• ×
الجمعة 25 يونيو 2021 | 06-25-2021
زاكي الدين

أين الحلول في المريخ..

زاكي الدين

 0  0  1569
زاكي الدين

ظل المريخ خلال أخر 14عام لا يعرف رئيسا بخلاف الأخ جمال الوالي الذي منذ ان أتى عبر بوابة التعين عام 2003 وحتى موعد إستقالته الأخيرة في نهاية الموسم الماضي والتي كانت بمثابة إشعار ختام للرجل في سوح المريخ الإدارية التي غادرها الوالي أكثر من مرة بسبب أسباب كثيرة منها ما هو مالي ومنها ما يحدث من فشل وإخفاقات لفريق الكرة سواء كان محليا أوخارجيا فنحن إعتدنا ان نفسر إستقالات الرجل المتعددة من هذا الباب لانها كانت ترتبط دوما بحدث يتم في عوالم المريخ تكون من بعده الأمور لا تعجب أحدا كالخروج الأفريقي في الموسم الماضي امام مازيمبي وهنالك الكثير من التجارب المتعددة التي من خلالها يمكن الحكم على الرجل وعلى الأسباب التي كانت تدفعه نحو إستقالات متكررة يدخل بعدها البيت المريخي في دوامة من ياتي ليخلف الرجل وهو الذي يحيط علما بكل الملفات العميقة وعلى رأسها ملف المديونيات فحكم مؤسسة كالمريخ ل13 عام متواصلة ليس أمرا سهلا ويخلف الكثير من الأثار التي تجعل إدارة هذه المؤسسة صعب خاصة ان كانت الطريقة التي يتم بها الوصول لإدارة المريخ يتم بصورة معقدة للغاية فجمال لم يخلفه اي جسم إداري في المريخ إلا أتى عبر التعين الذي نعرف انه يمثل فقه الضرورة والإستثناء وعندما يكون التعين في ظل ظروف المريخ المعقدة في كل شي في الصرف على النادي وفي مقابلة حجم المديونيات المورثة وفي تحمل الكثير من الأعباء التي تعتبر في عوالم المريخ جلباب فصله الأخ جمال الوالي على كل من ياتي بعده ليدير المريخ الذي أصبح فيه العجز واضح وكبير ومؤثر كي يتم فقط التعامل مع الواقع المعاش يوميا في النادي وهذا الأمر قطعا يعود لسياسات مورست في المريخ لسنوات طويلة لهذا انا أعذر اي جسم إداري عاني عند إدارة الوضع في المريخ ولجنة التسير الحالية وما قابلته كان سيناريو طبيعي لأوضاع لن تقتصر المعاناة فيها على اللجان المسيرة بل ستمتد حتى للمجلس الذي يمكن ان ينتخب خلال الفترة القادمة وقلت هذا الحديث كثيرا وبصور مختلفة فمشكلات المريخ التي فرض علينا التعامل معها فرضا بعد ذهاب الرجل مؤخرا هي مشكلات كانت صغيرة واصبحت بفضل عدم الإعتراف بها كبيرة ومتضخمة فالمريخ الأن يعيش في عزلة إدارية بفضل الديون التي لا يعرف اي شخص بخلاف رئيس النادي السابق حجمها وهذا لعمري سيناريو شائه في نادي كبير له إعلام لا يجاري في (التنظير والتشريع) لكن ذات الإعلام لم يتجرأ يوما على فتح ملف الديون ولم يتجرأ يوما على تقديم اي رؤية مصاحبة لتجارب أوغلت بالمريخ في مطبات الأن الجميع يخشونها فمسألة المديونيات لمن لا يعلمون من أهل المريخ تمثل حجر عسرة الأن في طريق كل من يفكر في ادارة النادي والمديوينات التي نتحدث عنها ليست صغيرة فهي للأمانة مديونيات كبيرة وتفوق في مجملها ميزانية تسير المريخ لثلاث سنوات قادمة ان أتي اى مجلس منتخب فهذا الأمر من البديهي والطبيعي ان يجعل كل من يفكر في تقدم الصفوف لإدراة النادي يفكر عشرات المرات قبل ان يقدم على هذه الخطوة التي سيكون فيها الصرف ضعفين على الديون وعلى تسير النادي الذي بحسب ما علمنا قد وصل بند تسيره الشهري فقط لما يقارب المليارين شهريا وهذا رقم كبير يمكن ان يتضاعف في ظل ضعف الموارد وفي ظل حجز دخل مباريات الدوري الممتاز لصالح بعض الشركات التي نالت احكاما قضائية على المريخ بسبب غول الديون الذي تحدث الوزير عنه بالأمس مؤكدا انه شأن داخلي يخص أهل المريخ في المقام الأول وقال ان الذي يستطيع فعله في هذا الشأن هو انه سيقوم بتكليف لجنة لحصر جميع المديونيات التي قال ذات الوزير اليسع الصديق انهم كلما يحصروا جزء منها تظهر لهم أخرى وهذا لعمري واحد من أبرز أسباب غياب الحلول في الساحة المريخية.
وهج اخير
الحديث عن عودة الوالي بالتعين بعد كل هذه التجارب يؤكد ان الأوضاع في المريخ مازالت ترفل في النقطة التي تركها فيها جمال عند الإستقالة التي فجرت الأوضاع لان حال المريخ بعدها كان كارثي والأن هو كذلك فما هي مبررات عودة الرجل الذي كان عليه الإستمرار وتحمل تكاليف ما تبقى من عمر مجلسه السابق الذي مازال في عمره بقية رغم الإستقالة والعودة المرتقبة الأن عبر التعين.
عودة الرجل عبر التعين بماذا يمكن ان تفسر وهو من ذهب وترك مجلس منتخب من خلفه.
حل مشكلات المريخ طريقها واضح هو الجمعية العمومية والوالي تحديدا عودته عبر لجنة تسير لن يحل ما وصل إليه المريخ من حال بفضل إدارته السابقة للنادي والتي قطعا هي من أوصلت هذا النادي لهذا المرحلة المتأخرة.
الوالي رغم الأزمات المتلاحقة التي يعانيها المريخ بفضل فتراته الإدارية السابقة ها هو يبحث عن العودة لياتي عبر التعين كخيار يقال انه أفضل في ظل وجود أزمة حقيقية للحل في النادي الكبير.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019