• ×
السبت 23 أكتوبر 2021 | 10-22-2021
الصادق مصطفى الشيخ

همد يسقط قبل الانتحابات الاخيرة

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  872
الصادق مصطفى الشيخ


قلنا فى الحلقة الماضية ان همد سقط قبل الانتخابات بتصريحاته الدالة على انه ابعد من بعيد عن هتطلبات المرحلة وهو يشير لمساندة جمال الوالى وهو لا يملك ناديا ولاصوت بل مالا وقال ايضا انه سيعمل شراكة مع ادارة النشاط الطلابى فى تهريج غير مفهوم فى ظل جد قنوات للشباب والبراعم والناشئينوقلنا ايضا ان هناك ادوار خفية وايادى شريرة تسعى لجعل الخرطوم رائد بلا ريادة باغلاق الطرق امام من يعرفون قدرها وتمرقوا خداما لترابها حتى احتلت مكانها الحالى فى خارطة الكرة السودانية وقلنا ايضا انه من المؤسف ان تكون الاندية التى صعدت بالخرطوم لهذه المرتبة تنفض غرلها بيدها دون مسببات واضحة ولا انجارات واضحة لحسن عبد السلام تجعله ينال كل هذا الرضا وقبل اشهر من موعد انعقاد الجمعية
وقلنا ان الاسباب الحقيقية تكمن فى سيطرة مقربين من حسن على مقاليد الاتحاد ويجد دعم من قادة الاتحاد العام على اعتبار ان اصوات الخرطوم هى التيرموتر الؤدى الى مجلس الادارة والتمتع باموال الفيفا والبص والرعاية التى لا تحظى منها الخرطوم بهللة وحتى انديته بالممتار لا يكفيها ما يصل من الاتحاد رغم ان نصف مباريات الدورى تقم بارض الخرطوم حتى انهك ملعبها العتيق وها هو الاتحاد يتفرج على سحب بساط ارضيته وربما يلحق بملعبى عقرب وليق الخرطوم وقبله التحرير والموردة كهواية رسمت على دفتر ابو الحسن المشغول باهلى عطبرة والسلام الكرفاب بالدرجة الثالثة بالخرطوم
لقد حاول ربانية حسن من اعلامى الغلة ومن يعتبروا انفسهم اسياد الصحافة الرياضية بالسودان فقد صور احدهم ان مقعد حسن عبد السلام خالى بالاتحاد العام ودخل الكاتب قبل اشهر عديدة عندما قال عبد السلام ان العقوبة التى فرضت حينها على بكرى المدينة ضعيفة دخل الكاتب فى مقارنة بين حسن وشداد حول النراهة وقول كلمة الحق ماسيا او متناسيا ان حسن هضو بالاتحاد الذى اصدر العقوبة مع عدد كبير من المريخاب باللجنة ويبدو ان تصريحاته كانت من اجل الهاء الناس عن مريخية الاتحاد او تصفية حسابات مع رئيس المريخ حينها الذى ابعده عن امانة مال المريخ لاسباب معروفة للجميع وولاسف اتى به من لا يريدو مصلحة الخرطوم لقيادتها وترشح ضد على يوسف هاشم ونال 15 صوت مقابل تسعة اصوات لاحد افضل الرؤساء وصاحب النهضة الحقيقية للخرطوم الحالية التى تتراجع بشكل مخيف وما يؤكد ان ادارة حسن للخرطوم كانت بمنظور تصفية الحسابات المريخية وبخلاف موقفه المذكور كان له اخر شهير حينما صدرت عقوبات فى حق رءيس نادى النسور العميد حينها مكى فقال حسن ان مكى رجل متمكن ومتدين لا يصدر منه سلوك غير مالوف ففى ظاهر التصريح انه يدافع عن الاندية الخرطومية كما قال ونسى ان المريخ ايضا نادى خرطومى
اما الثانية وهى ما يجعل اندية الخرطوم تحاسبه وليس التمديد لفترة جديدة وذلك عندما لم يخفى انتماؤه لعطبرة ونادى الاهلى وهو يقول بان حكومة نهر النيل مقصرة معانا اى هو وناس الاهلى وهذا اعتراف ضمنى بالانتماء لنادى تابع لاتحاد عطبرة ينافس اندية خرطومية فى الممتار والتاهيلى وغيرها من المنافسات لم يكتفى بذلك بل ذهب لابعد منه كثيرا حينما اردف حديثه ذاك بانهم يبحثوا عن راعى لاهلى عطبرة يستفيد الراعى من امكانات النادى ويستفيد النادى من امكانات الشركة فرجل بمثل هذه المهام
او الهموم هل سيكون قادرا على ادارة اتحاد بحجم الخرطوم ؟
مرصد اخير
الخرطوم مطالبة بوقف نريفها التراجعى والفرصة مواتية لتقديم رئيس من صلبها وليس بالوكالة
الا هل بلغت اللهم فاشهد
دمتم والسلام
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019