• ×
الإثنين 26 يوليو 2021 | 07-25-2021
محمد عمر الامين

كوبر محطة مهمة

محمد عمر الامين

 0  0  6869
محمد عمر الامين


* تعود الموردة أمسية الاثنين لمواجهة فريق كوبر العنيد والذي يقف اليوم في صدارة دوري الأولي برصيد ثلاثون نقطة.
* تعود البارجة وهي منتشية بفوزها الأخير علي امبدة والتي أعادت الروح للفريق والمدرجات في آن واحد.
* فوز الفريق الأخير علي امبدة رفع كثيرا من سقف الأمنيات بتحقيق الفوز في مقبل المباريات والصعود لصدارة الترتيب العام ولما لا.
* لا نريد ان ندخل اللاعبون في دوامة الضغط النفسي بحتمية الفوز في كل المباريات لأن تحقيق النصر أمر مشروع للجميع ولكن ما نريده فقط هو اللعب بروح الموردة ومتي ما لعب الفريق بهذه الروح فإن النصر سيكون حليف البارجة.
* مباراة كوبر ان كسبتها الموردة تعني الوصول للنقطة 25 اي بمعني تقليص فارق النقاط مع المتصدر لخمس نقاط.
* فوز الموردة علي كوبر سيخدم أندية أخري هكذا تريد بعض الأندية ولكنه في نفس الوقت يخدمنا كثيرا لأننا عندما نواجه تلك الأندية وأن كسبناها نكون قد حققنا المطلوب بالقفز علي أعلي سلم الترتيب.
* لا تشبع إلا عندما تأكل بايايدك وأن انتظرت هدايا الآخرين فلن تجني غير السراب لذا يجب ان تتواصل مسيرة الفوز علي امبدة بانتصارات أخري.
* كوبر فريق محترم بكل ما تحمل الكلمة من معني حتي وان اتت نتائجه في الدورة الثانية اقل بكثير من مردوده في الدورة الاولي فاحترام كوبر كفريق واللعب معه بغيرة وروح الموردة تعتبر اولي بشريات تحقيق النقاط الثلاث.
* الموردة من الأندية القليلة التي لديها طموح لعب التأهيلي والعودة للممتاز ولن يتاتي ذلك باللعب بتاريخ الموردة فيجب علينا اليوم ان نخلع رداء أننا كنا في الممتاز وشكلنا مثلث القمة فاليوم نحن نلعب في دوري أصعب مليون مرة من الدوري الممتاز ويتطلب أمر العودة صدارة هذا الدوري كمحطة أولي وبعدها المحطة الأصعب وهي الدوري التأهيلي الذي أصبحت كل ولايات السودان تتمني الظفر به لأجل التأهل للممتاز.
* ان ادي الفريق بقية مبارياته بنفس الروح والأداء الذي قدموه أمام امبدة فلن يقف اي فريق في طريقهم.
* لن اقول بأنني غير متفاءل بملعب الخرطوم فمتي ما أجاد الفريق ولعب بالمسؤولية المطلوبة لن يوقفه ملعب صناعي او طبيعي او حتي ميدان عقرب.
* اعملو العليكم يا كباتن وخلو الباقي علي الله فإن ينصركم الله فلا غالب لكم.

سندة شاطئية

* عشنا طيلة الأيام المباركة السابقة في رحمة إلهية نزلت علي منطقة الموردة لنفقد أخوة اعزاء لهم جميعا الرحمة والمغفرة.
* فبعد رحيل العزيز زاهر فقدنا الحبيب حاج شيكو وتبعه الصديق مأمون العوض وفجعت أسرة العم صالح الفكي برحيل ابنته وأخيرا وفي ثالث ايام العيد رحلت عنا المربية خديجة كافي زوجة الشاعر الأستاذ العم عوض احمد خليفة وشقيقة الاخ العزيز صلاح كافي نسأل الله ان يتغمدهم جميعا بواسع رحمته.
* كما لا يفوتنا أن نتقدم بالتهاني الحارة لمولانا الربح وداعة الله بمناسبة زواج ابنه محمد وبيت مال وعيال وألف مليون مبروك للربح ولال طه وسوكراب.
* نعم أنها سنة الحياة ناس تجي وناس تفوت وتبقي الموردة عظيمة بأهلها وترابطها وعلاقاتها ألم نقل لكم بأن الموردة ليست نادي لكرة القدم فالموردة معانيها ومضامينها اكبر من كورة ونصر وهزيمة يا ألما عارف كوعك من بوعك.
* دخلنا نادي الموردة ومن خلاله توسعت علاقاتنا دخلناه مشجعين ومتمين بالأزرق والأحمر وخرجنا بحصيلة علاقات لا تعرف العرق ولا الدين كلنا إخوان واحباب تجمعنا الإجتماعيات ومحور النقاش يظل هما واحدا هو الموردة ولا شيء سواها.
* وما عندي مانع حتي لو ضيعني ساكن الموردة وفي قول آخر ضيعني هلال التبلدي.
* قابلته في العيد وقلت له ماشاء الله ناير زي القمر.. طوالي قال لي تصور خروفنا باثنين مليون ونص قلت ليه خلاس كان كده عرفت سر النورة.
* ده خروف ولا كريم ديانا البفتح اللون ده. غايتو جنس غايتو.
* وكل عام والجميع بالف خير.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد عمر الامين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019