• ×
الإثنين 17 مايو 2021 | 05-16-2021
محمد كامل سعيد

الاعتذار التالي.. جابسون وتراوري..!!

محمد كامل سعيد

 2  0  2702
محمد كامل سعيد

* كالعادة استقبل الشعب المريخي قرار رفع العقوبة عن بكري المدينة بذات تفاصيل العاطفة التي تعامل بها المجلس او اولئك الذين اعدوا السيناريو والذي نعيد ونكرر انه توقف ـ كما اشرتا ـ عند نقطة رفض بكري التقدم بالاعتذار قبل انفراج الازمة..!!

* اعتذر بكري وبالمقابل سينفذ المجلس الاتفاق الذي سبق الصفقة الخفية والمتعلق بتسفير اللاعب لتلقي العلاج بالعاصمة المصرية القاهرة.. وللمعلومية فان الاشكالية التي انفجر بسببها بكري كانت علاقتها مباشرة برفض المجلس لسفر اللاعب الى مصر..!!

* ولعل اعتذار بكري المزعوم مع تنفيذ طلبه الأول بتكفل النادي بمصاريف السفر والاقامة والعلاج بالامكان ان يكون هو البند الثاني للتحايل على قصة العقوبة المالية والاكتفاء شكلياً بتنفيذها.. على ان ينال اللاعب رواتبه كنثرية ويا دار كا دخلك شر..!!

* لقد اشرنا حينها الى ان كل ما قيل وسيقال عن عقوبات مريخية هدفها الانضباط لن تخرج عن دائرة الحبر على الورق.. وتوقعنا ان نتابع مثل السيناريو الحالي قبل حدوثه لايهام الجميع بان المجلس طبّق الانضباط في حين ان الحقيقة غير ذلك..!!

* واذا كان بكري وعقب التجاوز الذي حدث منه قد تعرض لعقوبة شكلية لم تؤثر عليه وبالامكان ان يعتبرها اجازة ترفيهية قضاها مع اهله ثم عاد ليجد كل طلباته التي تسببت في تفجير الاشكالية والمتعلقة بعلاجه خارج السودان قد نفذت فاين العقوبة والهيبة..؟!!

* الكلام العاطفي والانشائي.. والمقالات الشتراء المصحوبة بالتصريحات عن تنازل كل اطراف المشاكل التي مرت بنادي المريخ ـ خلال السنوات الاخيرة ـ لا ولن يخرج عن دائرة الوهم والكذب الفاحش الذي يفترض اصحابه الغباء في المتابعين..!!

* ولعل ما حدث في قصة بكري المدينة وحمد السيد وما صاحبها من اعتذارات وتصريحات من هنا وهناك قد اعاد لذاكرتي ما حدث في قصة المتمرد المالي تراوري عندما اختلف مع الفرنسي غارزيتو وتفاصيل ذلك المؤتمر الصحافي الفضيحة..!!

* من منا سادتي ينسى ما قاله المتمرد تراوري في المؤتمر الصحافي الذي غاب عنه الطرف الاول والاساسي في الاشكالية غارزيتو وتابعنا المطبلاتية وهم يحولون البحر لطحينة ظن معها جل المريخاب ان الاشكالية انتهت في حين انها كانت قد تعقدت..؟!!

* ولأن كتاب السيناريو ـ الذين فشلوا في تكملة البناء الدرامي للوهمة الكبيرة ايام مشكلة غرزة مع ترتوري ـ هم نفس الاشخاص الذين صاغوا حبكة التفاصيل الحالية لسيناريو العفو عن بكري فان الطبيعي ان تتشابه التفاصيل حتى في الوهم والكذب والادعاء..!!

* وما دامت الاوضاع في النادي الكبير لا تزال محاصرة بالغرق في الفوضى والوهم والارتباك فاننا لا ولن نستبعد ان نسمع غداً باعتذار لجابسون سالمون ـ الذي سيتحول ساعتها من مصاب الى سليم ـ وبالتالي نسمع عن عودته وكأن شيئاً لم يكن..!!

* وبعد ان تبلع جماهير الزعيم الغلبانة الطعم الاول المتعلق باعتذار بكري والمقلب الثاني المنتظر ان يقوم النيجيري جابسون ببطولته فاننا سنكون على موعد مع المفاجأة الكبرى المتمثلة في عودة المتمرد الاكبر تراوري (أب قلباً ميت 2)..!!

* لم لا واصحاب القرار في المريخ لا يعترفون الاّ بالسبهللية والاعتماد على الفوضى والمجاملة في تسيير اعمال النادي.. ظل يحدث منذ أكثر من (13) عام وعلى الرغم من ان الايام اثبتت عدم جدوى تلك السياسة الاّ انهم يصرون عليها.. وعجبي..!!

* تخريمة أولى: يخوض المريخ اليوم لقاءً مهماً وصعباً يختلف عن ذلك الذي اداه قبل ايام امام مريخ كوستي.. ولعل الخوف يتضاعف على المريخ اليوم من قوة الرابطة التي لا ولن يكون مستواها على الشاكلة البائسة للرهيب فحذاري يا شباب..!!

* تخريمة ثانية: لو كنت مكان ادارة المريخ لما تسرعت وصرحت بتفاصيل ما حدث في موضوع الاعتذار المتعلق ببكري ولو من باب ان ذلك قد يشوّش على اللاعبين الذين سيؤدون مباراة اليوم.. وربنا يستر ويجيب العواقب سليمة..!!

* تخريمة ثالثة: لا ادري هل يظن بن علي ـ آخر الزمان ـ انه الأذكى والأدهى عندما يتخذ من عبارات والكذب ويتهرب من مواجهة الهزيمة عنواناً في تعامله..؟! عموماً نقول ياما في الجراب يا حاوي.. والهروب الحالي ح يبقى ليك رهاب رهاب.. بس تذكر عبارة (قالوا الزمن دوار)..!!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد كامل سعيد
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ابو خالد 07-19-2016 10:0
    بن علي وود العمدة ... بعدين معاك ... بلاش الكلمات المتقاطعة ... ورينا الجراب فيه شنو يا ود الكامل ... حيرتنا يا خلف الله
  • #2
    احمد 07-19-2016 10:0
    شرف الانتماء للمريخ اكبر من كتاباتك المخذلة ايها الهلالابى المندس.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019