• ×
الثلاثاء 22 يونيو 2021 | 06-21-2021
ابراهيم عوض

حباب الوالي

ابراهيم عوض

 9  0  2650
ابراهيم عوض

راي رياضي


الفرحة بعودة جمال الوالي لرئاسة المريخ لم تقتصر على أهل المريخ وحسب، بل طالت ايضا جماهير الهلال وأغلب المنتسبين للنادي الأزرق.
يتفاءل الهلالاب بوجود الوالي على رئاسة المريخ، ويتمنون أن يطول بقاءه، لأن ذلك سيعني أن فريقهم سيفوز بالمزيد من البطولات.
في مدة سنوات الوالي بالمريخ والتي تقدر بنحو 13 عام، فاز الهلال بالدوري تسعة مرات، مقابل أربعة مرات فقط للأحمر.
وفي عهده ايضا تخلص الهلال من عشرات اللاعبين منتهي الصلاحية، عن طريق تصديرهم للمريخ بطريقة ذكية.
دفع الوالي لهداف الهلال هيثم طمبل أكثر من أربعمائة ألف دولار، ومع ذلك لم يتأثر الهلال برحيله أو يستفيد المريخ من انتقاله.
ومن قبله منح مجاهد أحمد محمد مئات الملايين من الجنيهات، وسجل النيجيري كلتشي بمليون دولار رغم أن عقده مع الهلال كان لا يتجاوز الـ 200 الف دولار.
ولم يتردد الوالي في دعم صفقة تسجيل قائد الهلال هيثم مصطفى رغم علمه بأنه شطب من ناديه بسوء السلوك والتعدي على رئيس النادي ومدرب الفريق لفظيا.
واندهش كثيرون لإقدامه على تسجيل الحارس المعز محجوب بمليار ونصف المليار جنيه، وعمر بخيت بمبلغ مماثل، على حساب شباب كان يرجى منهم.
ذهب كلتشي من المريخ كما دخل، وهرب هيثم قبل أن يكمل مدة عقده، ورضى المعز بالجلوس في الكنبة طوال العام، ورحل مجاهد دون أن يشعر به أحد.
لم يفعل كل الذين تم تسجيلهم من الهلال شيئا للفريق الأحمر، لأن الهدف من تسجيلهم كما كان واضحا، هو الظهور الإعلامي.
قد يكون الهدف من إقدام الوالي على تسجيل لاعبي الهلال في فترات سابقة، هو إضعاف الفريق الأزرق، حتى لا يحقق بطولة خارجية.
وربما يكون الوالي مغرم بلاعبي الهلال، ويعتقد أن أي لاعب يأتي من العرضة شمال سيفيد ناديه ويحقق له بطولة.
لكن التجربة العملية أكدت أن الوالي (انضرب) في مسعاه، فلا كسب لاعبين اضافوا لفريقه جديد، ولا نجح في إضعاف الهلال.
يمكن للوالي أن ينجح مع المريخ ويحقق معه النتائج التي تطمح اليها جماهيره ومنتسبيه، إذا استفاد من تجربته الماضية وترك الهلال في حاله.
مطاردة لاعبي الهلال، والاصرار على ضمهم إلى المريخ، واللهث خلف مدربيه، مغامرات لم تحقق أهداف الوالي ومن يشاركونه اتخاذ القرار.
نحن في الهلال نريد مريخا قويا لا مهلهلا، أو مستنسخا من الهلال، حتى نشعر بحلاوة المنافسة ومتعة الفوز عليه.
فوز الأزرق على المريخ الضعيف لا يشعر الهلالاب بلذة الانتصار ، ولا يحمسهم على تنظيم الاحتفالات التي اعتادوا عليها بعد حسم مباريات القمة.
لذلك ننصح الوالي وهو يدشن عهده الجديد في رئاسة المريخ ، أن يسلك طريق آخر ، يضمن له بناء فريق قوي ومهاب، كما هو حال الهلال.
وداعية : في انتظار مريخ المعز وبخيت في قمة الـ 20 .
Rawa_60@yahoo.com
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ابراهيم عوض
 9  0
التعليقات ( 9 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #2
    جلابي الدوحة قطر 06-11-2016 05:0
    غايتو العاملها فيكم الوالي الظاهر شدييييده
  • #3
    الفاتح نقد 06-11-2016 04:0
    لاوكد عدم صدق حديثك وانه افتراء وتجنى فقط على جمال الوالى اولا بخصوص تسجيل المعز من من حراس المرمى فى تلك الفتره كان موهلا لحراسه مرمى المريخ (اكرم ام حافظ ام بارتيز ام زغبير )الاجابه لا احد جميعهم المعز افضل منهم فى تلك الفتره والدليل كان ومازال حارس المنتخب .اما كلتشى وحتى رحوله عن المريخ كان هداف الممتاز بلا منازع .. اما بخصوص بكرى المدينه فلا تعليق ومجاهد محمد احمد قدم للمريخ الكثير الكثير وقدم ما لم يقدمه للهلال اما بخصوص حديثك عن هيثم ههههه فحديثك مردود عليك لان هيثم الان احد الذين يقودون دفه العمل الفنى بالهلال ...حرام عليكم والله كفاكم افتراء ودعوا الرجل يعمل فى صمت .. وانتوا واجعاكم جدا جدا رجعه الوالى دى لان ما قدمه للرياضه وللمريخ لم يقدمه اى احد ولا حتى الكاردينال نفسو ... سلام يا صاحبى ونلتقى بعد توجيه اول ضربات الوالى لكم عشان نقعد جمب الحيطه ونسمع الزيطه
  • #5
    Khalifa 06-11-2016 01:0
    سلام عليكم رمضان كريم

