• ×
الأحد 11 أبريل 2021 | 04-10-2021
النعمان حسن

المال يصنف اندية الممتاز لثلاث درجات

النعمان حسن

 2  0  1130
النعمان حسن




اهم انجازات الفيفا بقيادة بلاتروفرقته الذين يقفون اليوم امام ساحة
القضاء يتمثل فى اصدار لائحة ترخيص الاندية لتاهيل الاندية للمشاركة فى
البطولات التى تنظمها الفيفا والكاف ولعل اهم ما جاء فى هذا اللائحة
معالجة الاوضاع المالية للاندية ولكن الفيفا بسبب المجاملة لاتحادات
الدول المواليىة لبلاتر سكتت على عدم التزام الاتحاد السودانى بتفعيل
لائحة ترخيص الاندية لان الاتحاد على راس المتضررين منها لان اللائحة
تحيل الاشراف على الدورى وما يتبعه من البث التلفزيونى والاعلانات
لرابطة دورى المحترفين التى تتكون من الاندية الحائزة على الرخصة مع وجود
ممثل واحد للاتحاد فى الرابطة لهذا ظل السودان من الدول القليلة التى لم
تفعل رخصة الاندية والضحية كرة القدم السودانية لان اهم انجازات
الرخصة ان تحقق التكافوء بين اندية الدرجة الاحترافية لان اهم شروط
الترخيص الكفاءة المالية من مصادر النادى الذاتية كشركة مساهمة مما يعنى
تلقائيا قوة المنافسة بينها وهو ما يعيب دورى السودان اليوم

لهذا فان من يتفحص اندية الدرجة الممتازة المزعومة لابد ان يلاحظ انها
لا تقوم على تكافوء بين انديتها لانها فى حقيتها ثلاثة درجات وهوما
لا نشهده فى اى دولة

اما تصنيف الدرجة الممتازة السودانية فتتمثل فى الدرجة ا- والتى يحتكرها
الهلال والمريخ ويتنافسان على صدارة الدورى والدرجة-ب- او الثانية
وهى الاندية التى تتنافس على المركزين الثالث والرابع للتاهيل لبطولة
الكونفدرالية الافريقية وظلت حكرا على اهلى شندى والخرطوم الوطنى قبل ان
ينضم لهما هذا الموسم هلال التبلدى لتصبح ثلاثة اندية وقد يرتفع العدد
لاربعة كحد اقصى ثم اخيرا الدرجة-ج- والتى تضم بقية اندية الدرجة
الممتازة والتى تتنافس من اجل البقاء فى الدرجة الممتازة وهذا هو اعلى
طموح لهذه الدرجة

وبهذا يتاكد انه ليس هناك درجة ممتازة وانما ثلاثة درجات متفاواته فى
القدرات التنافسية فنيا ومعزولة عن بعضها البعض.

ولكن المؤسف له ان هذا التصنيف الذى افرغ الدرجة الممتازة من اى وجود فنى
يعطيها التميز كدرجة ممتازة يتم بفعل فاعل على راسه الدولة لان
الفارق بين التصنيفات الثلاثة يرجع فقط للفارق فى القدرات المالية

فالدولة هى الداعم الاول للتصنيف الاول الذى يحتكره الهلال والمريخ بما
تمنحه من مليارات شهرية للفريقين بجانب ما يحققانه من مصادر اخرى مما
ميزها ماليا على بقية الفرق الاخرى

واماالتصنيف الثانى والذى ضم اهلى شندى والخرطوم الوطنى قبل ان ينضم
لهما هلال التبلدى فان اهلى شندى شاءت ظروفه ان يهبه الله رجل الاعمال
والادارى الفذ من ابناء منطقته الاخ صلاح ادريس والذى وفر المال للفريق
بلا حدود واما الخرطوم الوطنى فترعاه ماليا اهم مؤسسات الدولة القادرة
على توفير المال له بلاحدود واخيرا فان القادم من الخلف منافسا لهم هلال
التبلدى فانه توفرت له مصادر التمويل بلا حدود من والى الولاية الذى حمل
الولاية الصرف على ممثل الولاية فى الدرجة الممتازة حتى وضعه فى مصاف
الاندية المقتدرة واخيرا تبقى اندية التصنيف الاخيرة( منه العوض وعليه
العوض) فهى اندية عدم غارقة فى الفلس

لهذا فالمحصلة النهائية للكرةالسودان هذا الصفر الكبير على الشمال

فهل تصبح للسودان درجة ممتازة متاكفئة تحت هذا الواقع طبعا لا لا والف
لالا لان الطريق الوحيد التزام السودان بان تتكون الدرجة الممتازة من
الاندية التى تملك حيازة الرخصة



خارج النص

- رسالة للاخ الذى عقب على مقالتى الاخيرة حسبما تشير الصحيفة ولكن
التعقيب تاخر نشره حتى ارسال مقالتى هذه لسبب لا اعلمه لهذا لماطلع على
فحوى التعقيب ساعود اليه مت نشر ولا ادرى لماذا يتاخر نشر التعقيب
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    abdulbagi 09-05-2016 09:0
    استاذ نعمان لك التحيه يااخى فى مشكله فى نشر التعقيب .نعقب على 3 مقالات يظهر تعقيب على مقال واحد . لا ادرى هل ادارة الصحيفه لها رأى فى الماده ام عدم تنسيق . والله وراء القصد
  • #2
    abdulbagi 09-05-2016 09:0
    استاذ نعمان لك التحيه يااخى فى مشكله فى نشر التعقيب .نعقب على 3 مقالات يظهر تعقيب على مقال واحد . لا ادرى هل ادارة الصحيفه لها رأى فى الماده ام عدم تنسيق . والله وراء القصد
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019