• ×
الإثنين 10 مايو 2021 | 05-09-2021
يعقوب حاج ادم

النهائي الاروع والثنائية المثالية

يعقوب حاج ادم

 5  0  1871
يعقوب حاج ادم


* اجل انه النهائي الاروع بلا جدال فقد قدم الهلاليين الهلال الأب والهلال الأبن لوحة فنية زاهية وامتعا النظارة الذين احتشدوا في استاد ودمدني ولم يتركوا فيه موضع لقدم وتابعوا المباراة الجمالية بصورة جميلة وتشجيع مثالي ساعد لاعبي الفريقين على ان يقدما معا صورة ولااروع للكرة السودانية في لحن الختام للموسم الكروي الاكثر جمالا والذي تسيده الاسياد طولا وعرضا وهم يجمعون بين البطولتين البطولة الام بطولة الدوري الممتاز وبطولة كاس السودان والتي تعتبر بطولة هامشية لاتضيف جديدا للفريق الفائز بها فهاهو هلال الملايين قد فاز بها فماذا اضافت لسجلاته لاشئ البتة اذا فهي بطولة هامشية لاتقارن ببطولة الدوري الممتاز التي حققها الهلال ثلاثة عشر مرة مقابل ستة مرات للوصيف الواهن الضعيف لاننا لايمكن وباي حال من الاحوال ان نضيف اليه بطولة المكاتب التي جيرها لهم سي سمير وزمرته من الرجال الذين اعطوا ضمائرهم اجازة مفتوحة في ذلك الموسم ونصبوا الوصيف بطلا بلا وجه حق"

* ويقيني بان كل من شاهد لقاء الامس بين سيد البلد الاوحد وسيد اسيادها هلال العز البهز ويرز وبين هلال شيكان قد توصل الى قناعة تامة بان هذه هي النهائيات التي تتمناها الجماهير الذواقة التي تعشق اللعبة الحلوة ايا كان مصدرها بعيدا عن النهائيات التي جمعتنا بالوصيف وكان طابعها الركل والرفس والشلاليت فقد قدم ابناء الرمال مباراة غاية في الروعة ولعبوا امام الهلال كما لم يلعبوا من قبل وقدموا السهل الممتنع والكرة العصرية المموسقة التي تعتمد على الباص والخانة والارتداد السريع وغزو مرمى الفريق المقابل من اقصر الطرق ولم يقف لاعبي الهلال موقف المتفرج بل انهم قد قاسموا التبلديين سيادة اللعب وتفوقوا في عدد من اوقات المباراة ويكفي ان نقول بانهم قد كان لهم قصب السبق في التقدم في المباراة بهدف الريده الافتتاحي والذي لم يخيب ظن مدربه الشجاع فوزي المرضي والذي دفع به كراس رمح منذ بداية المباراة على حساب الزيمبابوي ادوارد سادومبا الذي اجلسه على الدكه فكان ان رد الريده التحية باحسن منها وسجل اسمه باحرف من نور في سجلات كاس السودان وبالمثل كان اليافع الموهوب رمضان كابو عند حسن الظن هو الاخر ومدربه فوزي يدفع به اساسيا في وجود بويا وفداسي وامبده فكان ان رسم كابو البسمة في كل الشفاه الهلالية بهدفه الصاروخي من الركلة الحرة التي لم يشاهدها حارس التبلدي زكريا حيدر الا وهي تتراقص بين الشباك لكي يكفر كابو عن خطئه في هدف التعادل الذي احرزه شيخ موكورو ليبصم بالعشرة على الثنائية المثالية لهلال الملايين في هذا الموسم ويحق لكل شعب الهلال في كل بقاع المعمورة وخارجها ان يبتهجوا ويفرحوا ويقيموا الافراح والليالي الملاح ومن حقهم ان يحملوا قائد المسيرة وحادي الركب الرئيس الاستثنائي كردنه على الاعناق فهو من يقف خلف كل هذه الانجازات التي حققها فتية بني هلال فالمجد لهلال العز ولرئيسه المثالي ولجماهيره الوفية التي تهيم حبا في هلالها ولاعزاء للهاربين والمتمرجحين بالترجيحية وكل ترجيحية وانتم متمرجحين"

