• ×
الخميس 24 يونيو 2021 | 06-23-2021
الصادق مصطفى الشيخ

اسامة وصاحب النظارة السوداء(3)

الصادق مصطفى الشيخ

 1  0  1057
الصادق مصطفى الشيخ

قلنا فى الحلقة الماضية ان تدوين كافة بلاغات الفساد والتجاوزات بالاتحاد العام باسم اسامة عطا المنان دون رئيس الاتحاد كما تقول النظم واللوائح والقوانين بان الرئيس هو المسئول - فيه ترصد واضح وكبير اتبع بحملة عنصرية غير مقبولة وللاسف ان الحملة تدار بمكاتب ووسائل اعلام مملوكة للرئيس نفسه
وقلنا اننا لسنا فى حال دفاع عن اسامة ولا الفساد الذى استشرى وتجاوز عمره السبع سنوات ليصبح مسئولية كل المؤسسة وتحديدا الجمعية العمومية التى ظلت تبصم خلال السنوات الماضية حتى على الميزانيات التى لم تعد اصلا
المحاصرة التى يتعرض لها اسامة حاليا وتصويره كالمجرم وهو صاحب حصانة برلمانية ودبلوماسية بصفته قنصلا فخريا لدولة غانا تشير الى ان الجهات المذكورة لا تتعامل بالقانون طالما ان منسوبيها يشار اليهم علنا بالفساد والتلاعب بالمال العام دون تحريك ساكن والساكن الذى اعنيه هو التحرك لحماية منسوبها سواء كانت الخارجية الغانية او البرلمان واذا عذرنا الاولى لبعدها وعدم تناول الامر خلال اليوميات السياسية فاين نجد العذر للبرلمان الذى يضم عدد من زملاء اسامة بالوسط الرياضى
وهذا يؤكد على شيئين الاول ان البرلمان ليس له صفة لاستدعاء منسوبيه من الذين توجه لهم تهم التلاعب بالمال العام وان كانت التهمة غير مثبتة على اسامة فمن باب اولى فى هذه الحلة الدفاع عنه
قد يقول قائل ان اسامة نفسه لم يستطع الدفاع عن نفسه وهذا صحيح لان اعترافه بالتسوية دليل دامغ على ضلوعه فى التجاوزات والفساد بالعربى الفصيح وكذلك رفضه فتح بلاغات فى الموظفين المتهمين وهو تستر غير مسنود قانونا وبالتالى اعتراف اخر
بمعنى ان الشبهات راكبة اسامة واخوانه من راسهم لاخمص قدميه ومرة اخرى نردد ان السؤال هو لماذا يعلق الحبل على رقبة اسامة دون الرئيس؟
الاجاب هذه المرة تبدو بالعودة للوراء والنظر فى منصرفات الاتحاد الموظفين والبنزين والانترنت والفطور والغداء اليومى ونثريات من لا عائل لهم البوليس والبوفية السيرك والحكام والاندية ولاعبى المنتخبات الوطنية التسعة وتسعون بجانب الادارات وفواتير السفر والفنادق كل هذا الكم الهائل من الخشوم المفتوحة هل يمكن لعافل ان يستطيع حشوها ؟اكد لى من اثق فى حديثه ان اسامة يفعلها بشكل يومى ويمنح حتى المسافرين لولايات قريبة وبعيدة اذا امسكت الورقة والقلم بجانب الة حاسبة للبنود اعلاه ستجد ان اسامة دائن للدولة والاتحاد والفيفا كمان لكن هناك امر غير واضح لم يتضح ولن يتضح الا اذا تحدث اسامة وقال البغلة فى الابريق
نواصل
دمتم والسلام
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    باكمبا 08-24-2016 09:0
    هههه أدنت الرجل من حيث تريد الدفاع عنه، والحقيقة المرة أن جميع المسئولين عن اي مال عام بالسودان يمارسون سفاهة غير مسبوقة ومن ضمنهم مسئولي الاتحاد العام لكرةالقدم الذين لو أجريت تحقيقات شفافة تسبه الدول المحرتمة وقيمنا السالامية الحقة لباتوا جميعهم محكومين بأحكام طويلة بالسجن مع غرامات بمليارات الجنيهات وملايين الدولارات ، والأغرب هم من ذكرتهم ممن يتولى أسامة ورهطه اطعامهم وكسوتهم وتسفيرهم ومنحهم مصاريف من لاأرزقية وحارقي البخور ليضمن ولائهم وتوصيتهم لشلته كل 4 سنوات ، أمر مخجل يقدح في الشخصية السودانية ولاقيمن التي ظللنا نتشدق بها بأننا أصحاب أنفة وعزة وكرامة، يا للعار ياللعار، والله أنا خجلان من هذكا أشخاص أسامة ومعتصم والطريفي ومجدي وأكثر خجلاً من ولمن يتم الرصرف عليهم وأكثر خجلاً كذلك للاتحادات العنصرية التي أصدرت بيان تقف فيه مع اسامة في النتخابات القادمة وضد تنفيذ القانون، يا للعار علينا كسودانيين ويا للعار على مسئولي الاتحادات المحلية الذين يتهافتون لمناصرة الشلة الفاسدة ليضمنوا استمرار الغدا والعشاء والنثريات والاكراميات، اااااااخ يا وطن ااااخ وا ياللحسرة على أجيالنا القادمة، وخجلة أخيرة للكاتب، وشكراً
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019