• ×
السبت 19 يونيو 2021 | 06-19-2021
غبوش

سادومبا وشيبوب .. والتعامل المطلوب ..!

غبوش

 3  0  2370
غبوش

* إختلف الكثيرون منذ أن أعلن مجلس إدارة نادي الهلال عن موافقته وإعطائه الفرصة لمهاجم الفريق السابق الزيمبابوي أدواردو سادومبا في خوض الإختبارات البدنية والمهارية مع مدرب الفريق الروماني ايلي بلاتشي حول فائدة عودة ذلك المحترف للهلال .
* وحتي نكون دقيقين أكثر يجب أن نقول أن الإختلاف في جله كان محصوراً في تقدم عمر اللاعب ووصوله للعام الثاني بعد الثلاثين .. ولم يكن للمهارة أو الجدارة أي دور في الإختلاف .. فمهارة اللاعب وجدارته وخطورته من الأمور المتفق عليها بين كل الأصوات .
* سادومبا نجح في إجتياز الإختبارات الفنية التي أخضعها له المدرب ونجح قبل ذلك في إقناع الروماني صعب المراس بلاتشي بأحقيته في التواجد ضمن كوكبة أقمار الأزرق .. وبالفعل قام الهلال بتسجيله في الكشوفات الزرقاء وسط فرحة كبيرة للغاية من المؤيدين لهذه الخطوة ، بينما إكتفي المعارضين لها بالصمت الحزر لعل تجارب الفريق الإعدادية تكشف للجميع عن صدق نظرتهم ونظريتهم تجاه اللاعب .
* التجارب الإعدادية حتي الآن والمتمثله في مواجهتي سان جورج ومنتخب الناشئين جاءتا لتؤكدان أن اللاعب مازال يحتفظ بالكثير من خطورته ومهاراته التي جعلته يقتحم قلوب جماهير الأزرق .. حيث نجح خلال التجربتين في تقديم مايقنع تماماً .. وما يؤكد أن تسجيله يعتبر ضربة معلم للمجلس الهلالي .
* دعونا من رأي الجماهير المبني في غالبيته علي العاطفة .. ولننظر لرأي المدربين الذين واجههما سادومبا في التجربتين الآخيرتين ، حيث نجد أن هولندي سان جورج قالها بكل صراحة (بأن سادومبا شكل إزعاجاً دائماً له منذ دخوله من خلال تحركاته الممتازة وإنطلاقاته المتميزه .. وقال بالحرف الواحد أن هذا اللاعب لفت نظرته بصورة كبيرة في الهلال) .
* هولندي سان جورج الإثيوبي لم يكن وحده من أشاد بالبطاح حيث تحدث بعد تجربة الهلال الآخيرة أمام منتخب الناشئين مدرب المنتخب محسن سيد ( ومحسن للمعلومية من المدربين المحسوبين علي الأحمر ) الشئ الذي يؤكد ان حديثه لا يمكن أن يكون مجاملة لجماهير الهلال أو مجلسه بأي حال من الأحوال .
* محسن قالها داوية (بأن البطاح الزيمبابوي سادومبا مكسب كبير للفرقة الزرقاء وأن عودته للفريق اعادت الهيبة المفقودة لخط الهجوم الهلالي .. مؤكدا أن هذا اللاعب شكل خطورة كبيرة علي فريقه في التجربة ولم يرتاح خلالها إلا بعد إستبداله في شوط اللعب الثاني ) .
* من خلال ماذكرنا أعلاه نخلص إلي أن هذا اللاعب نجح حتي الآن .. أكرر حتي الآن في التأكيد علي أنه مكسب كبير للفرقة الزرقاء .. وبطبيعة الحال التدريبات والمباريات التجريبية الإعدادية لا يمكن أبداً أن تكون مقياساً أوحداً لنجاح أو فشل أي لاعب خاصة المحترف .
* لذلك دعونا رجاءً أن نغلق باب جدارة هذا اللاعب بالعودة للهلال من عدمها .. ونتحلي بالصبر الجميل لنعطيه فرصه إثبات وجدوده من خلال المباريات التنافسية التي تنتظر الأزرق في النصف الثاني من الموسم .. وهي في رائي فترة كافية للحكم له أو عليه قبل نهاية الموسم وحلول موعد التسجيلات التكميلية القادمة .
* وماقلته أعلاه ينطبق تماماً علي اللاعب شرف الدين شيبوب رغم الإختلاف في أن شيبوب صغير في السن وتسجيله شكل ضربة إدارية في المقام الأول لوصيفنا الدائم وضلنا التاريخي .
