• ×
السبت 19 يونيو 2021 | 06-19-2021
صحيفة كفر و وتر

تجربة خطيرة .. وطموحات كبيرة ..!

صحيفة كفر و وتر

 1  0  1471
صحيفة كفر و وتر

* يعود سيد البلد وزعيمها الأوحد عشية اليوم لحلبة المباريات من جديد بعد غياب طويل للغاية بمقياس عشق جماهير هذا النادي الكبير لفريقها وتمنياتها الدائمة بأن تكحل أعينها برؤيته بصورة شبة ثابته .
* العودة اليوم ستكون عبر بوابة أولي التجارب الودية إستعداداً للنصف الثاني من الموسم الحالي والمباريات المؤجلة من النصف الأول حيث يستضيف تحدي فرقة سان جورج الإثيوبي في مواجهة تحمل كل عناصر الإثارة والتشويق رغم كونها ودية إعدادية .
* ولعل رغبة الأنصار الزرق بتكحيل الأعين برؤية الهلال الجديد تمثل أكبر وأهم عناصر التشويق والجذب لتلك المواجهة .. فالهلال نجح خلال فترة التسجيلات التكميلية الصيفية التي إنتهت مؤخراً في تدعيم صفوفه بعدد كبير من العناصر المتميزه للغاية وفي كل خانات الملعب .
* والهلال تعاقد قبل فترة مع خبير أجنبي صاحب بصمة كبيرة .. وسيرة ذاتية حافلة للغاية في عالم التدريب يدعي (صائد البطولات) الروماني إيلي بيلاتشي .. الذي خاض مع الفريق العديد من التدريبات القوية والساخنة .. ولكن تجربة اليوم ستكون الأولي له إشرافياً علي الأسياد في مواجهة كاملة مما يجعله تحت مجهر الأنصار للتعرف علي فلسفته وطريقته .. ومدي نجاحه خلال الفترة الماضية في وضع بصمته الفنية علي الفريق .
* المواجهة أيضاً ستكون فرصة مثالية للاعبي الفريق الجدد الذين سيتيح لهم الجهاز الفني للفريق الفرصة في المشاركة في مواجهة اليوم للإطلالة علي جماهير الهلال .. وتقديم أوراقهم الأولية لها لعل وعسي أن تجد القبول والدخول المبكر لقلوب تلك الجماهير .
* فريق سان جورج الإثيوبي يقف علي صدارة دوري بلاده قبل خمس جولات فقط من نهايته وبفارق جيد عن أقرب منافسية .. وهو تقريباً نفس وضع الأسياد الذين يجلسون متحكرين علي صدارة دوري سوداني الممتاز في دورته الاولي .. مما يعني أن الكفتين تبدوان متساويتان بعض الشئ .
* وقلنا بعض الشئ ونحن نقصد ذلك .. لأن تاريخ الهلال الكبير في القارة الإفريقية وموقعه المتفرد بين أنديتها بل عمالقتها لايمكن أبداً أن نقارنه بتاريخ ولا موقع ولا مكانة سان جورج مهما إجتهد .. فالتقارب هنا بحساب الواقع الحالي وكون الفريقان يتصدران منافسة بلادهما الأولي وبفارق طيب عن أقرب المنافسين .
* الكثيرون سيحرصون علي متابعة هذه المواجهة سواء علي الطبيعة أو عبر الشاشات البلورية من أجل أن يحكموا علي مستوي الهلال فيها ويطمأنوا النفس علي جاهزيته .. وقوة الإضافات التي حدثت فيه ونجاحها .. ولكن قبل كل هذا يجب أن نتذكر شيئاً مهماً للغاية وجوهري في هذه المواجهة وهي أنها (تجربة) .. بل تجربة أولي للأسياد بعد فترة توقف طويل عن اللعب قد يقارب الشهر الكامل .. وبعد عدد من الإضافات الجديدة التي قطعاً ستحتاج للوقت الطويل من أجل التجانس والتفاهم مع العناصر القديمة.
* لذلك نتمني أن ينظر لها الجمهور الهلالي من هذه الزاوية .. ولا يشغل تفكيره كثيراً بمردود الأزرق الفني خلالها لأن مثل تجربة اليوم خلقت أصلاً من أجل الوقوف علي سلبيات الفريق واللاعبين التي لا يمكن أن تظهرها التدريبات مهما كان عنفها وقوتها .. وخلقت من أجل أن يدرس خلالها الجهاز الفني تلك الأخطاء ويقوم برصدها كاملة لكي يتمكن من علاجها قبل بداية المباريات التنافسية التي لا تقبل التفريط ولا توجد فرصة بعدها في التعويض بعكس التجارب الودية .
