• ×
الإثنين 1 مارس 2021 | 02-28-2021
ياسر بشير ابو ورقة

الصّمت المُريب

ياسر بشير ابو ورقة

 4  0  1568
ياسر بشير ابو ورقة


* تطرّقنا بالأمس لأمد لجنة التسيير المريخية الحالية التي يقودها جمال الوالي على رأس سبعة وعشرين عضواً والتي بدأ عدّها التنازلي نحو كتابة وداعٍ خالدٍ للرئيس.
* وخلال تناولنا لأمر هذه اللجنة قلنا أنها لم تضف شيئاً على مستوى الإستثمار الذي ظلت تنادي به منذ فترة ليست بالقصيرة قبل صدور قرار الوزير بتعيينها.
* وهي بالتالي لم تخلق موارد الدخل الثابت للمريخ الذي يقيه شر العوز والوقوف على أبواب الحكومة مجدداً.
* والوقوف على أبواب الحكومة هذا لا نريده لجهة أنه يفتح علينا أبواب جهنم.
* فجأة سيظهر علينا الكثير من الحادبين على المال العام وأؤلئك العطوفين على الفقراء والمساكين والذين لا يعرفون هذه الفئة إلا عندما يتعلق الأمر بالمريخ!.
* المهم ما نود أن نضيفه اليوم أن هناك إهمالاً متعمداً من لجنة جمال الوالي الحالية لمسألة عضوية نادي المريخ.
* وإهمال هذا الملف بالتحديد يعني أن هناك رغبة عظيمة في وأد الديمقراطية وإستمرار مسلسل التعيين الحكومي الذي لا نحبّذه أبداً.
* ولو كان الوزير اليسع الصديق- حريصاً على الديمقراطية في نادي المريخ فنتوقع منه مخاطبة اللجنة بضرورة الإسراع والاهتمام بملف العضوية قبل أن يتسّرب الوقت من بين أيدينا ونجد أنفسنا مضطرون للتوسّل إلى جمال من جديد.
* شخصياً لا أتوقع أن يكون هناك جديداً على مستوى الإستثمار ولو بتفعيل الاتفاق الذي أبرمته لجنة التسيير السابقة بقيادة أسامة ونسي مع الشركة الصينية بقطر.
* الإتفاق المذكور لو تم سيحسب للجنة المهندس أسامة ونسي؛ لذلك لا أتوقع أن يُفعّل وربما يُهمل تماماً!.
* إذا كان كبار المريخ حريصون على الخروج من قمقم جمال الوالي فعليهم الإهتمام بملف عضوية نادي المريخ بأنفسهم.
* معروف أن لجنة التسيير السابقة قطعت شوطاً بعيداً في هذا الملف ولكنه بفعل فاعل تم سحبه من المفوضية ليحول دون إجراء الانتخابات المريخية.
* بسبب التعيين فقد المريخ فرصته في المشاركة في انتخابات اتحاد الخرطوم.
* صحيح ان لجمال الوالي بصمته التي لا تخطئها عين في انتخابات الخرطوم التي أسفرت عن فوز صديق جمال الوالي المهندس عبد القادر همت- على حساب صديق جمال- (اللدود) حسن عبد السلام ولكننا لا نطمح في المشاركة الديمقراطية بذات الأسلوب الذي تم في انتخابات اتحاد الخرطوم.
* حالة الصمت التي تلف مجتمع المريخ في ظل أكثر الفترات حساسية تجعلنا نرتاب في كل شئ.
* اللافت للنظر أنه رغم الملاحظات العديدة على لجنة جمال الوالي إلا أن الإعلام المريخي في حالة سكون تام.
* جاء الوالي وصمت الإعلام وعم السكون!.
* هل تذكرون حالة الصخب والضجيج التي سادت مجتمع المريخ أيام اللجنة السابقة؟.
* اللجنة السابقة شرعت في الاستثمار الذي ظل يحلم به المريخاب لفترة طويلة، ثم عززت نجاحاتها بتأمين مستقبل المريخ باللاعبين الواعدين وبأقل الأثمان- مليون وسبعمئة وخمسون ألفاً- ومع ذلك لاقت الجحود والنكران!.
* إعلام المريخ.. حالة خاصة.


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ياسر بشير ابو ورقة
 4  0
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    احمد بشير محمد 07-13-2016 06:0
    يا تنزاني لجنة متطوعين وليست موظفين. نميري بدايةً ونهاية نظام شمولي وانقلابي .المقارنة معدومة.
  • #3
    الوليد ابراهيم عبدالقادر 07-13-2016 08:0
    اقول لك هو حالة سالبة..ســـــــــــــــــــلام..
  • #4
    عزالدين تنزانى 07-13-2016 07:0
    ايام المرحوم المشير جعفر محمد نميرى كانت حكومته تتكون منه وسبعة وزراء حكموا البلاد بكاملها وكانت البلاد تعيش فى بحبوحة ورفاهية .
    سبعة وعشرون عضواء فى لجنة الوالى والمحصلة ما شاءالله يحسد عليها.
    ليس لنا الا ان نقول حسبنا الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله العلى القدير.27 عضواء فى لجنة ؟ وفى اول مباريتين هزيمة من الهلال الاب وتعادل من الهلال الابن .وينكم يا اعلام الضلال اين السنتكم وصياطكم التى ذبحتوا بها لجنة اسامة ونسى ولا الوالى معصوم من النقد؟ ولو كان كبيركم بدأ بنقد لجنة الوالى لتسابقتوا فى الهجوم عليهاولان الرموت كنترول فى يده لن يستطيع اى منكم ان يجاهر بقولة حق !!!
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019