• ×
السبت 31 يوليو 2021 | 07-30-2021
موسى مصطفى

سوداكال و الحرب على المريخ

موسى مصطفى

 0  0  2725
موسى مصطفى


حرك ادم عبد الله سوداكال الساكن في المريخ وظل مكتبه و حسبما تردد قبلة لكل المريخاب
كبار الصحافيين الذين كانوا يرون فيه اداري ضعيف و جديد على الوسط الرياضي اصبحوا يهرولون الى مكتب الرجل من اجل اقناعه بالعدول عن قرار الترشح في القائمة التي قدمها التحالف المريخي
الرعب تملك اوصالهم و التعب نال من عزيمتهمو حولهم الى مجموعة دراويش ومداح بعد ان اوهموا الناس بانهم قادة العمل و الاعلامي و هم يحركون المريخ و ادارته عبارة عن قطعة شطرنج في يدهم تدفع بينما هم يتخذون القرارات و يأتون بها معلبة لتوقع عليها .
حاولوا بالامس ان يغيروا من وجهة سوداكال حينما عرضوا عليه منصب نائب الرئيس في مجلس سيقوده عبد الصمد محد عثمان .
لكنهمما دروا ان الامنيات قد لا تتحقق ستظل مثل الحديث عن الخبت الفوز بالاميرة وغيرها من الاحلام الوردية التي ظلوا يتحدثون بها
بيع الوهم يختلف عن الواقع ونقول لهم مساعد الياي عمره لن يصبح ياي
اصحي يا جميل و اطرد الاحلام وقائد الاسطول الذي يظل يتحدث عن امجاد زائفة و بطولات وهمية بالتأكيد سيحدثنا عن معاركه الوهمية التي فشل في الفوز فيها ومعركة شيبوب الذي يحاول ان يدخلها لن ينتص فيها لانه يعلم ان من قدم الهدية لن يعيدها على الاطلاق و اسألوا المجلسس السابق عن الهديا التي قدمها لاعداء المريخ و خصومه آخرها الخسارة من الغراب التعبان في لوممباشي
من فشلوا في اقناع الوالي بالعودة اوهما عبد الصمد بالرئاسة وحاولوا ان يقنعوا بعض ابناء المريخ للعمل معه آخرهم سوداكال
ادم الذي اختار الرئاسة وهو يملكمقوماتها لن يكون نائبا لمن هرب من الصرف بالمريخ
ادم الذي جاءته الرئاسة طائعة مختار لن يقبل بان يكون احد البيادق التي يحركها اعلام فشل في الحفاظ على استقرار ناديه وهو يرمي بالفريق في حرب القاتل و المقتول فيها هو جمهور المريخ
ادم عبد الله الذي لم يكن يوما من الايام ضعيف لن يأتي مع مجلس ظل يتستقيل كلما استقال رئيسه
متفرقات
التحالف قال كملته و اعلن عنوجوده ومن يطالبون السلطة بالتدخل واهمون لان الدولة هدفها الاستقرار و هي تعلم ان التعيين يعني تجدد الازمة
الدولة اكبر من ان يجرها بعض الهتيفة من الاقلام غير الحريصين على استقرار الوطن و لا مصالحه
الذين يهاجمون المريخ وهو مقبل على مباراة خارجية ليسوا بميخاب غير جديرون بالاحترام
و الذين يشعلون النار في الهلال وهومقبل على مباراة دولية ويفتحون اخطر الملفات فيه ليسوا بوطنيين على الاطلاق و الوطنية براة منهم
نحمد الله اننا لم نهاجم المريخ وهو مقبل على مهمة وطنية
ونحمد الله اننا لم نناصب الهلال العداء لاننا ندرك ان قوة المريخ في قوة الهلال
اخيرا
الحرب بالوكالة التي يقودها البعض لن تركع المريخ ولا رجاله
ونسي احد انبل المريخاب تصدى للمهمة في وقت هرب فيه الكبار وجب ان ننصب له التماثيل بدلا من نصب المشانق
رجل بقامة المريخ لكنه حضر في وقت يتكم فيه البوم ويسكت فيه الانقياء و اصحاب الوجعة
اخيرا جدا
لن تسيير وحدك يا مريخ ..شكرا التعبئة و تجمع الروابط وكل المريخاب وهم يرحلون مع المريخ الى المغرب شكرا فضل الله محمد على وحافظ وعوض الجيد سليمان و ابومكة و شاكوش و انتتم تتدثرون بالاحمر لنصرة مريخ السودان في ام المعاركة
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : موسى مصطفى
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019