* سادومبا وشيبوب .. الآن هما في الكشف الأزرق وتناول موضوع تسجيلهما بالصورة التي نتابعها حالياً سيكون مضراً أكثر من كونه مفيداً .. فقد تعودنا في السودان أن اي لاعب محلي كان أو أجنبي تثار حوله الكثير من الضجة في تسجيله لا يستطيع أن يقدم المطلوب منه مع الفريق داخل المستطيل الأخضر .
* عفواً جماهير الهلال والزملاء في الإعلام الأزرق .. أرفعوا أيديكم وأقلامكم وحناجركم قليلاً عن هذا الثنائي .. ولو في الفترة الحالية (فترة الإعداد) ليتمكنا من التركيز أكثر في التحضيرات وينجحا في تحقيق الإضافة المطلوبة وتقديم نفسيهما بالشكل الذي يريدانه في المباريات التنافسية .
* كونوا معي فللمداد بقايا ..
بقايا مداد ..!
* الروماني بلاتشي سبق وأن إنتقد ماقاله البعض بأن الهلال لم يظهر بشكل معروف أو خطة واضحة خلال تجربته التي خاضها أمام سان جورج الإثيوبي .
* وأذكر جيداً ان الروماني قال وقتها أن مثل هذه التجارب الإعدادية التي يخوضها الفريق في بداية إعداده تكون من أجل البحث عن شكل فني للفريق وليس من أجل عرض ذلك الشكل خاصة التجارب الأولي .
* بمعني ان التجارب التي يؤديها الهلال حالياً لا يمكن أبدا أن يتم الحكم علي الفريق من خلالها بصورة كاملة لأن الجهاز الفني خلالها يكون في حالة بحث عن تثبيت الشكل الذي يريده ومن خلال العناصر التي يمكن ان تطبق ذلك الشكل والأسلوب .
* منتخبنا الوطني الأول خاض بالأمس تجربة إعدادية ساخنة امام نظيره الكيني من خلال معسكرة الذي يقيمه هذه الأيام بنيروبي .. وإنتهت التجربة بالتعادل السلبي .
* لا نملك تفاصيل كثيره عن التجربة ولم نشاهدها لذلك لن نعلق كثيراً عليها إلا من خلال النتيجة فقط .
* المنتخب تقدم بالهدف الأول عن طريق نزار حامد وفي الشوط الثاني تمكن المنتخب الكيني من معادلة النتيجة ، وهو أمر يؤكد إنخفاض اللياقة البدنية عند لاعبينا أو قلة التركيز عندهم لأن من يتقدم في الأول ويفشل في المحافظة علي هذا التقدم لابد وأن يراجع لياقة لاعبيه البدنية والذهنية معاً .
* مسألة أن نحرز هدفاً في التجربة مسألة مهمه للغاية فالمنتخب لا طريق أمامه خلال مواجهة سيراليون المقبلة غير الفوز فقط من أجل المحافظة علي حظوظه في التأهل للنهائيات .. ولكن أن تفشل في المحافظة علي الهدف وتستقبل هدفاً في مرماك فذلك يعني أن علي مازدا العمل بصورة أكبر مع خط الدفاع وحارس المرمي خلال التدريبات التي ستسبق مواجهة سيراليون .
* عموماً نتمني أن تكون التجربة قد أفادت صقور الجديان قبل السفر اليوم وأن يعمل مازدا وبقية جهازه المعاون علي تصحيح كافة السلبيات بالسرعة المطلوبة .
آخر مداد ..!
الليلة راجع لي تبقبق .. بتنتل الآهة وترقرق
زي تقول يا داب عرفت الاندهاش .. يا قليب مالك عليا
ما إنت عارف نقطة الضعف القديمة .. وزيي ضايق الإرتعاش
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : غبوش
 3  0
التعليقات ( 3 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #3
    طارق 06-01-2016 09:0
    الاخ غبوش بعد التحية.للهلال قطعة ارض بالصالحه نامل ان يركز اعلام الهلال على استلام شهادة بحثها وتسويرها فهى مشروع مستقبلي ممتاز ومهم.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019