السماني وماادراك ماالسماني!؟

* انشغلت الاوساط الكروية خلال اليومين الماضيين بمتابعة دقيقة واخبار ملفقة فاقدة للمصداقية عن اللاعب السماني لاعب الطرف الايسر في هلال الرمال عبر الصحف الورقية ومواقع التواصل الاجتماعي المختلفة واحيكت الكثير من الاخبار حول هذا اللاعب الذي صوره البعض وكانه فريد زمانه وانه المنقذ الذي سيقود الفريق الذي ينضوي تحت لوائه الى منصات التتويج الافريقية في الموسم الجديد بل ان البعض قد شبهه بجعفر قاقارين ظهير المريخ الفضائي والبعض الاخر شبهه بمنصور بشير تنقا ظهير الهلال العصري وتمنى الجميع ان يظفر به النادي الذي يدينون له بالولاء ومن وجهة نظري الشخصية ارى بان اللاعب السماني لايستحق كل تلك الضجة المثارة حوله ولايستحق ان تتناطح عليه الفرق لانه لاعب عادي بلا خصائص فنية تميزه وهو لاعب استعراضي في المقام الاول بعيد عن الايجابية ومركزه دائما مايكون مسرحا لعمليات الفريق الاخر بحكم انه يميل الى الاستعراض ولايجيد الارتداد السريع الى موقعه في الخطوط الخلفية ولاادري ماهي الحكمة في تلك الصراعات التي تدور حول هذا اللاعب"

* وبلاشك فان اعداء النجاح يقفون للسيد كردنه كشوكة حوت لافشال كل المخططات التي ينوي القيام بها وهم معروفين ولاتخطيهم العين واللبيب بالاشارة يفهم واليك اعني فاسمعي ياجاره ولرئيسنا الجميل الاجمل اشرف الكاردنالي نقول اقضوا حوائجكم بالكتمان واكملوا كل صفقاتكم في سرية تامة بعيدا عن اعين الرقباء خوفا من تدخل الحاقدين واعداء النجاح وهم كثر ولاتعلنوا عن اي صفقة الا بعد ان تمسكوا بكل خيوطها ولايكون هنالك اي مجال لتدخل الحاقدين والمتربصين فيها واما عن اللاعب المراوق السماني فليذهب الى حيث يشاء فمسيرة الهلال لن تتوقف عنده باى حال من الاحوال ومنطقة الطرف الايسر عندنا لاتشكو التصدع كما يتوهم البعض بل هي الوظيفة الاكثر اطمئنانا بتواجد الثلاثي بويا وكابو وامبده وليكن التفكير في تدعيم الطرف الايمن فهي الوظيفة الاكثر الحاحا للتدعيم بجانب قلب الدفاع وصانع الالعاب والمهاجم القناص وبعدها يكتمل الهلال بدرا"

14 عاما للنسيان ياألطاف الله!!!!

* من اهم واكبر الاشياء التي برع فيها اخوتنا في المعسكر الاحمر قدرتهم على امتصاص الغضب العارم عند جماهير الصفوة فهذه جزئية تحسب للمجلس العشريني الذي يعرف كيف واين ومتى تؤكل الكتف عند جماهير الوصيف الصابرة المكلومة فهم لايجدون حرجا في امتصاص غضب تلك الجماهير المسكينة وتخديرها بنسيان مواسم الكساد التي باتت ماركة مسجلة بهذا النادي الوصيفي فما ان يخرج الفريق من نكسة الى نكسة اخرى وماان يفقد ايا من البطولات المحلية او الخارجية الا ويخرج علينا مسئوليه بكلمات معسولة لتخدير الحماهير والتلويح امامها بان هذا الموسم للنسيان وان الموسم الجديد هو موسم ((الخبت )) على حد تعبير عضو مجلسهم عصام الحاج والمؤسف ان مواسم النسيان تتكرر من موسم الى اخر حتى وصلت الى 14 موسما وهاهو المجلس العشريني يردد نفس المقولة ويعيد نفس السيناريو ويقول لجماهيره المكلومة انه موسم للنسيان واننا سنفعل ونفعل ونعيد ترتيب الاشياء ليعود الوصيف الى مكانه الطبيعي ومع نهاية الموسم تتكرر نفس الاسطوانة المشروخة وهاهم يسعون في محاولات يائيسة لذر الرماد في العيون والهاء جماهيرهم عن الاخفاقات التي الحقوها بالنادي الكبير هاهم يلاحقون كبير البلد في صفقاته الموسمية برغبة الفوز بالصفقات التي دخل سيد البلد طرفا فيها لكي يحققوا لانفسهم انتصارات ادارية قد تشفع لهم بعد ان فشلوا في تحقيق الانتصارات الميدانية والفنية من داخل المستطيل الأخضر ويقيني ان الفئة الواعية من جماهير المريخ لن تنطلي عليها مثل تلك الحركات القردية الفاقدة للهدف والمضمون لانها تدرك ان تلك انتصارات وهمية لن تقدم او تؤخر في مسيرة الفريق الذي وضح بانه يحتاج الى عملية نقل دم شاملة تغير دم الفريق بالكامل اي ان المجلس مواجه بتسريح احدى عشر كوكبا من الكوامر القديمة التي اكل الدهر عليها وأبى ان يشرب واستبدالها بتيم كامل عسى ولعلى ان يكون قادرا على اعادة مياه العافية لجسد الفريق المنهك الذي اضناه التعب فهل هذا المجلس الذي يشكو الفلس المدقع وبات رئيسه كما تشير الانباء غارق في الديون لشوشته فهل هو قادر على حسم الملفات الكبيرة في التسجيلات وتدعيم الفريق بعناصر مفيدة ونافعة لااظن ذلك وهذا يعني بان مواسم الكساد ستستمر ومواسم النسيان ستصل الى الرقم 15 ولجماهير المريخ المكلومة نقول ليس امامكم سوى ان تصبروا وتصابروا الى ان يقضي الله امرا كان مفعولا"

