• ×
الخميس 22 أبريل 2021 | 04-21-2021
يعقوب حاج ادم

أي مرحلة ياكمال وهو قد هرب من أهم المراحل!!؟؟

يعقوب حاج ادم

 9  0  2222
يعقوب حاج ادم


* قلناها ونعيدها الف مره وهي مقوله يصدقها القاصي والداني لانها حقيقة لاتقبل الغلاط ولا الجدل ولايتناطح فيها كبشان وهي تتمركز في الهروب الكبير الذي كان عليه الوجيه جمال الوالي رئيس المريخ الطوالي والذي اكد ويؤكد بان حواء المريخ قد عقمت من بعده وجف ضرعها ولم تعد قادرة على الانجاب ولو كان شعب المريخ النادي الوصيفي حصيفا وقويا شامخا مثل شعب الهلال لما رضى بعودة جديده للهارب جمال الوالي حتى لو كان ذلك بالتعين فالتعين لايمكن له ان يفرض على الناس رئيس هارب ترك النادي في ساحة الوغي وهو يرزح تحت وطأة الديون ونفذ بجلده مجسدا المقولة التي تقول فلتحرق روما من بعدي وهروب الوالي كما شبهناه من قبل لايختلف كثيرا عن هروب الارباب رئيس الهلال الاسبق والذي ترجل عن مقعده في رئاسة نادي الهلال والذي لايختلف مقعده عن مقعد رئيس الجمهورية من حيث الهيبة والمكانة والشعبيةالجارفه لقد ترجل الارباب عن رئاسة الهلال قبل ان ؤكمل دورته الرئاسيه من اجل الترشح لرئاسة الاتحاد العام وليته نجح في مسعاه ولكنه فشل في مواجهة معتصم جعفر المريخي المتلون فكانت تلك طعنة نجلاء لكل هلالي غيور يخفق قلبه بحب هلال الملايين لان الارباب قد سقط في مواجهة مرشح وصيفي وهي طامة كبرى دون شك والهروب ايا كان نوعه ومهما تعددت اسبابه فهو هروب مرفوض ويخصم من الهارب كل الاعمال الجلائل التي قدمها من قبل ولذلك بات السيد صلاح ادريس مرفوضا من شعب الهلال وسقط في اكثر من اختبار بينما يتمسك شعب المريخ بعودة جمال بكل هروباته وزوغانه وهي جزئية حيرة كل العباقرة والمراقبين"

* وكنت اظن ان رجل الشارع العادي هو من يتمسك بعودة جمال ولكنني فوجئت بحديث الاستاذ كمال حامد اول امس وهو يشدد ويؤكد بان عودة جمال مطلوبه وانه رجل المرحلة الراهنة وقد اصبت بالدهشة حقا ومثل هذا الحديث يصدر من اعلامي قامه شامخه مثل الاستاذ كمال حامد وهو يندد بديمقراطية الحركه الرياضية وينادي بحكم الفرد في صوره غريبه لاتتوافق مع افكار ومعتقدات الاستاذ كمال حامد الذي لا يمكن لي ان اصنفه من صحفيي الموائد او الطابور الخامس للوجيه جمال الوالي لانني اعرف اخلاقيات كمال ومنهجه الصحفي الذي يقوم على عزة النفس واحترام قدسية الكلمه ولكنني وبرغم ذلك كله استغربت موقف الاستاذ كمال ودعوته لعودة جمال وتاكيده بانه رجل المرحلة الراهنة وللاستاذ كمال اقول بان من هرب وترك النادي في ساحة الوغي وهو مثقل بالديون وجلس القرفصاء يتفرج على اهله المريخاب من بعيد لا وام ولن يكون رجل المرحلة الراهنة فمن هرب من مراحل لايمكن له وباي حال من الاحوال ان يكون رجل مرحله فللمريخ رجاله الاوفياء وهم اصحاب مواقف مشهوده ولتكن دعوتكم ياابامهند لان تسود الديمقراطية في اروقة النادي الكبير فهي مطلب كل الوان الطيف المريخي فلا تشذ عن القاعده وتدعو الى الخروج عن النص والمجاهرة بالعودة لحكم الفرد الذي لم يجني منه المريخ وطوال ثلاثة عشر عاما عجاف سوى الحسرة وندامة الكسعي !!؟؟

(الواتساب وسيلةعقيمة للتواصل))

