• ×
السبت 31 يوليو 2021 | 07-30-2021
رأي حر

شرف احمد موسى

رأي حر

 1  0  1081
رأي حر
مدرب قدير لم تعرف اندية الخرطوم قدره اثر الذهاب الى اندية الاقاليم وكانت بصماته واضحة فى كل الاندية التى حط فيها
مدرب له خصوصيته الخاصة فى المجال التدريبى لازمته فى الجهاز الفنى للنادى الاهلى الخرطومى حيث كان صاحب شخصية قوية خاصة بعد انتشار تدافع الاداريين وتدخلهم فى الشان الفنى نال مع اهلى الخرطوم شرف التمثيل الخارجى بعد مركز متقدم فى الدورى الممتاز وهو اول مدرب يقود فريق سودانى فى حينها ويتغلب ذهاب واياب ويتاهل للدور الثانى من البطولة فى عهد رئيس روساء النادى الاهلى شيخ ادريس يوسف
شرف احمد موسى لاعب من الزمن القديم لاعب لافريق الطلبة والفريق القومى كان من اميز اللاعبين فى وسط الميدان
شرف احمد موسى الذى وجد من الشجاعة والجراة فى المجال التدريبى بان يدافع عن حقوق اللاعبين ايمانا منه بانهم جنود المرحلة الذين يعبر بهم كل صعوبات مهنة التدريب الان يقود هلال كادقلى من نصر الى نصر قيادة مثالية بالتعاون مع مجلس مثالى يسخر له كل ملتزمات المرحلة عموما شرف احمد موسى يعد نموذج للمدرب الناجح اذا وجد التعاون من اللاعبين والادارات بقوة شخصية المدرب المطلوب اليوم خاصة من خلال التدريب الذى كان طابعه فيه ان لا فرق بين اللاعبين الا بمستوى الانضباط والمواظبة وتلقى تعليماته ما جعله محبوبا لدى اللاعبين
نافذة اخيرة
لابد ان تسال المعارضة المستجدة نفسها الرئيس الذى بداء الحراك فى المجتمع الهلالى وسمح به ..هل يمكن ان يقبل فى سجل مجده التاريخى ان عصره انقلب الى فوضى
لا مجال فى هذه المرحلة الدقيقة لمن يختلط عليه الفارق الشاسع بين التغير والفوضى وبين التحرك المدروس والهلولة غير محسوبة العواقب
ان الاقلام المستمرئة تعتقد انها تكسب مساحات فى الساحة من مكانتها وتصدق ان هذا الذى ننحو اليه ناتج ن شجاعة منها وتتجاهل ان الحراك كله هو ناتج عن قرار الكاردينال نفسه وربما لا ينتبه هؤلا الى ان رئيس الهلال يكرر الايام ان التفاعل غير المسبوق فى حركة المجتمع الهلال هو محطة ما بادر اليه بالتعديلات الادارية وهذا كله جاء من فعل قرارات مجلسه ومن ثم فان المعارضة حين يمضى بها التفاعل الى ان تذهب حتى انتقاد رئيس الهلال ثم التجرؤعليه وايضا التهجم على سيرته وموقعه انما تتغافل حقيقة اصلية وهى انها تمارس تحركها فى اطار ما قدمه وما سيقدمه الكاردينال من انجازات وتطوير واصلاح
نافذة
هنا لابد ان نعود الى مقوم الاحساس بالمجد التاريخى الذى يخالج ريئس الهلال حين ينظر الى ما سوف يذكر بشان سيرتهفى كتاب سيرة روساء الهلال
ونتساءل هل يمكن ان يكون الذى ذهب الى ان يسجل فى التاريخ باسمه انه هو الذى خلق هذا الحراك هو نفسه الذى يقبل ان يقرن اسم عصره ببلوغ الفوضى وان يتحول الى فعل خراب او ان يكون التطور الذى قدمه مقرونا بانهيار المجتمع الهلالى
خاتمة
ان الاجابة عن هذا التساؤل قد تقود من فى راسه عقل الى فهم ابعاد الشخصية الحاكمة التى تدير الحراك حتى لو لم يتدخل صاحبها اى الرئيس فى متغيرات هذا الحراك وحتى لوطالته هو شخصيا شظايا السذاجة وقلة الخبرة وانعدم النضوج فى التفاعل فيما يجرى بالنادى الان
ان رضاه وتغاضيه عن كل ما يتعرض له من تطاول باعتباره علامة فى تاريخ الهلال بحكم منصبه لن تتغير مكانته
الكاردينال قائد فى ميدان المعركة الادارية لديه هدف محدد
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    أبو محمد 04-12-2016 12:0
    يأخي والله لغة عربية حضيض ... وعجيبة رحم الله لغة الضاد مع مثل هؤلاء
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019