• ×
الإثنين 2 أغسطس 2021 | 08-01-2021
الصادق مصطفى الشيخ

اين ذهبت تذاكر السودان للاولمبياد؟

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  1069
الصادق مصطفى الشيخ

ناحية مهمة اشار لها الدكتور مكى فضل المولى الذى قاد بعثة العاب القوى لاولمبياد لندن 2012 كادارى وبالتالى فان معرفته بخبايا سوق التذاكر فى مثل هذه الفعاليات من حقه ان يجلب السعادة لحاملها ومن حقه ان يجلب العار للوطن
ولقد فات علينا جميعا ان نعرف خلال المؤتمر الصحفى للجنة الاولمبية قبل سفرها بيومين والذى ركزت فيه على المظهر والزى الرسمى للدولة ولم تشير لعدد التذاكر المفترض ان يكون السلاوى قد حملها معه من المغرب حيث اجتماعا رؤساء البعثات التنسيقى
كما ان واقعة التذاكر هذه كانت قد احدثت جدلا خلال اولمبياد سدنى الشهيرة فى عام 2000 رغم ان اللجنة الاولمبية حينها قد منحتها لوكالة سفر وسياحة معروفة وكان صاحبها قطب رياضى معروف كان يمنحها مقابل تذاكر الطيران ولم تفصح عنها الاولمبية الا بعد عودتها حيث تحدث السكرتير حينها اللواء الفاتح عبد العال وكن يتراس اللجنة الطيار شيخ الدين محمد عبد الله حيث ذكر عبد العال انهم لجاءوا لوكالة التى لولا ترويجها لتذاكر الاولمبياد لغاب كثيرون عن المشاركة فى الدورة وكان قوام بعثة السودان على ما اذكر 24 شخص بينهم اعلاميون
عموما فاتنا ان نعرف كم عدد التذاكر التى يتراوح سعرها بين 500 دولار لسبعة الف دولار وفى العادة لا يقل نصيب اللجنة الوطنية عن 75 تذكرة تمنح اولويتها لذوى الابطال المشاركون واللاعبون الاولمبيون واللاعبات والاعلام الرياضى
وطالما ان لا احد سال ولا اللجنة الاولمبية من تلقاء نفسها كشفت عن فحوى هذه التذاكر فنرى ان امرا ما وراء هذه الناحية فلا يعقل ان يكون السلاوى وهو المسئول الاول عنها قد ادخرها لاعضاء البعثة الرسمية الذين لهم حق الدخول حسب الوصف الوظيفى لعضو البعثة او يكون قد اهداها للاعلام المرافق وهو امر سيكون فيه انحياز بل ادانة كاملة ربما تحرم السلاوى ان فعل ذلك من تولى اى منصب اولمبى مدى الحياة لانه ببساطة اخذ ممن يستحق لغير ذلك فعضو البعثة وحتى صاحب السفر على النفقة الخاصة لهم طرق شراء التذاكر وانما التذاكر الممنوحة للجنة الوطنية هى خاصة بالساح الذين لا يجدو وسيلة رسمية ولهم رغبة فى مشهدة الاولمبياد
نحن لا نريد ان نسبق الحوادث رغم ان الاجابة معروفة ولا نريد ان نذهب فى طريق تساؤل الدكتور مكى المشروع بان للتذاكر سوق سوداء عظيمة خاصة مع نهائى الالعاب ولكنا نسال بكل حزن عن اسباب التكتم عليها من قبل قيادة اللجنة الاولمبية السودانية
دمتم والسلام
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019