• ×
الجمعة 18 يونيو 2021 | 06-18-2021
زاكي الدين

سقوط الأقنعة (1)

زاكي الدين

 0  0  1543
زاكي الدين

*بات من السهل جداً ان نرى التلون في المواقف وبات من السهل جداً إرتداء الأقنعة الزائفة في عوالم المريخ التي أكد البعض ان الشعارات والحديث الرنان فيها ليس إلا وسيلة يريد من خلالها بعض الإنتهازيين الوصول لمبتغاهم الذي ليصلوا إليه سيدوسون على كل الذي أمامهم ومن ضمن الذي أمامهم مصلحة المريخ فمن خلال تبدل مواقف الأخويين عصام الحاج ونادر مالك وضح تماماً ان المريخ به أشخاص بلا ثوابت ويتعاملوا مع واقع القضايا المريخية بما يخدم مصالحهم فقط بعد ان بارت رؤاهم واطروحاتهم لأسباب عديدة ياتي على رأسها عدم اقتناع الغالبية بما كانوا يطرحون من أفكار الأن بات مرحب بها وبات أصحابها يمدحون بعدما عانوا ويلات الإنتقاد الجارح من الجميع وعلى رأسهم الأخ جمال الوالي ومناصيريه سواء كان في الإعلام أو على مستوى أخر لكن لان الثنائي تبدلت مواقفه وبات يتحدث بلطف للملأ عنمن كانوا ينتقدونه بشدة من قبل بات حديثهم مقبول وأصبحت أراءهم قيمة تفرد لها الصفحات بعد ان كانت ذات الصفحات تفرد للإساءة لذات الأراء والإطروحات.
*الإنقلاب على الديمقراطية كما أسميته أمس في هذه المساحة للأسف حدث على حساب هذا الكيان الذي أصبح عبارة عن (كيكة) يضعها أصحاب المصلحة المجتمعة على عودة الرئيس السابق ليتقاسموا هذه (الكيكة) على حساب ثوابت كثيرة منها أهلية وديمقراطية الحركة الرياضية ومنها حق أعضاء الجمعية العمومية الذي سيهضم بمجرد عودة الرئيس السابق الذي لم يجبره أحد من قبل على الرحيل وهو من ذهب لوحده والأن يحشد لعودته من ظلوا على خلاف كبير معه وخلاف ليس كما قالوا في حدود القضايا المريخية فنحن نعرف حديثهم جيداً عن الرجل والى اي مدى كان الفجور في الخصومة حاضر فعصام الحاج تحديداً عانى ما عانى خلال فترة مجلس التغشف وهل نسى الرجل يا ترى طلبات الحضور اليومية للأقسام بسبب الديون ام نسى اقتياده للحراسة أبان توليه إدارة الأمور وسباحته عكس تيار الوالي الذي ابتلعه الأن وابتلع كل احاديثه الجوفاء التي ملا بها سوح المريخ بالضجيج.
*الإنقلاب الذي قاده بعض (المهمشين) وبعض من تم رفض فكرهم وطرحهم من قبل يمكن ان يعطل المسار الديمقراطي لحين في النادي الكبير لكنه كشف اصحاب الأقنعة الزائفة وعراهم امام ناظر كل من مارسوا يوما ضحك الدقون عليه ففي إعتقادي ان ما فعله بعض من قادوا تيار عودة الوالي مثل خيانة كبيرة لشعب المريخ الذي دفع من حر ماله كي ياتي ويمارس حقه القانوني في ناديه، لكن للأسف تحركات خفافيش الظلام أوقفت دوران عجلة الديمقراطية لحين ميسرة لكنها ستعود للدوران من جديد ولن يكون هنالك اي عزاء لمن تخلوا عن الحقائق ولمن تخلوا عن كل ما ظلوا ينادون به فنحن للأسف في زمان بات فيه من السهل على الأخرين التخلي عن كل شي حتي ان كان هذا الأمر بقودهم لنهاية يمكن ان يخسروا معها انفسهم.
وهج اخير
*الجمعية العمومية خيار يكفله القانون ولا يضيع حق وراءه مطالب فنحن للأمانة لا نتفهم كل السيناريوهات التي يبشر بها من تركوا خلفهم (شرف الكلمة) فمن يتخلى عن اعز اراءه يمكن ان يبيع للناس الأوهام في أشخاص اخرين وهذا للأسف ما فعله عصام الحاج الذي يبشر أهل المريخ بعودة رجل ذهب من المريخ بإرادته ولم يجبره أحد على هذا الأمر سوى أساليبه الفاشلة في إدارة النادي والتي كانت دائماً ما تقوده لسكة مغلقة يقفز منها عبر شباك الإستقالة التي يريد الأن ان يتجاوزها بوأد القانون لياتي عبر لجنة تسير معينة احتشد لها الجميع ليأخذو نصيبهم من (كيكة) المريخ ان نجحوا في إعادة الرجل.
*الوالي ليس خيار المرحلة ولن يكون كذلك الا اذا تخلى عن سياساته الفاشلة والا اذا أكد للجميع انه لن يعيد سيناريوهات ظلت محفوظة عن ظهر قلب عنه و أولها سيناريو (الإستقالة) والقفز من مركب المريخ وهي تبحر في قلب المحيط المتلاطم امواجه بفضل سياساته الموغلة في السلبية والتكرار ودائماً ما ينتهي معها حال المريخ بمذيد من الأزمات التي يريد ان يؤطر لها من يقودون الحملة الموجهة لإعادته على حساب الديمقراطية وعلى حساب حقائق كثيرة أولها ان ما وصل له المريخ من حال ضنك هو من وراء سياسات الرجل والديون التي يغرق فيها النادي هو من خلفها خلال 13 عام لهذا عودته الحالية خاصة عبر التعين تمثل مكافأة لرجل لايستحقها.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019