• ×
السبت 24 يوليو 2021 | 07-24-2021
خلف الله ابومنذر

غلطان الوزير

خلف الله ابومنذر

 0  0  1315
خلف الله ابومنذر

# شن العشرات ان لم يكن المئات من الزملاء هجوما ضاريا على الأخ الأستاذ حيدر جلكوما وزير الشباب والرياضة عقب مؤتمره الصحفى الذى عقده ظهر أمس الأول وأعلن من خلاله التمديد للاتحاد العام لمدة تسعة أشهر بعد انتهاء فترته وكان الزملاء والسواد الأعظم من الرياضيين وغيرهم يتوقعون ويتحرقون شوقا واشتياقا ان يعلن الوزير من خلال مؤتمره عن حل الاتحاد العام وتكوين لجنة تسيير تخلصهم من فشله وفساده
# حقيقة المؤتمر الصحفى لم يكن بغرض حل الاتحاد العام وتعيين لجنة تسيير كما توهم السواد الأعظم وانما لايجاد مخرج للأخ الوزير الذى أخطأ وأصدر حزمة من القرارات ليست من اختصاصه بما فيها التمديد للاتحاد.
# أصدر الأخ الوزير قرارا غريب ومعيب قضى بالغاء الجمعية العمومية للاتحاد العام على ان تعقد بمنطوق وموجهات وروح القانون الجديد للشباب والرياضة ولم يشر الوزير فى قراره الى مادة فى القانون القديم أو الجديد تمنحه حق اصدار قرار تعطيل الجمعية لأنه لا توجد مادة تمنحه هذا الحق
بل لن ولن توجد مادة تمنحه هذا الحق الذى هو حق أصيل للاتحاد العام
# سعى الوزير للخروج من المأزق الذى حشر نفسه ووزارته فيه بعد ان لوح الاتحاد العام بتدخل الاتحاد الدولى لكرة القدم(الفيفا) وحدوث ما لا يحمد عقباه وأقله تجميد عضوية السودان فى المنظمة الدولية بسبب تدخل الأجسام الحكومية فى الشأن الرياضى من وزارة ومفوضية وخلافهما وهذا التدخل كما هو معلوم يرفضه الاتحاد الدولى ولا يتأخر فى التدخل والانحياز للاتحادات الوطنية واتخاذ اجراء يحفظ لها هيبتها واستقلاليتها.
# أخطأ الوزير ومستشاروه بقرارهم القاضى بتعطيل الجمعية العمومية للاتحاد العام لأنه لا يوجد ولن يوجد قانون يمنحهم هذا الحق وكان الأمثل والأنسب والمنطقى لهم وقد ضاقوا ذرعا بفشل الاتحاد العام وتورطه فى قضايا فساد ظلت تتناولها الصحف بالمستندات لشهور عددا دون ان يحرك قادة الاتحاد ساكنا لتبرئة أنفسهم من الاتهام الأمر الذى استوجب على الجهات المعنية اتخاذ اجراءات قانونية فى مواجهة قادة الاتحاد العام وأحد موظفيه بتهم الفساد شملت الاستدعاء والتحقيق وخلافه من اجراءات جنائية
# كان الأسلم الذى لا يدخل الوزير ومستشاريه فى حرج ومخالفة للقانون طالما نفد صبرهم من الفشل والفساد المالى والادارى للاتحاد العام ان يمضوا فى فتح ملف فساد الاتحاد العام ويتخذوا الاجراءات الجنائية فى مواجهتهم وبعد ايقافهم من قبل السلطات المختصة بتهمة الفساد تتولى الوزارة اخطار الاتحاد الدولى بهذه الاجراءات القانونية التى لا دخل له بها لأنها اجراءات جنائية من ثم يتم الاعلان عن لجنة تسيير للاتحاد كما حدث من قبل فى نيجيريا وقام وزير الشباب والرياضة بحل الاتحاد وادخال سكرتيره السجن بتهمة الفساد المالى وكون لجنة تسيير ولم تدخل(الفيفا).
# لماذا نذهب بعيدا فقد أطاح الفساد برؤوس كبيرة على رأسها السويسرى جوزيف سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولى السابق الذى طلب مكتب التحقيقات الفيدرالى الأمريكى من السلطات السويسرية استصدار أمر ايقاف بحقه بتهمة الفساد كما طلب قبلها من السلطات فى عدة دول ايقاف كبار المسؤولين فى (الفيفا) وهذا شئ طبيعى لأنه لا توجد جهة تساند أو تشايع أو تحمى الفساد الذى يضر بالجميع وقبل ذلك لا توجد جهة ولا قانون ولا سلطات مهما كانت قوتها وسطوتها تستطيع تعطيل القانون الجنائى فى دولة
غيض
# من المفترض ومن ناحية أخلاقية ووطنية وبعد ان احتل السودان المرتبة 146 فى تصنيف(الفيفا) وحل بعد الصومال وجيبوتى وجزر القمر وتشاد واليمن فى الترتيب وبعد الخروج المتكرر لمنتخباتنا وأنديتنا من كل المنافسات وبعد الاتهام بالفساد المالى والادارى، من المفترض ان يعتذر قادة الاتحاد العام للشعب السودانى عامة وللرياضيين على وجه الخصوص ويغادروا مبانى الاتحاد وليس التشبث بالمناصب والتهديد بتجميد النشاط.
# المسألة بكل بساطة طالما توجد مستندات أوقفوا كل المتورطين فى قضايا فساد من منسوبى الاتحاد العام بمذكرة ايقاف قانونية وقدموا المستندات للاتحاد الدولى وكونوا لجنة تسيير كما فعلت نيجيريا والسلام.
# الاتحاد الدولى لكرة القدم لن ولن يفكر فى التدخل والانحياز لأحد أعضائه من الاتحادات الوطنية أو القارية طالما ان الأمر وصل الى ساحات القضاء وسلطات ومنطوق القانون الجنائى فى الدولة العضو كما حدث من قبل فى ايطاليا وانجلترا ونيجيريا وغيرهم وحدث فى سويسرا ذاتها مقر الاتحاد الدولى وتحركت الشرطة واعتقلت العشرات من منسوبى (الفيفا) فى مقدمتهم رئيس الاتحاد الدولى لأن الفساد جريمة جنائية فى كل دول العالم.
# الشئ المؤسف ان السواد الأعظم من اعلام نادى نجمة المسالمة السالب يساند الفساد والمفسدين فى الاتحاد العام بدعوى ان المفسدين من منسوبى ناديه وانه يخشى ان تمت الاطاحة بهم يأتى أحد منسوبى نادى الهلال.
# يا معاوية أخوى هل يعقل صحفى يدافع وينافح عن الفساد لأنه جاء من أحد المقربين ورسول الله صلى الله عليه وسلم قال لو سرقت فاطمة بنت محمد لقطع محمد يدها .
# ما هى رسالة الصحافة والصحفيين يا من تدافعون عن الفساد والمفسدين؟
# أهم شئ فى الموضوع كلموا ناس مصعب عمر وصلاح نمر وضفر عن الموضوع بتاع الفساد ده عشان يجددوا فيهم الثقة وهم فى قمة الاطمئنان .



امسح للحصول على الرابط
بواسطة : خلف الله ابومنذر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019