• ×
الأحد 28 فبراير 2021 | 02-27-2021
يعقوب حاج ادم

ياكلك حبه .. حبه

يعقوب حاج ادم

 0  0  2596
يعقوب حاج ادم


* قطع هلال العز والفخار %93 من مشاويره نحو استرداد البطولة المسلوبة بقرارات المكاتب وخطى عصر أمس خطوة هامة نحو منصة التتويج التي اعتاد عليها واعتادت عليه في هذه البطولة الام والتي تنداح دونها كل البطولات الهامشية مثل بطولة كأس السودان وغيرها من البطولات الوهمية والتي لاتضيف جديدا لسجلات الفريق وانجازاته وقد كان نجوم الهلال في الموعد في مباراتهم الافتتاحية في فاشر السلطان امام هلال الفاشر الذي حبس انفاس الهلاليين طوال شوط اللعب الاول الذي وقف فيه نجوم هلال الفاشر اندادا لهلال العز بل وشكلوا خطرا داهما على مرماه الا ان خبرة نجوم الهلال قد حسمت الموقعة في شوط اللعب الثاني بقيادة بشه والبطاح وكاريكا والشغيل ونزار حيث استطاعوا ان يكبحوا جماح لاعبي هلال الفاشر وترويضهم بصورة تجلت فيها خبرة السنين الطوال ليودعوا الثلاثية النظيفة في شباك الفاشريين ويحتفظوا بشباكهم عذراء لاحدى عشرة مباراة متتالية اي اكثر من 990 دقيقة بالتمام والكمال كحدث غير مسبوق في كل الدوريات العربية ويقربوا الشقة من اقتناص الكأس الغالية التي لم يعد يفصل بين الهلال وبينها غير اربع نقاط من مجموع خمسة عشرة نقطة ولااظن ان النقاط الاربعة ستستعصي على رماة الهلال وهم يواجهون خمسة فرق من فرق الدوري الممتاز ويقيني ان من جمع 77 نقطة من 29 مباراة لن تعوزه الحيلة في ان يجمع اربع نقاط من خمسه مباريات وبكل تأكيد فان جماهير الاسياد لن تتوقف طموحاتها عند حاجز ال 4 نقاط المشار اليها بل اننا نطمع في جمع ال 15 نقطة كاملة من الخمسة مباريات المتبقية والتي سيلعب السيد احداها امام مريخ السلطان قبل العودة للخرطوم لكي يتفرغ الى موقعتيه امام فرسان عطبره الفهود والاكسبريس ومن ثم يواجه الخرطوم الوطني قبل ان نختتم الموسم بوصيفنا الدائم والذي تنتظره عالقة مكررة من ساسا وشيبولا وقد ينضم اليهم كاريكا هذه المرة وهذا يشير الى ان طموحاتنا لن تتوقف الا عند النقطة 92 كحدث غير مسبوق في كل الدوريات العربيةوهذا ليس مستغرب بالطبع لان سيد البلد الاوحد عودنا على الاولويات منذ ان تفتحت أعيننا على كرة القدم وعرفنا دروبها وملاعبها وللاعبي الهلال نقول بانكم قد حققتم الاصعب وبقي الاقل صعوبة فكونوا لها واكملوا بقية المشوار لأسعاد الأنصار"

تلكس .. عاجل

(( قيل والعهدة على الراوي ان في صفوف الوصيف وميض نار ومشاكل متلتة وخناقات وقيل ان العقلاء منهم قد احتوا المواقف قبل ان تستفحل وتستشري وتطفو على السطح وياخبر بي فلوس بكره يبقى بي بلاش وانا لمنتظرون"

التمريرة .. الأخيرة

* عطاشى الارض كانوا يمنوا النفس بان يتعثر هلال العز امام هلال الفاشر ولو بالتعادل فخاب ظنهم وهم ينتظرون سميهم مريخ السلطان عسى ولعلى ان يفعل ماعجز عنه هلال الفاشر على امل ان يكون هنالك تعثر امام الفهود او الاكسبريس ولهولاء المتفائلين نقول اشرعوا في بحور التفأول وفي كل مباراة سيلقمكم الزعيم حجرا في رؤوسكم والحجر الاكبر في مطلع شهر اكتوبر القادم لتطبيق الحنة والجرتق"
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019