• ×
الأربعاء 27 أكتوبر 2021 | 10-26-2021
ديدي

منتخب وطني (سلق بيض)

ديدي

 0  0  2885
ديدي
*حكاية مازدا مع المنتخب الوطني ،قريبة الشبه من قصص (ألف ليلة وليلة) ، ما ان تنتهي حكاية (بطولة) ، وإلا تبدأ حكاية (بطولة) جديدة ، ضمن سلسلة حكايات مشوقة كتلك التي تجعل الملك (شهريار) يستمع لـ (شهر زاد) في كل ليلة لمعرفة نهاية القصة ولكنها تبدأ حكاية (بطولة) جديدة أكثر تشويقاً بلا نهاية خوفاً من (الإعدام) ما يجعل (شهريار) يصبر أملاً في النهاية ، ولكن تستمر القصص من تشويق الي تشويق لتبلغ الفاً .
*ولكن قصة مازدا مع المنتخب الوطني قد تتجاوز (ألف ليلة وليلة) ، ففي كل مرة هزيمة ورا هزيمة وقصة ورا قصة ، وبين هذه وتلك إقالة وإعادة ،وحكاية خروج مذل من بطولة يليها إعادته مرة أخري ، وهزائم وخروج من جديد ، لتستمر القصص ، ولا يتوقف مازدا من عشق المنتخب ، ولا يكف المنتخب عن حب مازدا ،وكأنما الإثنان خلقا لبعض .
*ولا يجهد الاتحاد العام لكرة القدم نفسه في التفكير في مدرب آخر للمنتخب ، غير السيد مازدا من باب : (مننا وفينا ) و(زيتنا في دقيقنا) ، و(مازداً تعرفو ولا مازداً ما تعرفو) فالرجل صاحبهم وماكل معاهم (عيش وملح) ، كما انه لن يطالبهم بأكثر من مصاريف الشهر ، لا دولارات ولا إسترليني ولا شرط جزائي ولا شكوي للفيفا ولا يحزنون !
*ومازدا نفسه (كده مرتاااح) ، وظيفة في اليد ولا عشرة (في حتة تانية) ، وسفر مضمون ، وكمان لا هتافات جمهور ولا صفافير ولا (زيطة ولا زمبليطة) ، فالمنتخب يتيم ، مافي حد بيغضب ولا في حد (بطقع بالحجار) ، ولا حتي (في حد بيصفق) ، يعني مازدا نجح ولا فشل ، كلو عند السودانيين واااحد .
*ويستمر هذا (العشق الممنوع) او الزواج (الكاثوليكي) كأنه مسلسل هندي في (زي ألوان) !!
*ومازدا الرجل الطيب ، يقبل كل شئ بـ (علاته) ، ففي غضون ايام يطلب إتحاد العشوائية ، إختيار المنتخب ، وطوالي علي مباراة إعدادية او رسمية ، فمازدا والإتحاد العام ، افضل من (يسلقون البيض) وفي ثوان ، فبإمكانهم تكوين المنتخب وخوض مباراة رسمية في غضون أيام ، ولولا الملامة لإستطاعوا في نصف يوم (تدوير التلفونات) مع اللاعبين واللعب بالمنتخب (المسلوق) امام اي منتخب .
*وهذا ما سيحدث وللتأكيد علي هذه العشوائية ، فقد تبقت أيام قلائل علي مباراة منتخبنا الوطني امام كوت ديفوار ـ حامل لقب بطولة امم افريقيا السابقة ـ وهي الجولة الثالثة للنسخة الحالية ، ومعروف ان لاعبي الهلال والمريخ والاهلي شندي امامهم مباريات الأياب ،في بطولتي افريقيا للأندية ولن يتفرغوا للمنتخب إلا بعد يوم الاحد المقبل بينما مباراة كوت ديفوار يوم 25 مارس ، بمعني انهم لن ينضموا للمنتخب الا بعد تبقي 72 ساعة فقط من مباراة افيال كوت ديفوار !
*لاحظوا ان هذا سيكون اول تجمع لصقور الجديان في مواجهة الأفيال ، لا إعداد ولا تمارين ، فقط إعتماد علي لاعبي الهلال والمريخ والاهلي شندي من خلال خوضهم مباريات الاندية الافريقية.
*أليس كان من الأجدي والأفضل إستمرار تمارين المنتخب دون توقف حتي مع إستمرار الدوري الممتاز ؟
*ولماذا لا يكون هنالك تجهيز للبدلاء من غير لاعبي الاندية الممثلة للسودان في بطولتي افريقيا ؟
*ولماذا يصمت الإتحاد العام علي معسكرات الإعداد الطويلة للهلال والمريخ والاهلي شندي خارج السودان ،في وقت يحتاج فيه المنتخب للإعدادالمبكر أيضاً لبطولة اكبر وأشمل مثل بطولة امم افريقيا ؟
*للأسف لا احد يريد الإعتراف بأن الإهتمام في السودان يكون بالأندية علي حساب المنتخب وسمعة الوطن !!
*اما الإتحاد العام فهو يخوض مع الخائضين !!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ديدي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019