• ×
السبت 15 مايو 2021 | 05-14-2021
هيثم كابو

ولقيت (العدالة) حتفها !!

هيثم كابو

 0  0  6619
هيثم كابو

.
* (عنوان المقال) أعلاه (ليس جديداً)؛ وحال إتحاد الفساد (لن يتغير)؛ وسيناريو التأمر (سيستمر سنوياً) لتتطابق الأحداث تماماً؛ وتتغير التواريخ فقط ..!
* في مثل هذه الأيام من العام الماضي كانت (لجنة الإستئنافات) تستهدف المريخ بالهروب من حسم الشكاوى تماماً كما يحدث هذه الأيام؛ لذا كتبنا مقالاً صادماً في الخامس عشر من أكتوبر نعينا فيه العدالة بسبب عدم حسم شكاوى المريخ التي كسبناها بعد ذلك فهرب (المدعوم) غير مأسوف عليه؛ وحتى تتأكدوا من أن هذا الإتحاد الآيل للسقوط لن ينصلح حاله ولا حال لجانه المساعدة طالعوا بالنص ما سطرناه وقتها، و(ما أشبه الليلة بالبارحة) :
* كلما كثُرت تأجيلات إجتماعات لجنة (الإستهدافات) العليا فذلك يعني أن القضايا في مصلحة المريخ؛ وأعضاء اللجنة الأكارم يبحثون عن مخارج لسلب الزعيم حقوقه المعروفة عبر (سيناريوهات سمكرة مكشوفة) ..!
* بات تأجيل اجتماعات لجنة الإستهدافات يوماً تلو الآخر؛ وعدم إكتمال النصاب حيناً؛ و(السمكرة) في جلسات متواصلة لساعات طويلة من الليل حيناً اخراً من أبرز ملامح استهداف الزعيم؛ و(رحم الله المواد القانونية ولجان التحكيم الرياضي العدلية) ..!
* لا تزال فضيحة (سيدي بيه) في شكوى الخرطوم تقف شاهداً على ضعف لجنة الإستئنافات وفساد الإتحاد ..!
* توقيت البت في شكاوى منافسات كرة القدم يمثل واحداً من أهم أركان العدالة؛ فما بالكم بالتأجيلات المتواصلة والدوري (المنحاز) يدخل (لفته الأخيرة)؛ ونتائج الشكاوى تتوقف عليها الصدارة والهبوط وتبنى عل أساسها معادلات الربح والخسارة ..!
* عندما تغيب القوانين وتحل محلها الترضيات والمجاملة والموازنات يرتجف أعضاء اللجان رعباً تحت سقوف مكاتبهم ويرتعدون خوفاً من ردات الفعل لأن (السمكرجية) دائماً ما ينتقصون من قدر اللجان القانونية ..!
* لو كانوا يعملون بالقوانين لما حاولوا الإختباء خلف جدار الزمن، ولو كانوا يطبِّقون اللوائح لما سكن الخوف مفاصلهم و(كل واحد منهم عامل رايح) .!
* يتحدثون عن الفترات الزمنية القانونية للشكاوي؛ وينسون أنهم أول من يسعى لإغتيال كرة القدم وإبادة التنافس الرياضي بالوطن؛ ومحاولة خلق موازنات بالتسويف و(الجرجرة) و(اللعب على عامل الزمن) ..!
* شكاوى المريخ مستوفية للنواحي القانونية (شكلاً ومضموناً)؛ فإن كان الجميع يقر بصحة مستندات الزعيم من حيث المضمون؛ فإن وصول الشكاوى لهذة المرحلة المتقدمة يجعلها محصنة ضد (عدم القبول شكلاً)؛ و(الموضوع محسوم شكل ومضمون ومالكم كيف تحكمون) ..!
* لم تستطع لجنة الإستهدافات العليا هذه الأيام ستر عورات مجاملاتها وترضياتها لأن الوقت مضى بسرعة الصاروخ و(المتغطي بالزمن عريان) ..!
* أنتهت محاولات التسويف .. مضى كل الزمن .. أسدل الستار على رحلة (الجرجرة) وحان الآن ميقات الحسم، وأعضاء اللجنة لم يراعوا بعد (فروق الوقت) ..!
* من يعتمد على الركض في (شوارع التأجيلات العريضة) لحل مسائل قانونية؛ لا بد وأن يأتي الوقت الذي يضعه في مواجهة الأوراق؛ وحينها سيعرف الهاربون (خطورة الزنقة في أضيق زقاق) ..!
* أنتهى الزمن وحان ميقات المواجهة؛ والزعيم لن يهدر حقوقه؛ وأية محاولة للإلتفاف تعني الانسحاب من (الدوري المنحاز) ..!
* كان اسمها العدالة؛ وكان اسمه القانون و(يا أسفي وحسرتي على من يسعون للإلتفاف على شكاوي المريخ شكلاً ومضمون) ..!
* .
* أنتهى حديث العام الماضي ..وألم نقل لكم أن العدالة ضائعة، ورائحة التأمر فائحة و(ما أشبه الليلة بالبارحة) ..!
* يتفوق أهلي شندي على كثير من فرق الدوري الممتاز (فنياً)؛ ولكن محاولة تقزيمه من قبل مجلس إدارته تجعله يسقط (إدارياً) ..!
* عزيزي الفريق أحمد عطا المنان : يجب أن تتشرف أولاً وأخيراً برئاستك لنادٍ صنع أمجاده في سنوات قلائل وأصبح يمثل بعبعاً مخيفاً لفرق المقدمة بالدوري الممتاز حتى ولو لم تكن مشاركاً في تلك النقلة الحقيقية والطفرة النوعية؛ فإن كنت رئيساً للأهلي وتريد حماية مصالح نادٍ آخر والدفاع عنه؛ فهذا أمر فيه تقليل لإسم (نمور دار جعل) والمكانة التي وصلوا إليها، و(من كان قلبه معلق بحب الهلال فعليه الا يظلم بمواقفه الإدارية الأرسنال) ..!
* لم نر حريقاً لفوزي المرضي أمس وفريقه يتواضع أمام الخرطوم الوطني، فهل المشكلة في فوزي أم أن خططه العشوائية ينقصها عود ثقاب و(بنزينه)؛ وسننتظر حسم الاستئناف وبعدها (الله يكضب الشينة) ..!
* لم يعتذر مجلس إدارة الوصايفة عن تصريحات فوزي المرضي التي أطلقها عبر قناة النيل الأزرق فهل ما قاله المرضي يمثل إدارة النادي أيضاً (خاصة وأنه عضو مجلس إدارة)؛ وشكراً نبيلاً للخرطوم الذي كشف بالأمس حريق فوزي المزعوم ومد لسانه في وجه مدرب المدعوم ..!
* نطالب جماهير المريخ التي توعدت المرضي عبر الأسافير؛ فالتصريحات غير المسؤولة التي أطلقها مدرب (سد الطلب) يجب ألا تكون سبباً في إحداث فوضى وبلبلة وشغب ..!
* لو كان فوزي يستطيع (حريق المريخ) لتعاقد معه ناديه بدلاً عن (دستة المدربين الأجانب) الذين يتساقطون واحداً تلو الاخر و(الإستقرار الفني غائب) ..!
نقش أخير
* الوقائع والمستندات تحاصر لجنة (الاستهدافات) ..!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : هيثم كابو
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019