• ×
الثلاثاء 2 مارس 2021 | 03-01-2021
ادريس

بسم الله نبدا

ادريس

 0  0  2205
ادريس


بسم الله الاحد الفرد الصمد و به نستعين وعليه توكلنا ومن تونس نبدا المشوار الافريقي امام الاهلي الليبي في مباراة نحبس فيها الانفاس من واقع صعوبة المواجهة امام خصم عنيد يلعب من اجل صناعة تاريخ تدفع تحديات وظروف غير طبيعة تمثل شعاره في البطولة ..اذن المواجهة لن تكون سهلة والتاريخ يتحدث والارقام تتكلم عن المفاجات التى احدثها الاندية والفرق من رحم المعاناة والشواهد كثر، وغياب الدوري في ليبيا لا يعني الاستهانة بالخصم والتقليل من شانة وكم من فرق ومنتخب حقق المفاجاة بدون نشاط كروي في بلاده
*وعلي سبيل المثال الاهلي المصري حقق بطولة الاندية الابطال والكونفدرالية بدون نشاط كروي والمنتخب العراقي فاز ببطولة كاس الخليج بدون نشاط فغياب النشاط لايعني الخصم ضعيف وسلاح الحماس وروح القتال اخطر لذلك يجب مراعاة ذلك مع الاهلي اللييبي الذي يدخل بسلاح التحد والذهاب بيعدا في البطولة
*والاهلي استعاض عن الدوري بمباريات ودية مع العيار الثقيل امام اقوي الاندية الافريقية بقيادة اسيك العاجي والاشانتي ومرور بالفريق المالي في المنافسة فضلا عن التباري مع الاندية التونسية منحتة الجهازية المطلوبة ودخول البطولة بثقة كبيرة واحترام الخصم يعني نصف الانتصار
*صحيح لاتفوت علي المدرب المصري طارق العشري تلك الملاحظات الهامة وقيادتة للفريق الليبي من قبل مكنتة من معرفة الكثير عنه و لكن هذا لا يمنع وضع الاعتبار للملاحظات الهامة التى يجب التعامل معها بعين الاعتبار في هذه الحالة مع ثقتنا التامة في زكاء وفطنة ودهاء المدرب المصري في التعامل مع المباريات الكبيرة
*علي كل حال هذه بمثابة روشتة ونقاط يجب الاحتراز منها حتي يستطيع الهلال تحقيق نتتجية ايجابية تقطع نصف المشوار للتاهل للمرحلة المقبلة من المنافسة وعلي الاعبي الهلال احترام الخصم وعدم الاستهانة به باي من الاحوال
*واكثر من يزيد من الطمائنة رغم الخوف تاريخ الهلال وخبرة لاعبية تجعلنا نطمان اكثر علي تحقيق نتجية ايجابية ويقني في ذلك الحماس الروح التى تسود وسط الفرقة الرزقاء واخوان بشه وجاهزيتهم للقتال ثم القتال من اجل النصر كما قال بشه
*وبداية الهلال لموسم 2016 مشرفة علي المستوي المحلي والصدارة في الدوري بدون خسارة واحد علامات التميز الهلالي وعلي النسق تماما نريد التميز الافريقي علي الشاكلة المحلية ايضا
*والتفوق الهلالي علي الاندية الليبية يمنح الهلال درجة كبيرة قبل دخول الامنتحان و المذاكرة ويضعه في روليت افضل يمنحه كثير من الثقة والحماس
*ومباراة الهلال والنسور مثار الجدل والخوف اعقبتها مباراة الامير ولو ان الفارق كبير لكن يجب لا ننسي الجانب المعنوي في المباراة سافر به الهلال ومحافظة مكسيم علي شباكه باستثناء هدف والثبات الدفاعي والوفرة في الوسط تدعم الهلال في مباراة اليوم وترجح كفتة فضلا عن انحياز التاريخ للهلال يمثل ورقة رابحة في الجانب الاخر
*والهلال يدخل المباراة يتاريخ عامر في بطولة دوري ابطال افريقيا من واقع نتائج مشرفة وظهور بهر الجميع وضع الازرق علي اللسنة الجميع وذاع صيتة وبات في القائمة الدائمة من بين المرشحين مهما كان قوة الخصوم في افريقيا
*ويبقي العمل الكبير علي المدرب العشري الذي يعرف خصمه جيدا قبل فريقه فالتكون البداية الصحيحة بالتشكلية المثالية لضمان تحقيق نتجية ايجباية ،ويملك المدرب المصري اوراق رابحة ومفاتح لعب يستطيع التغلب بها الخصم ولدية عناصر ذات خبرة امثال بشه وكاريكا ونزار وبوي والشغيل ومكسيم كما يضم عناصر لدية طموح ودوافع مثل موكور والدمازين وابيكو ومزيج بين اصحاب الخبرة والدوافع يستطيع المدرب المصري دخول المباراة بثقة كبيرة
*والعشري مطالب اللعب بتوازن في الدفاع والوسط والهجوم فالايمل كل الميل للهجوم ولا يميل كل الميل للدفاع وخطف هدف سريع والاستفادة والفرص واللعب مع الخصم ضاغط
*وتشغيل اطراف الملعب دفاعا وهجوما من اهم الجوانب التكتية المطلوبة في وجود خبرة بوي وسيسه ا
*ونعود ونذكر باحترام الخصم واللعب بحذر شديد والتامين التام واليقظة تمحنا العبور بسلام من ملعب الشاذلي زوين
*والنصر لنا
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ادريس
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019