تلكس .. عاجل

* يحتاج المجلس العشريني في النادي الوصيفي لكي يتلمس خطاه نحو النجاح المنتظر ان يتخلص من الهتيفة والمصلحجية من كتاب الوصيف الذين قادوا المجلس العشريني الى هوة عميقة وقذفوا به الى اليم وتركوه يغرق .. يغرق .. يغرق ويحتاج المجلس العشريني الى التحرر من الانقياد حول خطرفات المرشد التي اودت بهم الى موارد التهلكة بعد ان اتضح لكل ذي عين بصيرة بانه لايسعى الا نحو مصالحه الخاصة وتجارته الرابحه ولو اراد المجلس الخروج من القمقم فهو مطالب بالاستفادة من كل الاراء النيرة والتوجيهات السديدة التي يسطرها يراع المريخيين الغيورين محمد كامل سعيد"

التمريرة .. الأخيرة

الريد جوه قلبي بي حبك بدأ
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 5  0
التعليقات ( 5 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    السما الأحمر 10-28-2016 08:0
    قلت لي جمع بين المنحاز والكأس بربك هل انت مقتنع بالمنحاز وحتى كأس مدني ارجع المباراة وتأكد كيف حرم الحكم التبلدي من ضربة جزاء أوضح من كل المخالفات وكمان فرحانين بالجيفة . وعمري متاكد ان مشكلة المربخ هى لجنة صلاح صالح والسمكرجي ومقدم فحص الأمل الوديع.
  • #2
    السما الأحمر 10-28-2016 08:0
    قلت لي جمع بين المنحاز والكأس بربك هل انت مقتنع بالمنحاز وحتى كأس مدني ارجع المباراة وتأكد كيف حرم الحكم التبلدي من ضربة جزاء أوضح من كل المخالفات وكمان فرحانين بالجيفة . وعمري متاكد ان مشكلة المربخ هى لجنة صلاح صالح
  • #3
    عباس عبدالرحمن بشير 10-28-2016 12:0
    البعجبني فيك يا أستاذ ما عندك كبير غير الله. . شغلك ببوز الكدارة لأي واحد تسول له نفسه الفرفرة ضد الهلال. لا بتعرف أرباب وللا مزمزلاب. . ههههههههه قلمك أحد من السيف واحر من الكرباج. طوخو يا هريدي
  • #4
    Jaxy 10-28-2016 12:0
    السماني سعيتم له وختطفتوه وعندما وعندما أصبح بقبضة المريخ أصبح لاعبا عاديا لا شيء يميزه الكديس عندما لم يسطع الحصول على اللحم في المشلعيب قال عفن
  • #5
    العالمى 10-28-2016 09:0
    عااااااجل. ..على جميع الزناطير الاحتشاد فى ( الميناء البرى ) لإستقبال بعثه المدعوم بمناسبة حصولها على كاس ( خارجى ) هههههههه.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019