• ×
الأربعاء 4 أغسطس 2021 | 08-03-2021
خلف الله ابومنذر

تبقت مباريات البطولة

خلف الله ابومنذر

 0  0  2191
خلف الله ابومنذر

# قاطرة الدورى الممتاز تمر بمحطاتها الأخيرة وأصبحت على بعد محطات معدودات من محطة الختام وبفضل الله وحمده لا زال هلال الملايين معشوق الفرسان والحسان وأحباب الرحمن فى بلاد ملتقى النيلين وتقابة القرآن ، لا زال فى صدارة المنافسة وفى مقدمة القطار منفردا رغم المعوقات والعقبات والعثرات والتعثرات التى جابهته منذ انطلاقة المشوار.
# مباراة مساء اليوم التى تجمع هلال السودان والنسوار الامدرمانى فى المحطة أو الاسبوع السادس والعشرين للبطولة هى واحدة من مباريات المحطات الأخيرة التى لا تتحمل العثرات ولا تحتمل القسمة على اثنين مهما كانت الأسباب والمبررات حتى وان أدت الفرقة الزرقاء المباراة بفريق الرديف وارتدى حكم المباراة شعار الفريق المنافس ومارس كل القسوة على لاعبى هلال السودان فلابد وان يحقق الأزرق العاتى الفوز ويحصد نقاط المباراة بالعزيمة والاصرار والروح التى تحقق الانتصار أولا من ثم بأفضليته الفنية وفارق القدرات والخبرات والامكانات المادية والبشرية التى ترجح كفته أمام كل أندية بلاد ملتقى النيلين لأن أى تفريط واهدار للنقاط فى الأمتار أو المحطات الأخيرة يصعب تعويضه وفوق ذلك يمنح المنافس على اللقب دفعة معنوية لا تقدر بثمن وحافز كبير غير مسبوق وروح قتالية لا تلين ولا تستكين ليقاتل ويكسب مبارياته المتبقية ويعتلى الصدارة وهذا ما يجب ان يضعه لاعبو هلال السودان وجهازهم الفنى فى أذهانهم قبل مباراة مساء اليوم وقبل المباريات المتبقية فى البطولة
# فريق النسور مثله وبقية أندية بلاد ملتقى النيلين بل والأندية فى العالمين العربى والأفريقي تقاتل وتستجيش ضراوة وتقدم أفضل ما لديها بقوة وعزيمة واصرار لتصمد وتحقق نتيجة ايجابية أمام هلال السودان وهذا شئ طبيعى لأن التفوق أمام الكبير فخر وافتخار وفلاح ونجاح لا يقدر بثمن اضافة الى ان لاعبى الأندية يسعون للتميز أمام الهلال ليسوقون أنفسهم.
# حقيقة ليس فريق النسور فحسب بل كل الأندية تؤدى أمام بعضها بعزيمة وقوة وطموح أقل من الذى تأتى به لتؤدى أمام الهلال بل تأتى الى مبارياتها أمام الأزرق العاتى فى ثياب الاسود الضارية وتطلب الصدر دون العالمين أو القبر لهذا يجب على لاعبى هلال السودان احترام كل المنافسين والاجتهاد لتقديم الأفضل بالروح التى تحقق الانتصار الذى أصبح مطلوبا فى مباريات ختام البطولة حتى لا نهدر نقطة ونحى الأمل فى نفس وقلب وروح المنافس ونمنحه الحافز والدافع وقبلة الحياة معا ليعود من بعيد.
غيض
# لا نقبل بالعرض مهما كانت روعته ومتعته وطلاوته وحلاوته بدون تحقيق الفوز الذى يضمن النقاط التى من الأهمية بمكان لمواصلة مشوار الصدارة خاصة وقد تبقت مباريات قلائل لختام البطولة ولا تحتمل ولا تتحمل التفريط فى نقطة من النقاط تمنح المنافس الحافز والدافع للمنافسة
# فريق النسور كما أسلفنا كبقية أندية بلاد ملتقى النيلين ان لم يكن أندية العالمين العربى والأفريقي يأتى الى مبارياته أمام هلال السودان دون بقية المباريات بقوة وعزيمة واصرار وروح تحقق الانتصار ليقدم الأفضل ويظفر بنتيجة ايجابية أمام الكبير لأن الصمود أمام الكبير نجاح وفلاح.

# ولا ننسى أيضا ان لاعبى الأندية الأخرى يقاتلون بحماس ويستبسلون ويستجيشون ضراوة بفنيات عالية ليقدموا أفضل ما لديهم أمام ليثبتوا انهم أفضل من لاعبيه بل أعلى كعبا ويحصدون الاشادات والتقريظ من الجميع ويسوقون أنفسهم فى مبارياتهم أمام الهلال طمعا فى الالتحاق بصفوفه
# معقول يا ازيكال تضيع ثلاثة أهداف مضمونة فى ربع الساعة الأولى لمباراة ناديك أمام نجمة المسالمة أمس زى الكنت لابس مركوب نمر
# على كل حال شكرا للأمل عطبرة وللاعبيه وجهازهم الفنى وجمهورهم الذين أراحونا من حكاية صدارة ليوم واحد البتخلى المتاعيس يفرحوا .
# بالأمل صبرت قلبى وعشت فى دنيا الأمانى ترم ترم تررررررررم.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : خلف الله ابومنذر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019