• ×
الأربعاء 16 يونيو 2021 | 06-16-2021
موسى مصطفى

مجموعة نارية لمنتخبنا الوطني االشاب

موسى مصطفى

 5  0  1412
موسى مصطفى


وضعت قرعة امم افريقيا للشباب المقامة في زامبيا منتخبنا الوطني في مجموعة نارية حينما اوقعته ضد السنغال و الكاميرون و الكاميرون و جنوب افريقيا بنيما وضعت اصحاب الارض زامبيا امام منتخبات ضعيفة باستثناء المنتخب المصري المرشح الابرز للوصول الي نهائيات كاس العالم
المنتخب السوداني الشاب غير مرشح للوصول الى النهائيات الافريقية (الاربعة الكبار) ولكن نتوقع ان يحدث مفاجأة من العيار الثقيل و يصل الي النهائيات ومنها الى كاس العالم العالم و لكن يكون تمامة جرتق و يكفي انه صعد الى نهائيات زامبيا على حساب منتخب نيجيريا المرشح الابرز للفوز بهذه النسخة
تسجيلات المريخ نتوقع ان تأتي بدون رتوش او مثيرة كما كانت سابقا على الطريقة البوليسية و لا اعتقد ان هناك مواهب تستحق المطاردة و الركض خلفها
ليس هناك لاعبا واحدا يستحق ان يدفع فيه الاموال التي رصدت غير اللاعب كلتشي فهو هداف اما بقية الدراويش فهذا ليس تقييمهم انما رزقهم
الاموال التي تدفع في تلك الكوامر يجب الاستفادة منها باستجلاب خبراء اجانب لتعليم الشبان اصول كرة القدم بدلا من دفعها في مواسير يتم شطبهم بعد خمسة اشهر فقط
هناك اكثر من لاعب مرشح للمغادر دفعت فيهم ما يفوق الخمسة مليار و لكن الـــــــــ(الحياء) يجعل ادارة الكبيرين يحتفظون بهم من اجل عدم الصدام مع الاعلام و الجمهور
متفرقات
عددا من لاعبي المنتخب الشاب لم يجدوا اي مفاوضات من القمة ويبدوان الهلال و المريخ يستمران في سياسة اللاعبين كبار السن و الجاهزين و ليس لديهم وقت من اجل تجهيز اللاعبين الصغار و تفريخهم للمرحلة المقبلة
كردمان و بغداد ومحمد عباس و ابراهيم محمد وعبد الصمد و غيرهم من صغار السن لم يجدوا فريقا كبيرا يفاوضهم
المريخ رصد لاعبين اصحاب خبرات و تجاهل اللاعبين صغار السن و في اعتقادي ان المريخ يركز على البطولة الافريقية ولا يريد بناء فريق الاحلام على طريقة كردنة
الكاردينال فاوض كلتشي و السمؤال و لاعب نيجيري تخطي عمره الــــــ(27) عاما وهو تفكير جديد على كردنة الذي تجاهل لاعبي الرديف الذين يضمهم الهلال حاليا
تسجيل لاعبين كبار مثل سادومبا سيحطم اللاعبين الصغار و تسجيل السمؤال يعني ابعاد اطهر الطاهر من التشكيلة الاساسية
اخيرا
النهضة ربك تعرضت الي ظلم كبير
ما يحدث الآن مسئول عنه اسامة عطا المنان
حي العرب بورتسودان لديه مباراة مهمة و التريعة قدم طلب فحص جديد و في اعتقادي ان خسارته لمباراة وادي نيالا يتطيح به من المنافسة لان الاستئنافات غير مأمونة الجانب
جماهير حي العرب تستعد للاحتفال بالفوز التاريخي على الوادي نيالا ولن تقبل بخسارة مباراة الفريق الاخيرة ونعرف ان جمهور حي العرب لن يقبل الخسارة على ارضه
مولانا الفاتح مختار اتى بالخبر السعيد و مباراة النهضة الودية ضد الشرطة تفكيك عضلات ليس الا
سلمي الماجدي ابعدت لاعبيها عن العنف لانها تدركان المهمة الكبيرة امام الدفاع و الصعود الى الممتاز
ابعاد اسامة عطا المنان عن اتحاد الكرة سيقود الكرة في السودان للتطور
تصرف الاموال على اندية الولايات و الاتحادات المهمشة بينما يهمش اسامة القمة و التي تقاتل من اجل الوطن
اخيرا جدا
مجموعة نارية لمنتخبنا الوطني االشاب


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : موسى مصطفى
 5  0
التعليقات ( 5 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #3
    abu mohammsd 10-25-2016 11:0
    خلينا من منتخبنا الوطنى وتسجيلات الهلال والمريخ والنهضة ربك ليه ماكتبت عن هزبمة المريخ امس
    عشان كنت منفوخ اجلدوا هلال الابيض هذه مباراة العمر ورينا كتاباتك عن هزيمة الوصيف
  • #4
    nasma 10-25-2016 09:0
    اين الحديث عن الهزيمة التاريخية المزلة للزعيم من هلال الابيض لماذا تهرب من التعليق على هذا الحدث التاريخى الذى سطر خروج الزعيم نادى الصفوة مريخ امدرمان الذى فارق بطولته المحببه كما تزعمون اصبح الان فى الباي باي لماذا تجاهلت هذا الحدث المهم كان من الاولى وانت صحفي مريخابي ان لاتتجاهل الحديث فى هذا الموضوع الهام والحساس والغير مالوف بالنسبه لجمهور الصفوة كان من الاجدى ان تتطرق له بصفة المحب للمريخ وصفة الصحفي المحايد الذى كان من اوجب واجباته ان يعطى هلال الابيض القادم من الولايات حقه الادبي فى الحديث عن الانجاز والحراك الذى احدثه ليلة الامس بغض النظر عن الالام التى سببها لكم لذا ما كان عليكم ان تهربوا من التعليق على تلك المبارة التاريخية والتى كما اشرت عاليه الى احداثها تحولا تاريخيا فى خارطة بطولة كاس السودان المحببه للزعيم اما كان من الاولي ان تتناولها وماكان عليك ان تتجاهلها وبتجاهلك لها اثبت لنا اشياء نحتفظ بها وبتجاهلك لقد قلة اشياء كنا نعتبرك .......
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019