    سبحان الله

    انت ماليك علاقه بالكتابه خالص

    ومابعرف أصلا انت بقيت صحفى كيف ؟؟؟؟
  • #6
    ابو عبدالله 06-11-2016 01:0
    شكلك خايف على لعيبة الهلال من الوالى
    وداعية : المريخ يخزن شيبوب فى الهلال
  • #8
    صهيب 06-11-2016 10:0
    سلام يا روعة و يا ابو روعة.
    كلامك دوما هو الحقيقة الناصعة لكن على الهلال الا يأمن جانب الوالي لان الوالي معه صحفي يسمى بالمرشد هو عراب الوالي و يستعمل صحيفته من اجل لي عنق الحقيقة بصورة مخجلة و النفخ مرارا بالكذب حتى يصدقه اعضاء الاتحاد و المريخاب انفسهم بما يدعيه فتجد كل صحفي و اداريي و مشجعي المريخ ينتظرون مقاله بعد اي هزيمة من الهلال او اي فريق آخر او عند الطيران بدري من البطولات الافريقية او انتصار هلالي اداري بتسجيل لاعب فتجده يجد للهزيمة كبش فداء فطارد عوض احمد طه الله يرحمه و حتى وهو في طريق سفره للعلاج. و لم يسلم منه شروني وحييد زكي عباس حتى اصبح خائفا على اكل عيشه و تم تحييز مجدي شمس الدين للمريخ بالمقالات الساخنة. ثم يقتنع كل المريخاب بذلك و تجد كل الكوال يتبعه و يساعده في ذلك المريخي الاصيل بالاتحاد العام الذي لا يخجل في مساعدة المريخ بكل السبل بواسطته و بواسطة لجان الاتحاد التي يسيطر عليها سواء كانت اللجنة المنظمة او لجنة الاستئنافات و التحكيم و خلافهم. و لذلك يجب كل الحذر من الوالي و جماعته خصوصا ان هذا الصحفي قد اصبح عضو بمجلس الوالي و ايضا ان فاز اعضاء الاتحاد الحالي بالانتخابات القادمة.
  • #9
    ابوالفاضل 06-11-2016 08:0
    هسي عليك ياايفوسا ذكرت الناس ديل كلهم ونسيت لدغة العقرب صحي اجلح.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019