• ×
الأحد 9 مايو 2021 | 05-09-2021
الصادق مصطفى الشيخ

اهلى شندى خطف بطاقة التمثيل الرابعة

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  1042
الصادق مصطفى الشيخ

اسدال الستار على اسوء ممتاز الليلة بالخرطوم
المرضى يشعل اللقاء والمريخ يطالب بعدم تتويج الهلال

يسدل الستار عند الثامنة والنصف من مساء اليوم على اسوء نسخة من الدورى الممتاز شهدت تشوهات وتنازعات وفوضى عارمة ما زالت اصداؤها تتردد بعدم خوض الاهلى الخرطوم لمباراة السنترليق امام رابع الدورى التاهيلى وتمسكه بالبقاء بالممتاز وفق منطوق المادة 188 التى تحدد الفصل بين المراكز بافضلية الاهداف ولكن الاتحاد عبر لجنته القانونية والمستشار شرونى يروا ان المادة التى اشار لها الاهلى بانها غير سارية وتم تحديد لائحة المنافسة بافضلية المواجهات المباشرة وهى لصالح النيل شندى ليكون الجدل فى هذه الناحية مستمرا ومن حقه ان يغوض المؤسم باكمله خاصة ان انباء عن تسريح اهلى الخرطوم للاعبيه بمعنى انفضاض سامر المؤسم بالنسبة له مما يبين انه لن يخوض المباراة وعلى اعتبار انه باق بالممتاز
هذه التداعيات والفوضى لا يمكن ان تصدر من اتحاد يفترض ان تكون التجارب قد افادته لولا تاييده لواقعة الفوضى على اعتبار ان المجلس انتهت دورته ويريد للقادمين من بعده ان يواجهوا صراعاتهم التى فشلوا فى حسمها بنصوص القانون لاعتبارات المع والضد
قمة اليوم التى يدخلها الهلال متسيدا المنافسة ويسعى للتويج جهده عبر نيل كاس البطولة وسط مطالب مريخية رسمية بعدم الاقبال على خطوة التسليم لانه اى المريخ له طلب فحص بيد لجنة الاستئنافات العليا وحتى لو سحبت عبره النقاط فلن يقوى للمريخ المساواة مع الهلال لان الاول له 84 نقطة والثانى 77 وبالتالى لا منطق اللهم الا اذا كانت اللوائح قد عدلت بسحب نقاط كافة المباريات التى شارك فيها اللاعب مثار الفحص
المريخ اذا يدخل اللقاء بصفته ثانى المنافسة وحتى لو كانت التداعيات غير ذلك فان لقاء القمة دائما له نكهة خاصة بعيدا عن مسارات البطولة فهو يوصف بالبطولة الخاصة ولعدم تاثير اللقاء على البطولة المحسومة اصلا يكون من حسن حظ لاعبى الناديان عدم حمل اللقاء لتلك الصفة وهو ما يجعلهم يخوضوا المباراة بدون ضغوط الا من ناحية اقتراب موعد التسجيلات التى ربما تبقى على البعض المرشح وتبعد الاخر الذى لم يكن مرشح وليس مصادفة ان تتزامن المباراة مع ترشيحات عدد كبير من لاعبى الفريقين
التصريحات التى ادلى بها المدرب العام للهلال فوزى المرضى باحراق المريخ وكان يعنى الشباك التى سيقف عليها الليلة حارس الهلال السابق المعز محجوب كانت لها تاثيرات بالغة على الاعلم الريخى الذى طالب لاعبيه بالرد على هذه التصريحات
فوزى الذى يعتبر خبير فى مثل هذه المواجهات والذى اتى مؤخرا لتدريب الهلال خلفا لمدرب اجنبى وهو ذات الموقف الذى يواجه المريخ الذى يقوده فنيا فاروق جبرة الذى اتى خلفا لمدرب وطنى هو محسن سيد وعاونه برهان تيه ومع فوارق الخبرة بين فوزى وجبرة وبين فوزى والاجنبى الذى اعد الهلال تكون الافضلية للنادى الازرق فى هذه الناحية وللاحمر ناحية المواجهة الاخيرة له مع اهلى شندى التى كانت تجربة قوية وحقيقية ترجمها الاهلى بفوزه على منافسه الخرطوم واقصاؤه من المركز الثالث للبطولة فى وقت ظل فيه الهلال بعيد عن حساسية المباريات التنافسية منذ وقت ليس بالقصير بحساب مثل هذه المباريات
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019