• ×
السبت 31 يوليو 2021 | 07-30-2021
غبوش

الأقمار ورد الكبار .. علي لعب النيل بالنار ..!

غبوش

 1  0  1230
غبوش

* من قال أن مواجهة الهلال سيد البلد وزعيمها الأوحد التي ستدور رحاها عشية اليوم تحت الأضواء الكاشفة لملعب الجوهرة الزرقاء هي مواجهة عادية تأتي ضمن مواجهات الأسياد التي يتعشمون من خلالها إستعادة أحب الألقاب إليهم فهو للأسف واهم .
* ومن قال أن مواجهة اليوم غايتها ثلاث نقاط غاليات تذيد رصيد الأسياد في بنك الدوري وتقرب أقماره من التوشح بذهبه فهو أيضاً للأسف واهم .
* مواجهة اليوم في المقام الأول والأساسي .. تحدي لإستعادة الهيبة .. وقتال من أجل إسم الهلال .. وصراع هدفه تأديب وافد جديد تجرأ علي سيد البلد وجرعه علقم الهزيمة المر هناك بإستاده بمدينة شندي الجميلة والحبيبة في لقاء الدورة الأولي الذي جمع الفريقين في البطولة .
* مواجهة اليوم للثأر .. ولرد الإعتبار .. وليعرف الخصم خلالها عاقبة التجروء علي مقارعة الكبار .. وإستغلال ظرفهم السئ وقتها لتحقيق الفوز عليه ليس بهدف ولا بهدفين بل بثلاثة أهداف كاملة .
* نعلم ونبصم بالعشرة أن من حق أي فريق مهما كان أن يسعي للفوز علي الكبير وعلي سيد البلد خاصة عندما يلعب بأرضه ووسط جمهوره .. ولكننا نعلم أيضاً أن من حق الكبير هذا .. ومن حق سيد البلد المقصود .. أن يرد بالطريقة التي يراها مناسبة لتعيد له هيبته وسط الأندية وتحفظ له مكانته بينها .
* والرد الذي ننتظره من المدفعجية الهلالية اليوم لا بد وأن يكون قاسياً .. مراً كطعم الثلاثية التي تجرعناها سابقاً .. وكاسحاً يؤكد بياناً بالعمل والأهداف أن الكبار يمكن أن يتعثروا مرة .. ولكن عندما ينهضون فيا ويل ويا سواد ليل من أستغل عثرتهم تلك .. وتعملق أمامهم محققاً فرحة كانت بمثابة الضحكة الاولي في وقتها واليوم هو موعد الضحك الآخير .. وعندنا من الثابت أن من يضحك آخيراً يضحك كثيراً .
* لا مقارنه أبداً يمكن أن نجريها بين طرفي مواجهة اليوم الهلال وضيفه النيل شندي .. فالأسياد يتفوقون في كل شئ .. بداية من التاريخ الناصع في البطولات المحلية .. ومروراً بالموقع الحالي في الترتيب العام .. وفي الأسماء التي تحتشد بها كل تشكيلة .. وفي الطاقم الفني الذي يقف علي رأس كل فريق .. وحتي في الدوافع التي تقود للفوز .
* الأزرق منطقياً اليوم يتفوق في كل شئ .. إلا شئ واحد فقط وهو الفوز في آخر مواجهة جمعت الفريقين .. فتلك نقطة تفوق كبيرة وعظيمة للغاية للضيوف لو تعلمون .. ونقطة نقص كبيرة للغاية أيضاً لأصحاب الأرض عليهم أن يقاتلوا بقوة من أجل التخلص منها .. ومسحها مسحاً من ذاكرة البطولة بإنتصار تسير بذكره الأندية في قادم اللقاءات .. وبتفوق يعطي كل فريق حجمه الحقيقي في دوري الممتازين .
* مواجهة اليوم يا أقمار الهلال .. ويا جماهير الهلال التي ستجري أمام أنظاركم وتحت متابعتكم .. وداخل جوهرتكم .. هي مواجهة كرامة وإستعادة هيبة ومكانة فقدهم الهلال هناك بشندي .. ويتحتم عليه أن يقاتل اليوم بقوة لإستعادتهم هنا بامدرمان .. حتي يتمكن من رفع كأس البطولة في نهاية المنافسة ورأسه عالياً شامخاً .. فلا خير في كسب لقب بطولة نفشل في إستعادة هيبتنا أمام من تجرأ علينا وأذاقنا مر الهزيمة فيها .. ولا خير في لقب بطولة نرفعه ورأسنا مطأطأ للأرض خجلاً من فشلنا في أخذ ثأرنا من فريق مثل النيل شندي .