* مواقع التواصل الاجتماعي المتعددة والتي انتشرت انتشار النار في الهشيم باتت تشكل خطر داهم على مجتمعاتنا السودانية وعاداتنا الأصيلة الموروثة أبا عن جد بالدرجة التي ساهمت معها في وأد العديد من العادات الجميلة التي اشتهرت بها مجتمعاتنا السودانية منذ قديم الأزل وحتى يومنا هذا فقد انقطع حبل التواصل بين العديد من الأسر والأصدقاء والمقربين بفعل هذه المواقع الآسفيرية والتي أجبرت الناس كل الناس ولن اقول البعض منهم على الاعتماد الكلي في جزئية التواصل على هذه المواقع التي باتت تنوب عن الناس في تفعيل صلة التراحم والتواصل بين الأسر والأحباب والأقارب والأصحاب فقد أصبح من الطبيعي أن يمارس الفرد في مجتمعنا المتحضر الحديث ومعاودة الاهل والأصدقاء والمقربين عن طريق هذه المواقع الآسيفيرية ((فيس بوك)) أو ((تويتر)) أو ((الايمو))أو ((اللاين)) أو ((الواتساب) وهو الوسيلة الأكثر تداولا بين الناس حيث يشغل الواتس السواد الأعظم من الناس في تداول مستمر على مدار اليوم حتى في أوقات العمل الرسمية فإن الواتس يكون هو الشغل الشاغل لكل الناس في ممارسة عقيمة بعيدة كل البعد عن روح العصر حيث تدور المحادثات في جدل بيزنطي لاأفادة ولا استفادة منه مجرد لهو وعبث ولامبالاةواهدار للوقت فيما لإطائل منه ولانفع"

* وقد لاتصدق عزيزي القارئ أن قلت لك بأن أحد الإخوان قد قال لي والدهشة تغفر فاهي بأنه قد تبادل أكثر من 5000 الف رسالة في يوم واحد عبر مشاركته في أكثر من خمسة قروبات في مواقع التواصل وحقيقة لم أصدق الأمر ولكنه أقسم لي بأنه صادق في كل كلمة أفصح بها هي من الصدق بمكان تخيلوا أيها الاحباب كم يحتاج مثل هذا الكم من رسائل الواتساب من الوقت للقراءة والمطالعة والمراجعة والرد كتابة أي بلوة هذه التي ابتلينا بها عبر مواقع التواصل الاجتماعي وأصبحت تنخر في جسد الخدمة المدنية والعلاقات الاجتماعية كما ينخر السوس في العظام وهي تسرق الوقت والجهد والفكر والطاقة وقد حدثني أحدهم قائلا بأنه لم يقم بزيارة إخوته منذ أكثر من ثلاثة أشهر حيث يكتفي بالتواصل عبر المواقع الاسفيرية برغم أن المسافة التي تفصل بينه وبينهما لاتتعدى أل 40 كيلو متر ياألطاف الله"

* وليس هذا فحسب بل إن ثالثة الاثافي والطامة الكبرى تتمثل بين أفراد الأسرة الواحدة الأب وآلام والابن والاخت والأحفاد فقد اصبح هذا الداء العضال يمثل قاسم مشترك في الجلسات العائلية الأسبوعية للأسر عندما تجتمع الأسرة فيما يسمى بالبيت الكبير فبعد أن كانت تلك التجمعات الاسرية الاسبوعية العائلية تنعقد لتجديد أواصر الألفة والمودة بين الأبناء والآباء ومن أجل التفاكر والتشاور في الأمور الأسرية الصغيرة والكبيرة فإذا بهذا الكابوس المخيف الخطير الذي يدعى ((الواتساب)) يدخل كقاسم مشترك كما اسلفت ويسرق من الأسر أحلى أوقاتها حيث ينفرد كل فرد من أفراد الأسرة رجل أو امرأة صبي أو صبية بجهازه المحمول بعد تناول وجبة الغداء مباشرة تجد كل فرد منهم منهمك في كتابة الرسائل أو مراجعة الرسائل الوارده غير مهتم بالاجتماع الأسري الذي تنتظره العائلة على أحر من الجمر كل أسبوع وهذه واحده من الظواهر السالبة التي أفرزتها مواقع التواصل الاجتماعي وباتت تشكل هاجس مخيف لكل الأسر من الصعب الفكاك منه كما أن نفس هذا السيناريو وغيره بات يتكرر وبصورة مذرية في المواصلات العامة وفي بيوت الأفراح وفي سرادق العزاء بكل آسف حيث تجد جموع المعوزين وكل منهم يداعب جهازه المحمول عبر الواتساب أو الفيس بوك أو التويتر متجاهلين هول الفاجعة التي حلت بأهل الفقيد فكيف لنا أن نتحرر من مثل هذه الآفة الضارة التي غزت مجتمعنا المعافي واحالت تراحمه وتوادده إلى حالة من التشرذم والتوهان والشرود في عوالم خيالية بعيدة عن الواقع المعاش"

