• ×
الخميس 15 أبريل 2021 | 04-15-2021
الصادق مصطفى الشيخ

لكل منسحب نصيب

الصادق مصطفى الشيخ

 1  0  1032
الصادق مصطفى الشيخ

انسحاب المريخ من الممتاز بمثابة رصاصة الرحمة لاتحاد مريض يتنفس سموما وغاذورات ويعكر صفو سماوات الرافضين لتوجهاته والنادمين على تنصيبه جراء السوء الذى يدير به الاروقة تحايلا وفوضى وانانية فى كثير من الاحيان لدرجة وجد فيها الاتحاد نفسه معزولا الا من فتية المريخ الذين احرجوه مع خواتيم المؤسم وكان الدرس الابلغ بان عدد الملتفين حوله اصبح صفرا كبيرا
ولكن لماذا انسحب المريخ فى هذا التوقيت وكان بامكانه ان يفعل ذلك قبل مباراة الاهلى شندى مثلا فاذا كان المريخ يعشم فى سحب نقاط من الهلال ومعاقبته باخرى كان عليه ان يتوقف قبل مباراة الاهلى
واذا نظرنا للطريقة التى تم بها الانسحاب فقد كانت بداياتها مع الخلافات بالمجلس التى ادت للجوء الاطراف المختلفة الى الوزير عبر بوابة الاستشارة بالاستقالة وبالطبع فوجئ الذين حجوا للوزير برد بارد يحتم عليهم معرفة راى جمال الوالى الذى لا راى له فى مثل هذه الحالات الا بعد الرجوع للجهات التى يخرج بالمليارات وقد قطع زيارته للسعودية وعاد خصيصا لهذا الامر وادلى بتصريحات مشاترة لا تنم للواقع بصلة وهو يقول ان الانسحاب كان من اجل السيطرة على احتكاكات الجماهير وصدامها كانه لا يثق فى الشرطة التى تغرغ المواكب رميا بالبمبان وكانه لا يدرى ان هذه المباراة رقم 112 للفريقين ولم تكتب دفاتر التاريخ مثلما تمناه رئيس لجنة التسيير المريخية الذى لم يحظى باى كاس خلال ادارته للمريخ منذ 12 عام وتزيد
المريخ بفعلته هذه اكد ماذهب اليه الكثيرون بان تاجيل مباريات الدورى الممتاز ودوريات العاصمة بسبب جلسات الحوار ذاك القرار المدهش حقا ان المريخ كان وراؤه لانه يبحث عن طوق نجاة يحفظ ماء وجه الوالى الذى عاد بعد لاى طويل واقام مجزرة فنية صفى بموجبها الجهاز الفنى الاجنبى واستعاض عنهم بمحسن سيد وبرهان ثم فاروق جبرة كمان ويبدو ان عدم الثقة من هذه العناصر والتغيرات هى التى جعلته يصدر القرار بعد ان راى مساعده الجديد الناطق الرسمى للالغاء والانسحاب قد ساءت حالته وعلى صوته وهو يخشى على المريخ من ماذا لا ندرى
عموما عند انسحاب الهلال المؤسم الماضى كانوا يروا ان الهلال ليس له قضية وكان الهلال يرد بانه يسعى للاصلاح وعندما لم تطاله عقوبة تذكر كرر المريخ الفعلة حيث ينتظره عقاب الغرامة وسحب النقاط ويا دار ما دخلك شر سينشغل الوسط بهذه الفرية الكبرى وينسى الفساد والافساد الحاد ليكون الرابح هو الفاسد وعندما تنتهى تداعيات الانسحاب يكون المؤسم قد افل والتسجيلات قد انطلقت باسامة وعلى العبد وشرونى وتعود جماهير المريخ مجددا تهتف لاسامة لافتاؤه فى صحة تسجيل مكرونى وتزوير مفتاح السيستم
حقا لكل منسحب نصيب
دمتم والسلام
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019