• ×
الجمعة 25 يونيو 2021 | 06-25-2021
ياسر بشير ابو ورقة

العد التنازلي

ياسر بشير ابو ورقة

 2  0  1765
ياسر بشير ابو ورقة

* مضى أكثر من ثلاثة وثلاثين يوماً مُذ أعلن وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم عن تشكيل لجنة لتسيير شؤون نادي المريخ والترتيب لعقد جمعية عمومية بنهاية مدتها والمُقررة بستة أشهر.
* اللجنة المذكورة ضمت أكثر من خمسة وعشرين عضواً بقيادة جمال الوالي (معشوق) المريخاب.
* تحدث الوالي قبل تعيينه عن رغبته في إيجاد وسائل دعم ثابتة للمريخ وخلق إستثمارات جديدة تقود النادي لتفادي الافتتان بالافراد على حساب الكيان.
* وقبل التعيين هذا- شهدت الساحة المريخية صراخاً وعويلاً من المريخاب الكبير منهم قبل الصغير- ومارسوا ضغطاً رهيباً على لجنة تسيير كانت تتحسس خطاها وتقود النادي بحكمة لم ينتبه لها إلا ذوو البصائر ولكن عددهم قليل.
* ولن يفوت على فطنتكم أننا نقصد تلك اللجنة - لجنة المهندس أسامة ونسي الشابة- التي أصابت قدراً من النجاحات رغم التعتيم الإعلامي عليها.
* إدّعوا وقتها أن جمال الوالي رجل المرحلة وهو الوحيد القادر على قيادة النادي إلى بر الأمان بتوفير موارد الدعم الثابت.
* وكنّا نظن أن الحراك الرهيب الذي شهده المريخ سيجعل المريخاب ينخرطون في سلسلة إجتماعات ومباحثات من أجل تفادي تكرار تجربة وحكاية أن لا بديل غير الوالي (والولولة) المصاحبة لها.
* والمباحثات التي كنّا نرجوها ونتوقعها نعتبرها حاجة مُلحة للخروج بالمريخ من نفق الرجل الواحد قبل حلول شهر ديسمبر القادم عندما يعلن الوزير نهاية أمد لجنة جمال الوالي.
* الوقت يمر الآن وقد بدأ العد التنازلي لمغادرة جمال الوالي نهائياً من منصب الرئيس ولا جديد يذكر بل قديم يعاد.
* لا إستمثارات ولا موارد ثابتة ولا حتى تفاكر بين المريخاب لأجل اختيار الخليفة.
* الرئيس أعلن أكثر من مرة أنه لا يرغب في ولاية جديدة وسيكون عار عليه إن نكص في وعده.
* الآن ديار المريخ يلفها الصمت الرهيب وقد ولّى الكبار إلى أعمالهم الخاصة وغداً تتجدد الأزمة وتسود حالة الإحباط كوكب المريخ.
* المريخاب يحبطون جداً إذا تعلّق الأمر بحقيقة غياب الوالي ولكنهم على إستعداد لتقبل الهزيمة تلو النكسة فيما يتعلق بفريق الكرة مثلاً!.
* والحقائق المُحبطة كثيرة وعلى المريخاب الانتباه المبكر لها فقد تساهم في تخفيف الصدمة.
* الحقيقة الأولى سيكون من العسير جداً إقناع الوالي بالاستمرارية سواء بالتعيين أو الترشح للفوز بالتزكية.
* سيكون الوالي وقتها- قد إقتنع بأنه لا فائدة تُرجى من كل الوعود التي ظل يتلقاها كل ما لوح بالاستقالة أو دفع بها على طاولة الوزير.
* ومن العسير عليه أن ينسى أو ينسى المعارضون له أن قد وعد بأن تكون فترة التعيين الحالية هي آخر عهد له بالمريخ قبل إفساح المجال لآخر.
* شخصياً لا أرغب في إستمرار الوالي بعد نهاية فترة التكليف الحالية ولو لساعة واحدة فكفانا عجزاً.
* نصيحتي للمريخاب أن يبدأوا المباحثات مبكراً لاختيار البديل المناسب قبل نفاجأ بإعلان الوزير بنهاية فترة لجنة الوالي.
* العد التازلي بدأ وتبقّت أربعة أشهر وتسعة عشر يوماً على مغادرة جمال الوالي وصحبه.


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ياسر بشير ابو ورقة
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #2
    alyyas 07-12-2016 02:0
    انت يا راجل بتتكلم عن مين ؟ كلامك دا عراب صحافتكم مزمل ما بعجبه .
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019