• ×
السبت 31 يوليو 2021 | 07-30-2021
بلل

لماذا تغادر المواهب النادرة الكشوفات الزرقاء

بلل

 5  0  1085
بلل


علينا ان نقولها بكل صراحة.
ذهاب النجم المميز محمد عبد الرحمن للوصيف فيه خسارة كبيرة للهلال.
ويعد ميدو من افضل النجوم في الساحة.
ويملك هذا اللاعب إمكانيات عالية جدا قل ان نجدها في الجيل الحالي من اللاعبين.
نعلم ان الاصابات اللعينة حرمت جمهور الازرق من ابداعات هذا اللاعب.
وما ان يخرج من اصابة حتي يدخل في اخري جديدة.
لكن لا يمنع من منحه حقه كاملا والاعتراف بموهبته.
واذا كان بيدي القرار لكان ميدو آخر لاعب يتم الاستغناء عنه.
الهلال ظل علي مدي التاريخ يكتشف النجوم ويقدمهم للكرة السودانية.
وليس من شيمته ان يتخلص منهم بكل سهولة.
وهذا القرار لم يعجبنا يا أهلة.
وبالطريقة التي غادر بها اللاعب كشوفات الازرق.
جكسا قدم الكثير للهلال .. ويعتبر قائد الازرق في المستقبل.
ويملك اللاعب الكثير ليقدمه للوصيف.
نعلم ان سيحجز مقعده في تشكيلة الوصيف الاساسية مبكرا.
ونتمني ان تفارقه الاصابات نهائياً.
وموهبة محمد عبد الرحمن نادرة ويجب علينا المحافظة عليها.
وبكل أمانة الازرق فقد ميدو ولن يستطيع لاعب آخر ان يحل مكانه.
استرجعوا الذاكرة قليلا للوراء.
كيف كان يقدم لنا الروائع وجعل الجماهير تتغني بإسمه كثيرا.
ونال اشادة الجميع واعجاب الوصيف باللاعب كانت علينا ولم يتم اخفاء ذلك.
نرجو من ميدو ان يلتفت لكرته وان يبتعد عن الاعلام في المرحلة القادمة.
ونحن في الهلال نتمني له التوفيق في مشواره الجديد.
ويقدم ابداعاته وفواصل مهارته في الملعب.
كما نعتبره خير سفير للهلال في ديار الوصيف.
والنجاح سيكون حليفك بإذن الله.
ونتمني كل التوفيق لجكسا اللعاب.
ونسأل العلي القدير ان يحمي هذا اللاعب من العيون ومن شر الاصابات.
***
بالأمس خرجت شمال كردفان لاستقبال قائد امة الهلال.
تم تكريم قائدنا اشرف الكاردينال في الابيض.
كردنة يستحق ذلك.
قدم الكثير للرياضة منذ دخوله الوسط الرياضي.
ومجتمعنا اشتهر بالوفاء وعدم النكران.
ظل محل ترحيب في مكان يذهب اليه.
وهو بالمقابل ظل يواصل كرمه وسخاءه بالتبرع والجود بالأموال لتلك المدن.
هذا هو ديدن ا...
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : بلل
 5  0
التعليقات ( 5 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    عماد عبدالخير عبدالله سعيد 10-31-2016 09:0
    ياحبيب الهلال ملىء بالنجوم وخانة محمد عبدالرحمن بها الشعله والريده وولاء اذن هو معطوب قرابة سنه كامله بالله خلونا من العاطفه دي وركزوا على الافريقيه سننجح ان شاء الله ونظبط الموجودين مع اضافات بسيطه وشكرا لحسين الجريف الذي جاء من النار للدار وصمد ووقف شامخا يخطىء ولكنه ثااابت حافظوا علبه فهو جسور وان شاء تلله هو مستقبل الهلال وكمان عمار نشكرهم رغم اخطائهم فهم عنوان الجساره والديلاحسن دفاع في الممتاز ولكن هئا لايضمن لكم السير قدما في الافريقيه التجويد والاجاده والبديل الاعلى
  • #2
    محمد زمراوي 10-31-2016 08:0
    اي روائع تلك التي قدمها محمد عبد الرحمن لاعب لم يلعب عشرة مباراة خلال ثلاث سنوات اي صحفي انت يا هذا كلام عاطفي لا يقوله مشجع يعرف ابجديات كرة القدم كيف لصحفي ان يقيم لاعب تقييماً عاطفياً لمجرد انه موهب لكنه لم يقدم شيئاً من موهبته لا مكان لاي متقاعس في الهلال (كلام متناقض خلال سطرين لاعب موهوب ويعد افضل النجوم في الساحة لكن حرمته الاصابة) طيب الهلال ليس مستشفى للمصابين الهلال نادي كرة قدم يريد لاعبين يركضون يقدمونا ما عندهم ولا مكان للمعطوبين الجالسين حتى لو كانوا موهوبين
  • #3
    السما الأحمر 10-31-2016 08:0
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
  • #4
    السما الأحمر 10-30-2016 08:0
    لماذا لا يتم نشر تعليقى على هذا الكاتب وغيره من كتاب ابو الهل خفيف الظل
  • #5
    السما الأحمر 10-30-2016 05:0
    يا بلبل برافو عليك يااخي انت رائع جدا والله وما بتشبه رجرجة سوق العيش واسلوبك اليوم صفوة صفوة صفوة صفوة الظاهر انك ضليت الطريق وحدفتك المقادير في زريبة العيش وانت أصلا مكانك مع الزعامة والصفوية الى الامام.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019