* كونوا معي فللمداد بقايا...
بقايا مداد ..!
* أقمار الهلال مطالبون اليوم بالضرب بقوة .. وبدون رحمة أو شفقة علي الخصم داخل الملعب .. وحرق شباكه بأكبر عدد من الأهداف .. دون الخروج عن النص .. ودون توتر أو إستهتار ضار .
* وجماهير الأقمار أيضاً عليها أن تعلم جيداً أن مواجهة اليوم فرضت عليها نتيجة لقاء الدورة الاولي أن تكون إستثنائية للحد البعيد .. لذلك فواجبها اليوم مضاعف ودورها يجب ان يكون أكبر وأقوي في التشجيع وفي التحريض .
* لا نريد ولا ندعوا للخروج عن النص .. بل العكس تماماً .. نريد أن نعلم النيل شندي ومن يقف وراءه كيف يكون رد الكبار .. وكيف يكون جزاء اللعب بالنار .
* لا يهمنا كثيراً اليوم من سيحرز الأهداف .. بقدر مايهمنا كم سيكون عدد تلك الأهداف .
* ولا يهمنا نوعية الاسماء التي ستلعب في كتيبة الاسياد .. يقدر ما يهمنا بكم ستكسب المواجهة .
* أكدت الأخبار الواردة من الإتحاد الإفريقي لكرة القدم رفض الإسترحام الذي تقدم به وصيفنا الدائم لرفع العقوبة عن لاعبيه بعد إعتدائهم الصارخ علي حكم مباراتهم أمام الكوكب المراكشي أو موقعة (ذات البلنجات) .
* الإسترحام في حد ذاته كان عبارة عن تخدير من لجنة التسيير لجماهير النادي بعد إنكشاف حالة الفريق .. ولكن للأسف مفعول هذا التخدير لم يدم طويلاً .
* ما فعله لاعبو الوصيف في تلك المباراة يستوجب الشطب والإيقاف مدي الحياة .. ولكن علي مايبدوا ان أدارة العارف عزو ومستريح ظنت أن الكاف يمكن أن يكون مجاملاً مثل إتحادنا العام هنا ليأتيها الرد الصادم يحمل عبارة (عفواً هذا الطلب لا يمكن الموافقة عليه .. ولو كان في طريقة كنا ضاعفناه ليكم ) .
* مواجهة الوصيف غداً التي ستجمعه بفرقة هلال الابيض التي يقودها المريخي الصارخ إبراهومه لا نتوقع لها أبداً أن تأتي في غير مصلحة الوصيف .
* إبراهومه يمكن أن يجتهد لهزيمة الهلال وأي نادي أخر إلا عشقه الأحمر .. وإن تحققت أي نتيجة إيجابية ستكون بفضل المدرب العام خالد بخيت الذي لا يجامل في عمله وواجبه أبداً .
* خالد بخيت نجح في هزيمة ناديه السابق الهلال وهو يقود هلال الأبيض مؤخراً مع إبراهومه .. ولكننا لا نتوقع أبداً أن يفعلها إبراهومه غداً .
* شخصياً لا أتمني تعثر الوصيف مجدداً .. لأن (الفيهو مكفيهو) .. وأي شرارة جديده قد تشعل ناراً تحرق كل شئ .
* عبد الصمد قفل البلف .. وشغال في ريش الاعلام السالب نتف .. والجماعة بغنوا (درسني بس قانون هواك بحفظ حروفو .. حرف حرف ماااااااابنتنتف) .
* وبلفو يرد مردداً (أعذريني (البلنجة) ديا حا تبقي آخر بونية ليا .. وتاااني لو قربت منك .. أحسب من الأول وعد ليا ) .
* أما العارف عزو ومستريح فيردد (نحن في الوصيف أخوة نعشق (البونية) ونهوي .. وإختلاف الرأي فينا .. يجعل البونية اقوي) .
آخر مداد ..!
ﻣﺎ ﻏﻨﻴﺖ ﻳﻮﻡ ﺟﻴﺘﻚ ﺻﺪﻓﺔ ﻗﺒﻞ ﺃﺑﺪﺍﻙ ﻛﺎﻥ ﻏﺼﻨﻚ ﺑﺸﺮ
ﻳﻮﻡ ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﺇﺣﺴﺎﺳﻚ ﻣﺴﺎ ﻋﺮﺝ ﺍﻟﻐﻴﻤﺔ ﺍﻟﻔﻴﻨﻲ ﻭﻣﻄﺮ
ﻟﺤﻈﺔ ﻃﺎﺭ ﻋﺼﻔﻮﺭ ﻣﻦ ﺻﺪﺭﻙ ﺭﺩﺩ ﻓﻴﻨﺎ ﺇﺣﺴﺎﺱ ﺑﺎﻹﻟﻔﺔ
ﻭﺩﻭﺯﻥ ﻋﺼﺐ ﺍﻟﺰﻣﻦ ﺍﻷﺷﺘﺮ.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : غبوش
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019