• ×
السبت 31 يوليو 2021 | 07-30-2021
غبوش

الكلام دخل الخوش .

غبوش

 3  0  2134
غبوش

* والحوش هذه المرة حوش وسيع للغاية .. وخطير جداً .. ومافيهو (يمه أرحميني) فهو حوش لجنة الفساد بالإتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) .
* والأسياد هذه الإصدارة التي لا تعرف التثاؤب تنجح في مهمتها التي تبنتها وفجرتها منذ فترة طويلة للغاية غير آبهة بالتهديد ولا الوعيد لأنها تؤمن بأن الصحافة رسالة .. والرسالة تحتاج للصبر والشجاعة قبل أي شئ .. وتقود إتحاد الفشل والتدمير من يديه لتدخله هذا الحوش .
* وقبل أن ندخل في تفاصيل الدخول لحوش لجنة الفساد دعوني أرفع القبعات إجلالاً وإحتراماً لقائد ركب هذه الإصدارة الأنيقة الأستاذ المتميز الرشيد علي عمر وهو يقاتل في كل الجبهات وفي كل الحيشان من أجل مجتمع رياضي نظيف وعفيف .. ليس فقط في حوش الهلال الذي يشهد له بالتميز والكلمة المسموعه والرأي السديد بل في حيشان (الوصيف الشغلو ما نظيف والإتحاد والبرلمان وآخيراً حوش الفيفا ) موجهاً ومتابعاً .. ولأركان حربه المدير العام والمرأه الحديدية أو تاتشر الصحافة الرياضية الزميله فاطمة الصادق وللزميل الصغير سناً والكبير تفرداً ونبوغاً وتأهيلاً أحمد عبد المنعم مهندس العمليات الخفي في الاسياد ولكل العاملين بهذه الإصداره الأنيقة .
* دخول الإتحاد السوداني لكرة القدم لحوش لجنة الفساد بالإتحاد الدولي مجهود كبير للغاية قامت به (الأسياد) وسعت في دروبه الشائكه .. ليس من أجل تميز أو تفرد صحافي .. بل من أجل إحقاق الحق .. وتنظيف الوسط الرياضي من كل الأشخاص الذين دخلوه للتكسب من وراءه .. وتنفيذ مصالحهم الشخصية حتي إن كان ذلك علي حساب الأمانة .. وعلي جثة التكليف وثقة الجمعية العمومية التي أتت بهم لتطوير لا لتدمير الكرة السودانية .
* الأمين العام للإتحاد الدولي للفساد الرياضي عندما يكتب (ها هو الاتحاد الدولي لكرة القدم (fifa ) يقع مرة أخرى ضحية لقادة فاسدين يستغلون وضعهم للتلاعب باموال كرة القدم..والأمر يتعلق بالطبع ببعض قادة الاتحاد السوداني لكرة القدم.
وكما هو معلوم فإن عالم كرة القدم الافريقي لا يكتسي اللون الوردي إلا ان بعض المعلومات التي وصلت للاتحاد الدولي لمكافحة الفساد الرياضي تكشف جانباً أكثر سواداً.
فبعض قادة الكرة السودانية مستعدون لفعل كل شيء فساداً كان او اختلاس اموال فالشياطين موجودون وعلى استعداد لقتل كرة ماعادت تدور وهي مستديرة فهناك فساد زاحف داخل الاتحاد السوداني لكرة القدم وهو مصدر غضب بعض الاشخاص الذين ينددون باستخدام الاتحاد لأغراض شخصية.
ووفقاً للمعلومات التي بحوزتنا فإننا نقدر ذلك بعشرات ملايين اليوروهات على الاقل والتي يمكن للفيفا ان تستخدمها لتطوير كرة القدم.
ولكي يحدث ذلك فإننا نطالب بفتح تحقيق لتحديد المسؤوليات بالنسبة لكل شخص واعتبار الفيفا مؤسسة مجروحة الكبرياء.
ان الاتحاد الدولي لمكافحة الفساد الرياضي يطالب الاتحاد الدولي لكرة القدم (fifa ) بفتح تحقيقات حول الادارة المعتمة لأموال الاتحاد ولأهداف محددة تتمثل في مراقبة سلامة الادارة والتداعيات المادية والمالية لمشاركة الفرق القومية وحقوق النقل المرئي والمسموع وكذلك تنظيم المباريات الودية والإعلانات داخل الإستادات .
وعلى الفيفا ان تطالب ليس باستعادة الاموال التي اختلست فقط وإنما ايضاً الرواتب والفوائد والحوافز الاخرى التي دفعت لهم اثناء ممارستهم لنشاطهم داخل الاتحاد السوداني لكرة القدم ).
* عندما يكتب الأمين العام للإتحاد الدولي للفساد كل هذا ويطالب الفيفا بفتح تحقيق عاجل وكشف مايدور داخل ردهات الإتحاد السوداني لكرة القدم فهذا يعني أن فجر التصحيح قد إقترب من البذوغ وأن شمس الحقيقة بدأت في الظهور .. ويعني أن الأسياد الصحيفة نجحت في الإنحياز للمهنية وللمواطن الرياضي المغلوب علي أمره الذي يكتوي يومياً بنيران مايدور من تخبط ومن ممارسات بهذا الإتحاد .
* لن نسترسل كثيراً هنا فالأمر مازال في بداياته .. وهناك إجتماعات ولجان تحقيق وإستفسارات .. ولكن وجب علينا أن نشير فقط إلي أن الكلام قد دخل الحوش وأي حوش .. حوش لجنة الفساد .
* كونوا معي فللمداد بقايا ..