التمريره .. الاخيرة

* ادهشني ملك الخبت عصام الحاج العدو اللدود للوالي والذي كان وحتى وقت قريب يجاهر بعداوته لجمال الوالي فاذا به بين عشيةوضحاها يتحرر من عداوته وينضم لركب الموالين للوالي ضاربا عرض الحائط بكل الاعراف والمواثيق التي رفعها من قبل في صوره خصمت الكثير من اسهم السيد عصام الحاج الذي بات تابعا لجمال ومع الخيل ياشقراء وعش رجبا ترى عجبا فنحن نعيش زمان ماتت فيه المثل والقيم وبات الرجال يبدلون مواقفهم بين الفينة والفينة بنفس السرعة التي يغيروا بها هندامهم ومواعيدهم وهو امر يندي له الجبين خجلا بكل اسف ياعصام"
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 9  0
التعليقات ( 9 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    عفيف 06-07-2016 12:0
    ده المريخ ايش دخلك انت عشان الوالي بغيظ الهلال ولا شنو مولول كدى مالك
  • #2
    محمد نور 06-06-2016 05:0
    يا استاذ رمضان كريم وتصوم وتفطر ع خير انا لا الوم الوالي ولا صلاح ادريس واي اداري اخر يمكن ان يحذو حذوهم لان ادارة المريخ والهلال بالوضع الحالي تعد انتحار مع سبق الاصرار والترصد اذا لا يعقل ان يعتمد الناديين الكبيريين علي فرد في التمويل لانوه مهما كانت المقدرة المادية لاي رجل اعمال تصدي لمهمة ادارة احد فريقي القمة سينهار بعد سنة او سنتين ثلاثة فالنقل 15 عاما لان الوضع في الفريقين استنزاف ولا شي غيرة فسوف يهرب الوالي ويهرب البرير ويهرب صلاح وسوف ياتي اليوم الذي يهرب فيه الكاردينال وسوف يهرب الوالي من جديد فواقعنا الكروي لاينفصل من الواقع السوداني العام اذا نعافي سوف يتعافي الجسد الرياضي هو ايضا فدعونا من ممارسة التريقة علي بعضنا البعض بالمنطق مين المجنون الذي يمكن ان يدفع كل هذه المليارات دون مقابل لا احد سوي يمكن ان يفعل هذا
  • #3
    osama 06-06-2016 03:0
    المصلحة العامة تقتضي ذكر الحقيقة وان كانت مرة جمال الوالي وامثالة والمطبلاتية هم سبب الكارثة التي يعيش فيها المريخ والكرة السودانية بصفة عامة.
  • #4
    سامي الاحمد 06-06-2016 01:0
    الدنيا رمضان وخلي عندك زمة واخلاق خلاص مالينه نضمي عشان خايف على مصلحة المريخ ..خليك مع هلال الست احسن ليك
  • #5
    نجم 06-06-2016 12:0
    لا يعجبكم توحد المريخاب . الوالي وعصام الحاج وقريبا ينضم التحالف ولتحرق روما الهلالاب
  • #6
    هلالابى وبس 06-06-2016 11:0
    اتفق معك 100% فى موضوع الواتساب والفيس وتويتر وهلمجرا فعلا فبه اهدار للوقت وقطع لللارحام وسوف يسال كل فرد عنه يوم الحساب
  • #7
    ود الحاج 06-06-2016 10:0
    ياراجل الدنيا رمضان وإنت محروق كده مالك
    بتشجع المريخ خاف الله ياراجل وأبحث عن حسنات
    تنفعك فى هذا الشهر الفضيل
    ود الحاج
  • #9
    الاسر جمالك 06-06-2016 02:0
    هسي انت بتولول كدا يعني عايزنا نصدقك انك عايز مصلحة المريخ ،، ياخوي نحن الوالي عاجبنا انت متضايق مالك ،، نحن عندنا الوالي و انتو عندكم الولية فطومة
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019