* لن نقول أن الهلال سيسطع بدراً كاملاً في إستاده وعلي جوهرته الليلة مع أن كل العوامل قد هيأت لهذا السطوع من أقمار كاملة الدسم وجهاز فني علي أعلي المستويات ومجلس إدارة وفر كل معينات التفرد والتميز .. بل أننا نتوقع أن يتأثر الأداء الهلالي كثيراً في مباراة اليوم ولا يظهر الفريق بالشكل المطلوب للأسباب التي ذكرتها سابقاً .. ولسبب مهم للغاية آخر وهو أن الخصم سان جورج مواصل للعب التنافسي ويملك لاعبين متجانسين وجهاز فني يعرف كل كبيرة وصغيره عن لاعبيه .. وهي كلها أمور مهمة للغاية يفتقدها الازرق ويسعي من خلال تجربة اليوم للحصول عليها .
* نتمني صادقين أن تقدم التجربة الفائدة الفنية المطلوبة .. وأن يكون الحضور الجماهيري علي قدر التوقعات والآمال خلالها من أجل تشجيع اللاعبين وتحريضهم علي تقديم كل ماعندهم للفريق .. ومعاونة الجدد منهم علي تثبيت أقدامهم في أول تجربة لهم مع فرقة الأسياد .
* كونوا معي فللمداد بقايا ..
بقايا مداد ..!
* تجربة اليوم سيخوضها الأسياد من خلال تشكيلتين مختلفتين لكل شوط من أشواطها .. وهو أمر فرضه إعتذار الفريق الإثيوبي علي خوض تجربة ثانية مع الأسياد كما كان مؤملاً .. حيث سيعمل الروماني بلاتشي علي إستغلال الفرصة وإشراك أكبر عدد من اللاعبين .
* تمنيت حقيقة أن تكون تجربة اليوم خاصة بأقمار الفريق الذين تم إختيارهم للمنتخب الوطني الأول والذين سيغادرون فجر الجمعة لكينيا بعد أن تأجل السفر من أمس للغد .. علي أن تكون هناك تجربة ثانية مع نفس الفريق يخوضها ببقية العناصر مطعمين بالإضافات الجديدة للمذيد من الفائدة ولكن قدر الله وماشاء فعل .
* تجربة أو مهرجان اليوم سيكون فرصة مثالية للبطاح الزيمبابوي أدواردو سادومبا من أجل السطوع بقوة والتأكيد علي أحقيته بالعودة لإرتداء أشرف الشعارات الأزرق والأبيض .. وشخصياً أتوقع أن يكون سادومبا الأكثر إصراراً علي إثبات تلك الجدارة من خلال تمزيق الشباك الإثيوبية .
* ونفس ماقلته عن سادومبا ينطبق بصورة كبيرة علي كواي القلوب شرف الدين شيبوب .. هذا اللاعب الذي أثار إنتقاله للأزرق ضجة كبيرة وحسرة مازالت تأكل في قلوب ناس وصيفنا المرسوم علي ضل المسافة وشاكي من طول الطريق .
* إلغاء تجربة منتخبنا الوطني الأول التي كان من المؤمل أن تتم بكينيا تأكيد جديد علي فشل الإتحاد العام ولجنة المنتخبات الوطنية في توفير الجو الصحي لهذا المنتخب حتي يحقق المأمول منه في مباراة سيراليون المقبلة الخطيره للغاية .
* ألغاء التجربة في هذا التوقيت الحرج يؤكد أن الترتيب لها لم يكون بالصورة المطلوبة .. ويؤكد أن الإهتمام كان منصباً قبل كل شئ علي تأكيد السفر من أجل توفير (التذاكر) والنثريات والأقامة .. أما الجانب الأهم في المعسكر وهو التجربة فكان آخر الإهتمامات .
* قلت من قبل أن منتخبنا قد ودع التصفيات هذه .. ومازلت أصر علي هذا الحديث لأنه مطالب في ظل قيادته الحالية بالفوز علي سيراليون بأرضها ووسط جمهورها ومن ثم إنتظار هدية من نفس المنتخب بالتغلب علي ساحل العاج بأرضها في مباراتهما القادمة .
* ومنتخب بكل الهوان الذي تابعناه عليه حالياً لا نتعشم أن يتعادل حتي مع سيراليون ناهيك عن الفوز عليها بأرضها .. والبركة في التذاكر .
آخر مداد ..!
الجواب الجاي منك عندي صار ماليهو قيمه .. والهوى الكان بيني بينك عد بالشوق والهزيمه
اسي لما طريت هواي وقصة الزكرى الاليمه .. جاي تاني عشان تعاود للحكايات القديمه .

امسح للحصول على الرابط
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    كمال الهدي 05-26-2016 09:0
    مؤسف والله يا أخي الكريم غبوش أن يستمر بيع الوهم لهذه الجماهير المغلوبة على أمرها، وفيها ما يكفيها من بلاوي ومحن.. مدرب خبير ولاعب خطير، كم مرة بالله عليكم بشرتم هذه الجماهير بمثل هذا الكلام وكان النتيجة صفراً كبيراً، أم هو كلام جرائد والسلام..
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019