بقايا مداد ..!

* أكدت لجنة البرمجة التابعة للإتحاد السوداني لكرة القدم إنفراد (الأسياد) وهي تعيد برمجة مباراة هلال الأسود والوصيف الأحمر وتحولها للعاشر من يوليو القادم وتؤكد علي إقامة مؤجلات الدورة الأولي المتبقية في مواعيدها وفي مقدمتها مواجهة قمة الدورة الأولي التي ستكون قمة رمضانية ساخنة في العشرين من الشهر الجاري .
* اللجنة قامت أيضاً بتأجيل إنطلاقة الدورة الثانية للدوري الممتاز للخامس عشر من يوليو القادم بدلاً من الخامس والعشرين من شهر يونيو الجاري لصعوبة لعب المباريات ليلاً في عدد من المدن السودانية خلال الشهر الكريم ولإنشغال قادة الإتحاد قبل كل ذلك بمواصلة (الكنكشة) علي مقاعد إدارة الإتحاد والعودة من جديد عبر الجمعية العمومية القادمة .
* تأجيل مباراة هلال الأسود والوصيف ضربة قوية لشرف المنافسة الذي يتحدث عنه امين مال الإتحاد أسامة عطا المنان .. وتأكيد جديد علي أن الإتحاد مازال يواصل الإنحياز السافر لنادية الأحمر المدلل .. فالإتحاد كان يعلم أن الموعد الذي حدده بداية للمباراة يصادف شهر رمضان ويعلم أيضاً أن مدينة كادوقلي موقع إستضافة المباراة تلعب عصراً .. فلماذا التحديد أولاً ؟؟ ثم العودة والتأجيل ثانية ؟؟.
* ما الذي يمنع أن تقام المباراة عصراً في رمضان ؟؟ فكل الأندية في أفريقيا تلعب عصراً في الشهر الكريم ؟؟ لولا أن الأمر لا علاقة له بهذه الفريه بقدر ماله من علاقة بعدم جاهزية الوصيف للمواجهة في ظل إعداده الفاشل وظروفه الصعبة للغاية حالياً ؟؟.
* تأجيل المواجهة ليس له مبرر غير خدمة الوصيف ومواصلة تطويع كافة الظروف له من أجل الفوز باللقب في النهاية .. فكيف تقام مباراة القمة قبل أن يكمل أحد طرفاها مبارياته في الدورة الأولي ؟؟ واين شرف المنافسة هنا إن فعلاً للمنافسة بقايا من شرف ؟؟.

آخر مداد ..!

ﺣـﺮﻳــﻘـﻪ تحرق كل زول .. لو خان حبيبو وبهدلو
ﻭﺣﺮﻳﻘﻪ ﻓﻲ الصاحب البخون .. عشرة صديقو وبجهلو
ﻭﺣﺮﻳـﻘـﻪ ﻓﻲ ﺍﻟـﺒـﺮﺣﻞ ﻳﻔﻮﺕ .. ﻣـﻦ ﻏـﻴـﺮ ﺳـﺒـﺐ ﻧـﺘـﻘـﺒﻠـﻮ
ﺣـﺮﻳـﻘـﻪ ﻓـﻲ ﺍﻟـﺰﻭﻝ ﺍﻟﺒﺸﻴﻞ .. ﺍﺣـﺴـﺎﺱ ﻗـﻠـﻴـﺒـﻨـﺎ ﻭﻳـﻜﺘﻠﻮ.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : غبوش
 3  0
التعليقات ( 3 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ود البلد 06-09-2016 11:0
    وحريقه تحرق كل زول ما عندو غير التطبيل وكسير التلج من نوعك دا .. أول مره اسمع لي زول يطبل للرشيد علي عمر .. عجبي !!!!
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019