• ×
الجمعة 17 سبتمبر 2021 | 09-16-2021
غاندي

ليلة ذبح الديك!

غاندي

 3  0  3007
غاندي


نجح اخوان رونالدو فى ذبح الديك الفرنسى بباريس والذى التهمه البرتغاليين بشراهة بعد مباراة عصيبة جدا على ابطال هذه النسخة والذين وجدوا انفسهم منقوصين من خدمات لاعبهم الاول وفتاهم المدلل ونجم نجوم العالم رونالدو باصابة وصفها الكثيرون بانها كانت متعمدة من قبل الفرنسيين لانهم يعلمون بان البرتغال هى رونالدو ورنالدو هو البرتغال وكثر حديثهم حول الطريقة التى تمكنهم من ايقاف خطورته ليلة التتويج وقد كان فقد ودع رونالدو المباراة بعد ان تعرض لاصابة خطيرة جدا ومؤثرة فشل بعدها فى مواصلة اللعب وكان من الطبيعى ان يبكى شعب البرتغال باكمله وليس رونالدو لوحده . ولم يخذله زملائة فقد كانو جميعا رونالدو وقدموا ملحمة بطولية وتفوقوا على الفرنسيين الذين انصبت معظم الترشيحات لصالحهم بحسم اللقب الاوروبى الكبير داخل ديارهم ولكن المجنونة قالت لا وادارت ظهرها لجريزمان والذى فشل فى فك شفرة البرتغال وتحولت سماء (سان دونية) الى كابووس اسود فى وجة الفرنسيين الذين هاجمهم البرتغاليين كتلك الليلة السوداء التى اجتاح فيها الارهابيين باريس ولكن ارهاب البرتغاليين كان من نوعا اخر لاخوان ايفرا والذين شاهدناهم يعاتبون انفسهم ويلومونها كثيرا بعد ان عاقبهم الفتى الاسمر والبديل القاتل ايدر لوبيز بصاروخ ارضى من خارج خط 18 ذبح الديوك واحال ليلها الى جحيم لايطاق!

{حقيقة ليس من انصار رونالدو لاننى برشلونابى ومن محبى وعشاق الفتى الارجنتينى المدلل ليونيل ميسى ولكننى تعاطفت كثيرا مع البرتغال خاصة بعد الطريقة التى ابعد بها نجمهم الاول رونالدو اضافة لان لها اسلوب لعب جذاب ويشفع تاريخا الكبير بان تفوز باحدى اعظم بطولات القارة الاوربية حتى ينصف هذا الجيل اسطورة البرتغال والموزمبيقى الاصل اوزبيو ومن بعده النجم المخضرم لويس فيغو اضافة لاننى من عشاق الكرة الالمانية التى ودعت على يد الفرنسيين رغم انها لم تقدم مايشفع لها بالبقاء فى البطولة !

{انتهت بطولة امم اوروبا بعد ان قدمت دروس وعبر كثيرة واكد بانها لاتعرف كبير ولاصغير والكسبان هو الذى يتالق ويقاتل فى الميدان والديل وداع الاسبان ملوك اوروبا السابقين وشاهدنا كيف اغتالت ويلز الصغيرة الانجليز بكل جبروتهم ومن بعد تساقط الطليان والالمان مثل اوراق الخريف بينما كسبت ايسلندا وبلجيكا وحتى بولندا الرهان !

{انتهت بطولة امم اوروبا ونتمنى ان يكون لاعبونا ومدربونا قد استفادوا منها عسى ولعل ان ينصلح الحال الكروى المائل فى السودان !

{نجح اسود الجبال فى الايقاع بالمريخ فى الجبال وكان بالامكان افضل مماكان لولا الحكام الذين انقذوا المريخ من غضبة الاسود !

{لعنة الكبار اصابت الصغار وخسر منتخبنا الشاب من نيجيريا بام درمان وليس ابوجا تحت قيادة المدرب مازدا الذى حوله الاتحاد العام للشباب بعد ان ودع صقور الجديان جميع البطولات على يديه ليتم الناقصة مع الصغار وعاش الاتحاد العام الذى ظل يستعين بمازدا لمواصلة الدمار الشامل للكرة السودانية !

اخر الاصداء

صقور اسقطت واسود شبعت وديوك ذبحت !
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : غاندي
 3  0
التعليقات ( 3 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ساشا 07-13-2016 07:0
    الإخوة الكتاب الهلالاب والمريخاب أرجو التعامل بمنطقية مع ازاحة اتحاد الفشل ليعم الخير على الكرة لاسودانية ولنسن سنة حسنة في الحالة السودانية وهي إزاحة كل فاشل فقصة الاتحاد ومازدا ليست قصة هلاريخ فهذه شرذمة فشلت في إدارة النشاط الرياضي وتنظيم منافسات محترمة وفشلوا في تنظيم منافسات لدوري الرديف والشباب وفشلوا في إعداد منتخبات (أول - شباب - ناشئين) قادرة على المنافسة وكرسوا لسيادة لاشلليات التابعة لهم في مفاصل الكرة السودانية واتحاداتها المحلية الفاشلة وفشلوا في التنسيق مع الولايات لتحسين ارضيات الملاعب، وفشلوا في تأهيل الحكام والمدربين وفشلوا ادرايا ومالياً ومحاسبياً ، و فماذا بقى لهم ليدمروه فحصادهم وحصادنا وحصاد كل محب للكرة السودانية هو الهشيم، ولكل حادب على الكرة السودانية أنظر لهذه النقاط وقيم موقفك ، ولكل اتحاد محلي أعلم أنك لو ناصرت هولاء في أي انتخابات فأنت تشير لنفسك بأنك من أصحاب المصالح أو مرتشي ، فاختر بضمير من أجل مستقبل زاهر ومن أجل كرامتنا التي تمرمطت ، وتذكر 20 سنة ولم تقدم فيها هذا الشلة شئ غير الدمار، لا لمعتصم .. لا لمجدي .. لا مأسامة عطا المنان .. لا للطريفي، والله من وراء القصد،
  • #2
    محمد علي يحيي 07-12-2016 11:0
    أخي غاندي سلام وكل عام وانت بالف خير... اراك متفائل زيادة عن اللزوم طالما هناك فاقد تربوي لن يصلح حال الكرة السودانية.. مشكلتنا عويصة واضلاعها كثيرة وشائكة الله يكون في العون... ولك الشكر كن متفائلا لا بأس بذلك
  • #3
    عزالدين تنزانى 07-12-2016 07:0
    حينماينزاح الكابوس المكنكش على كرسى رئاسة الاتحاد العام الذى دمر الرياضة باكملها سوف نرتاح من هذه الفئة المدمرة .سوف نرتاح من امثال مازدا واسماعيل عطاالمنان وامثالهم من الذى افسدوا كل المنتخبات صغيرة وكبيرة لنبدأ بعهد جديدعسى ولعل ان يصلح ما افسده مازدا وغيره
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019