• ×
الثلاثاء 13 أبريل 2021 | 04-12-2021
محمد احمد سوقي

هذه معركة دونها خرط القتاد ولا مجال فيها لانصاف الحلول..!!

محمد احمد سوقي

 7  0  1644
محمد احمد سوقي

× عندما تفقد الصحفية الجانحة والمنفلتة المنطق والقدرة على الحوار الموضوعي واقناع القراء بآرائها وأفكارها فإنها تلجأ لاساليب التهكم والاستهزاء للتغطية على ضعفها المهني كما حدث منها خلال الأيام الماضية حيث انتقدت في عدة مقالات اسلوبها في الكتابة الذي يعتمد على الهجوم والتجني ودافعت عن حكيم الهلال بالحقائق والمعلومات وطرحت العديد من النقاط التي تؤكد تجنيها على المهنة وأهل الهلال في مختلف المواقع فضلاً عن خروجها المتعمد ومع سبق الاصرار والترصد على قيم الصحافة وتقاليد المجتمع ومباديء الرياضة ولكنها مع الأسف بدلاً من الرد على ما طرحناه في مقالاتنا اعتمدت على اسلوب البلطجة الصحفية الذي لن يخيفنا أو يجعلنا نتراجع عن دورنا ورسالتنا كجيل تعلم اصول المهنة وأخلاقياتها من أساتذة أجلاء في الدفاع المستميت من أجل صحافة جادة ومسؤولة تقول لمن أحسن أحسنت ولمن أخطأ أخطأت باسلوب موضوعي لا اسفاف فيه ولا شتائم ولا تتحول فيه القضايا العامة الى معارك شخصية..
× مشكلة الكاتبة الجانحة والمتهورة انها لا تتورع في الاساءة لأي هلالي أو رياضي في أي موقع دون أي التزام بالضوابط المهنية والحدود الأخلاقية والتقاليد المجتمعية لأن كتابة الرأي وممارسة النقد في مفهومها اسفاف وتجريح يصل في بعض الأحيان للتشكيك في شرف الناس والطعن في أخلاقهم دون أن يهتز لها جفن أو ترتعد لها يد لأنها لم تتم محاسبتها على مئات المقالات المليئة بكل ألوان السباب لتواصل السير على طريق الفجور في الخصومة باصرارها على تشويه سمعة الناس باتهامات باطلة وافتراءات كاذبة ومفردات بذيئة لا تليق بسيدة تعمل في مهنة قوامها الأمانة والمنطق والدفاع المستميت عن الحق والحقيقة..
× من أسهل الأشياء أن تشتم الآخرين وتؤذي مشاعرهم بساقط القول وفاحش الكلام ولكن من الصعب جداً أن تكون منطقياً ومقنعاً اذا لم تكن صحفياً مؤمناً بقيم المهنة, فما وجهته هذه الصحفية للشعب السوداني من اساءات كان ينبغي ان تحاكم بسببه في ميدان عام بعد أن داست على كرامة وعزة أعظم شعوب الدنيا حيث قالت لا فض فوها ان في كل بيت سارق وزاني وسكير ومدمن مخدرات ورغم هذه السقطة الأخلاقية والانحدار لمثل هذا الدرك السحيق من الاستهتار بشرف رجال ونساء هذا الوطن فلا زالت هذه الجانحة تواصل الكتابة لانها لم تجد من يردعها دفاعاً عن وطن الشرفاء الذين واجهوا مدافع وبنادق المستعمر البريطاني بالسيوف والحراب لتحدث كرري عن رجال كالأسود الضارية خاضوا اللهيب وشتتوا كتل الغزاة الباغية ما لان فرسان لنا بل فر جمع الطاغية, كما لم تجد من يردعها دفاعاً عن وطن النضال والتضحيات عندما فجر عبداللطيف وصحبه ثورة 24 الخالدة التي كان وقودها طلبة الكلية الحربية الذين ضحوا بدمائهم وأرواحهم فداء لبلد تشتم شعبه هذه المارقة التي ولدت وتربت وعاشت على أرضه ونهلت من خيراته فكان جزاءه الجحود والنكران والاساءة من صاحبة التاريخ الصحفي الأسود.. وبما انه ليس بعد الكفر ذنب باساءة المنفلتة لوطنها وشعبها فقد تواصل هجومها على رجل في قامة ومكانة طه علي البشير كواحد من رموز الوطن الرياضية والاقتصادية والسياسية بوصفه بالهمبول والخسيس والجبان وهو الذي لم يحدث ان دخل في معركة شخصية أو صحفية رغم كل ما تعرض له من شتائم لينبري المئات للدفاع عن طه الذي يجسد أدبيات الهلال وموروثاته..
× ولم تتوقف حملات الهجوم على رؤساء الهلال فاساءت لصلاح ادريس وأسرته الشريفة والكريمة باسلوب يثير القرف والاشمئزاز ويعتبر وصمة في تاريخ الصحافة الرياضية التي تعيش عصر الانحطاط في ظل هذه الشتائم التي مكانها قاع المدينة وليس مساحات الصحف الرياضية التي تدخل البيوت ويفترض ان تكون منابر للحقيقة والموضوعية وليس السباب..
× ويتواصل مسلسل التهاتر بوصف الجانحة لمجلس البرير بانصاف الرجال والقاذورات التي ينبغي كنسها من النادي كما هاجمت قدامى اللاعبين والمدربين أمثال الفاتح النقر الذي فتح بلاغاً في مواجهتها ومصطفى النقر الذي يعتبر أحد صناع تاريخ الهلال بأهدافه الرائعة وقيادته للفريق للانتصارات والبطولات كما هاجمت زغبير حارس الهلال العظيم الذي حرس عرين النادي لسنين طويلة بكفاءة واقتدار لمجرد انه طالب بعدم الهجوم على بشة وكاريكا الذين يعتمد عليهما الفريق في منافساته الداخلية والخارجية لتخرج عن النص كعادتها وتتحدث عن انفصاله عن زوجته وسكنه وحيداً وتهديدها بفتح الملفات ككرت اصفر ترفعه في وجه كل من يختلف معها حتى يصمت ويتراجع عن ابداء رأيه خوفاً لا اقتناعاً..
× اما بالنسبة للفريق فقد هاجمت المنفلتة اعداد كبيرة من اللاعبين والمدربين واعضاء المجلس الذي تسانده من بينهم الأمين العام عماد الطيب الذي قالت فيه مالم يقله مالك في الخمر ومحمود عبدالكريم وفوزي الأسد صاحب المتواليات على المريخ وحامي حمى دفاع الهلال وحتى هيثم مصطفى الذي يدعون الدفاع عنه ومساندته فقد تسببوا في شطبه من الهلال واحداث اكبر انقسام في تاريخ النادي والذي يعتبر السبب الأساسي في كل ما يعيشه الهلال من مشاكل في الوقت الذي وقفنا فيه بقوة ضد شطبه وطالبنا باعادته لصفوف الفريق وفاء وعرفاناً لما قدمه لناديه من عطاء وتضحيات وانجازات..
× هذا غيض من فيض لاكثر من 150 شخصية تعرضت للهجوم والاساءة وانتهاك الخصوصية ولذلك فان معركتنا من اجل صحافة محترمة ومسؤولة دونها خرط القتاد ولا مجال فيها لانصاف الحلول فإما أن يتم تطهير الصحافة من كل الاقلام المنفلتة حتى تستعيد طهرها ومكانتها وسط القراء أو نذهب نحن بعد ان أدينا ضريبة المهنة وعملنا لاكثر من ثلاثين عاماً ضحينا فيها بكل شيء من اجل صحافة رياضية راشدة ومستنيرة تقول كلمة الحق بالمنطق ولا تتجنى على الناس بالشتائم والمهاترات وشخصنة القضايا..



امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد احمد سوقي
 7  0
التعليقات ( 7 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #2
    عمر سليمان يحي 03-16-2016 02:0
    يا سلام استاذ الاجيال هكذا قلمك منذ ان عملت في دار الصحافه وحتي اليوم ما يعجبني قوة منطقك باسلوبك الجميل دون الدخول في مهاترات انت تتبرأ منها سلمت اخي دسوقي وربنا يعطيك الصحه والعافيه
  • #3
    مريخابي أبها 03-16-2016 02:0
    يجب أن تكون هناك جهة مسؤولة تقوم بواجبها في محاسبة كل مقصر ومنفلت فالصحافة الرياضية عندنا أصبحت لا تطاق وكله في سبيل زيادة التوزيع
    وحتى تحظى بالاحترام من الجميع ارجو منك يا أستاذ ان تغطي أيضا الكتابات السئية التي صدرت في حق رموز المريخ ومن صحف هلالية لا تستحي فليس الرياضة أن أشجع فريقي فقط وما يدريك لعل الله شغل الإعلام الأزرق في نفسه بسبب الطريقة التي يتعامل بها مع المريخ وأخباره ولا نريد من كاتب هلالي أن يجامل المريخ لكن لا نقبل الكذب وتبخيس انجازات الزعيم.
  • #4
    جلابي الدوحة قطر 03-16-2016 09:0
    دي مسمار جحا وقعد ليكم ...الدعاء بس ..استعينو بالدعاء
  • #6
    ابو محمد 03-16-2016 03:0
    اخي دسوقي

    أمسي ينطبق علي علي حال الصحافة في السودان
    هذا زمانك يا مهازل فامرحي قد عد كلب الصيد في الفرسان
  • #7
    abdulbagi 03-16-2016 12:0
    الاستاذ محمد هون عليك الحكيم ليس فى حوجه للدفاع من احد لان الذى لقب الحكيم هو شعب الهلال الذى يعرف قدر الرجال ثانيا انى ارى انكم تعطون هذه الاستاذه الئر من حقها وتعطوها دعايه بالمجان اتركو سيرتها وسوف يتساها شعب الهلال ووجهوا اقلامكم للكيان فهو احوج ما يكون تنا جمعيا الحكيم والكاردينال والمدهش والبرير وصلاح ادريس والنفر وكسلا وفاقا والدحيش وجكسا وسيف خواجه وكمال وانت وانا وكت الموج الازرق اقول هذا واحلف صادقا انى لا اعرفك ولاتعرفنى ولكنه حب الهلال كلنا ذاهبون والهلال باقى لايتاثر بغياب احد
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019