة بالحلال و والذى اضحى جهادا مع النفس فى هذا العهد الكئيب ---
    لو سألتنى عن رأى الاغلبية اقول لك الناس تعبت من كل الديناصورات التى تهيمن على الساحة السياسية منذ الازل ولم تعد تصدقها وان صدقت فى بعض اقوالها ---
    وأفيد لنا تحدثنا عن صلاة الفجر بدلا من حوار الطرشان وهنا تجيك دعوات صادقات يا شيخ الجعلى وبارك الله فيكم ونفع بعلمكم الموقع الاخوى الرياضى والمحبب لنا جميعا هذا الرحيق الذى يشرح الصدر بما يحمله من صدق الكلام --
    ودمتم للوطن فى حفظ الرحمن ورعايته
  • #8
    منعم ابوناصر 11-01-2016 06:0
    متعك الله بالصحه والعافيه ونحن من انصار قفة الملاح اوالاصح من حزب القفه واقترح يكون رئيس الحزب اخونا جيفارا شوف كيف ياجعلى حزب القفه وزعيم الحزب جيفارا مع خالص تحياتى الى الاخ الامين لانو دوما شايل هم الغبش اما حكاية الدخل الاضافى للاخ الرئيس نقول الله المستعان نحن نقول شنو وانا بحول هذه الحاله للاخ رئيس حزب القفه نشوف ايه رأىو ضبعا نحن بقينا حزب معارض وممكن الاخ الرئيس يسمع لنا وفى الايام القادمه سوف نقابل مسجل الاحزاب ونقوم بتسجيل الحزب على الراغبين السرعه فى تسجيل اسمائهم لدى سكرتير الحزب الاخ فيصل الاقرع .... ونحى الخال عثمان حوبه وعبدالله المليح ونحى فيهم روح الابداع وهم ديل اصحاب الدخل الاضافى الحقيقين
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019