• ×
الأحد 28 فبراير 2021 | 02-27-2021
ياسر بشير ابو ورقة

محاولة قمع الثورة

ياسر بشير ابو ورقة

 2  0  1460
ياسر بشير ابو ورقة

* الفرحة الكبيرة وردة الفعل العظيمة التي أعقبت القرارات التأريخية للجنة التسيير المريخية بإيقاف ثنائي فريق الكرة علاء الدين يوسف وبكري المدينة حتى نهاية الموسم لدواعي عدم الانضباط صاحبتها شكوك أكبر حول إمكانية صمود هذه القرارات حتى النهاية.
* وقلنا أمس أن أسباب الشكوك أن المريخاب لم يعتادوا - طيلة سنوات حكم الوالي الممتدة إلى ثلاثة عشر عام والمتطاولة نحو حقب أخر- على مثل هذه القرارات الثورية.
* خلال الفترة الواليابية هذه تطاول عدد كبير من اللاعبين على المريخ الكيان وتلاعبوا به وجعلوه أضحوكة بين الاندية حتى ضاعت هيبته في الميدان وخارجه.
* أكثر من عشرة لاعبين وفي مناسبات مختلفة مارسوا هوايتهم في الاستهتار بالنادي الكبير ولعل أبرزهم عصام الحضري ومواطنه أيمن سعيد.
* بل يمكنك ان تضيف المدربين أمثال محمود سعد وحسام البدري.
* وفي كل مرة كان التساهل هو ديدن الادارة المريخية في التعامل مع كل المستهترين والمتقاعسين.
* الغريب في الأمر ان الاستهتار والتلاعب كان يبدأ به دائماً أكثر اللاعبين استفادة من المريخ على المستوى المادي أي الذين تم تسجيلهم وضمهم للفريق بأرقام خيالية.
* فاللاعب عصام الحضري كلّف المريخ أكثر من مليارين قبل إستقدامه كان جزء منها لصالح ناديه السويسري حتى يتسنى للمريخ ضمه.
* وبعد ذلك نال اللاعب نفسه حوافز ضخمة بالدولار وفي مناسبات عديدة وفي النهاية أبت نفسه إلا أن يكافئ المريخاب على تساهلهم معه بالتسبب في إقصائه من بطولة كأس الاتحاد الافريقي بإستهتاره في كرة سهلة أمام مهاجم ليوبارد الكنغولي ليفقد المريخ فرصة الوصول للنهائي بعد أن كان على بعد خطوة من ذلك.
* الآن يتلقى المريخ جزاء سنمار من اللاعب بكري المدينة الذي أغدق عليه المريخ بالمليارات.
* يقال أن صفقة إنتقال بكري المدينة كلفت المريخ أكثر من ثلاثة مليارات؛ لأنها أشتملت على أشياء عينية، وعقارات، فضلاً عن الكاش الحار.
* وقبل يومين قلنا أن هذه الصفقة ألقت بظلالها على الكثير من الأمور في النادي سواء المتعلقة بالتعاقدات الجديدة مع اللاعبين الذين يتلمظون كل ما تذكروا هذه الصفقة، أو أؤلئك القدامى الذين يرغب المريخ في التجديد لهم فيتذكرون أيضاً- الصفقة المليارية الضخمة فيطالبوا بمثلها.
* ولن أكون مبالغاً إن قلت أن مشكلة علاء الدين يوسف التي أوقف بسببها مؤخراً لها علاقة بصفقة بكري المدينة.
* والدليل أن لمشكلة علاء الدين علاقة بمليارات بكري أن الطلب الذي تقدم به الأول غريب ولم يحدث من قبل حيث طلب اللاعب من الادارة أن تشتري له منزلاً.
* معروف أن أي لاعب يتسلم حافز تسجيله حسب اتفاقه مع النادي وبعدها فهو حر في كيفية صرفه سواء بشراء منزل أو قطعة ارض أو سيارة او تفريقه على الفقراء.
* وعلاء الدين استلم ملياراً كان كافياً لشراء منزل.
* ما نود أن نقوله أن روح الثورة والقرارات القوية غابت عن المريخ مع حضور الوالي وهذه احدى اسباب الشكوك في امكانية صمود هذه القرارات.
* يتردد الآن أن هناك محاولات لقمع هذه الثورة بالجودية وتدخل شخصية كبيرة لإثناء الادارة وإجبارها على التراجع بحجة أنه لا توجد سوابق للاعبين تتعلق بعدم الانضباط اضافة الى أن اللاعبين يعانيان من الاصابة وهي سبب إبتعادهما عن التدريبات في الفترة الأخيرة وهذا ما نرفضه.


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ياسر بشير ابو ورقة
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    إبراهيم دفع الله 06-30-2016 11:0
    والله أصبت أخ ياسر و كلامك فى المليان و احييك على الكلام ( الببكى ) و المثل يقول أسمع كلام الببكيك لا تسمع كلام البضحكك .
  • #2
    عبدالله الصادق 06-30-2016 11:0
    ياخى سيبونا من الكلام الفارغ ماهى مصلحة هذه الشخصية الكبيرة من التدخل ومن تكون هذه الشخصية ولماذا ؟ وهل يوجد لاعب فى السودان تتدخل له شخصية كبيرة .. من قبل شطب الهلال هيثم مصطفى نهائيآ بعد عطاء كبير جدآ ومعه علاء الدين ملحق هل تدخلت شخصية كبيرة .. كل الذى تكتبونه هراء جميع المريخاب متفقون على هذه العقوبة لتصحيح المسار
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019